00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
   دورة لتنظيم الفعاليات الرياضية وأمن الملاعب في إتحاد الكرة

رياضة
أضيف بواسـطة admin
النـص :

 دورة لتنظيم الفعاليات الرياضية وأمن الملاعب في إتحاد الكرة

بغداد- الزمان

أقامَ الاتحادُ العراقيّ المركزي لكرةِ القدم دورةَ تنظيم الفعالياتِ الرياضيّة وأمن الملاعب في مقرِ الاتحاد، بإشرافِ المحاضر أحمد قطيشات من المملكة الأردنيّة الهاشميّة، وبمشاركةٍ واسعةٍ من قبل موظفي اللجان العاملةِ في الاتحاد ووزارةِ الشباب والرياضةِ وقوةِ حماية أمن وسلامةِ المنشآتِ الرياضيّة والجهات الساندة.

كأس العالم

في بدايةِ الدورةِ، رحبَ عضو الاتحاد، أحمد الموسوي، بالمحاضر أحمد قطيشات، الخبير بتنظيم الأحداثِ الرياضيّة وإدارة الأمن والسلامةِ في كرة القدم، الذي عملَ في الاتحاد الأردني لكرةِ القدم مديراً للمنتخبات، فضلاً عن كونه محاضراً معتمداً من فيفا في الإدارةِ والتنظيم، وهو بدرجةِ خبيرٍ في الانتربول بمجالِ التلاعب بالمبارياتِ، وشاركَ ضمن وفد فيفا في كأس العالمِ لمرتين، وعملَ مديراً لبطولاتِ غرب آسيا، وقادَ العديدَ من الأحداثِ الرياضيّة التي ضيّفها العراقُ وكان آخرها بطولة غرب آسيا في أربيل والبصرة، والمباراة النهائية في بغداد، وهو ما جعل الاتحادَ العراقيّ يسند مهمةَ إلقاء الدورةِ التنظيميّة والأمنيّة له لتهيئةِ جيلِ قادرٍ على التنظيم والإدارةِ وأمنِ الملاعب.

وأكدَ الموسوي: أن اتحاد الكرة ساعٍ لتطوير ملاكاته وتعريفهم بآخر المستحدثاتِ في مجال إدارة الأحداثِ الرياضيّة وتهيئة مجموعةٍ متخصصةٍ في إدارةِ الفعالياتِ والأحداث الرياضيّة، متسلحين بالجانبِ العلمي والمعرفي والتخطيط الدقيقِ لإدارةِ الفعاليات.

من جهتهِ، قالَ المحاضر الأردني، أحمد قطيشات: إن الشكر والتقدير للعراق وأهله قليلٌ بحقهم، وهم يسعون ويعملون جاهدين على رفعِ الحظر المفروضِ على ملاعبهم، ونحن نعملُ بجدٍ على مساندتهم لنيلِ المبتغى، وما تحقق في بطولةِ غرب آسيا للشباب في أربيل والبصرة أمرٌ مثاليّ، فضلاً عن المباراةِ الختاميّة في بغداد والتي كانت أولَ مباراة رسميّة منذ عام 2001  ونجحتهم فيها بامتياز.

وأفادَ: ان حُسن إدارةِ الملاعب والتقيد بالتعليماتِ أمرٌ مثاليّ لتحقيقِ النجاحِ الذي نتوخاه، وان إدارة الأمن والسلامة تمثل التوازنَ بين الملعبِ الجيد وإدارة الملعب، إلى جانب متطلبات الأمنِ والسلامة.

مشرف بطولات

واستطردَ قائلا: ان دور المسؤول الأمنيّ في الملاعب لا يقلُ شأناً عن مديرِ ومشرف البطولات والمبارياتِ التي تضيفها بلدانهم، إلى جانب أنه يجب أن يكــــون هناك مسؤولٌ أمنيّ في اتحادِ الكرة وفي كل ملعبٍ وفي الأنديةِ كافة.وبيّنَ: ان هناك تحدياتٍ كبيرةً تواجه رجالَ الأمن، منها احتجاجاتُ الجمهور وحضورهم بصورةٍ واسعةٍ، والبيعُ غير الشرعي للتذاكر، وإذكاءُ مشاعر الكراهيةِ والعنصرية، ووجودُ قنابل الدخان والمفرقعات والمــــــشاعل التي يحملها الجمهورُ على المدرجاتِ، وانتشارُ الهواتف التي تنشرُ كل شيءٍ على وسائل التواصلِ الاجتماعي.

عدد المشـاهدات 155   تاريخ الإضافـة 18/01/2022   رقم المحتوى 59117
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الخميس 2022/5/19   توقيـت بغداد
تابعنا على