00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  جاسم محمد صالح .. الظاهرة الأدبية الفريدة

ألف ياء
أضيف بواسـطة admin
النـص :

جاسم محمد صالح .. الظاهرة الأدبية الفريدة

دعوة دار ثقافة الأطفال لتبني مشاريع المستقبل

 

بغداد - الزمان

من حسن حظ الطفولة في العراق، وجود شخصيات تحمل شغفاً نادراً بأدبها ، ويتملكها ولع فريد بكل ما ينمي عقل الطفولة ويشجع الكتاب على انجاز الدراسات والبحوث وألوان الابداع من أجل تنمية ثقافة الاطفال والأخذ بيد المواهب منهم.

فاجأنا الكاتب الاسطورة جاسم محمد صالح بزيارته (الزمان) حاملاً باقة نادرة من المؤلفات التي تعنى بثقافة الاطفال . وللوهلة الأولى تستكثر على فرد بمفرده ، القيام بمثل هذا الجهد البارز في التأليف والتنوع وتعدد مصادر الرفد الثقافي.

بين مجلة للدراسات وكتب تتحدث عن مرجعيات ادب الاطفال وبين سلسلة من الكراسات والقصص المصورة ، تتوزع جهود جاسم محمد صالح الرجل المثقف السبعيني ، الذي تواصل مع جميع روافد الكتابة لادب الاطفال ورموزها الثقافية ، وطرق ابواب وشبابيك معظم المعنيين بهذا المجال الابداعي ، مفعماً بالحب الصادق والنقاء لادب الاطفال والوفاء للاجيال التي يشكلها المستقبل.

وفي هذه الزيارة قدم صاحب الدار العربية لمطبوعات الاطفال العدد التاسع من مجلة (دراسات الطفولة العربية)، هي فصلية تصدر بانتظام بجهد شخصي ومال شخصي برغم كونه رجلاً متقاعداً. وقد تضمن العدد ملفاً عن البعد القومي في ادب الاطفال شارك فيه عدد من الكتاب العراقيين والعرب ، كما أصدر (دراسات في مسرحية اطفال الغابة)، بوصفها مرجعيات الاسطورة في أدب الاطفال ، مختاراً كلكامش كشخصية محورية نقلها الى واقع الطفل ومداركه بما يجعله مقرباً ومفهوماً وبديلاً لشخصيات ماضوية وعالمية تتداولها مؤلفات وقصص الاطفال في عواصم الدنيا.

وبالنظر لجهوده وعطائه ومثابرته وشغفه النادر بأدب الاطفال وعشقه لعالم الطفولة ، فان الكاتب المبدع جاسم محمد صالح حظي باشادات جمهرة من المنصفين كتبوا عنه ما يليق بقامته، كأديب وباحث ومؤرخ . وقد جمعت رؤاهم في كتاب طبعت منه آلاف النسخ عبر ثلاث طبعات.

وتثير ظاهرة جاسم محمد صالح اسئلة مشروعة عن الدور الذي تضطلع به مؤسسات وزارة الثقافة بشكل عام ودار ثقافة الاطفال بشكل خاص، فهو مؤسسة كاملة لوحده استطاعت ان تنجز ما عجزت عن انجازه وزارة باكملها ودار مختصة ورثت تاريخاً من التجارب في حقل الكتابة للاطفال .. أين انتم منه ومن جهده؟ هل تحملت المسؤولية وتابعت عطاءه أو سألت عن تعبه والأموال التي بذلها واعترفت بضرورة تقديم المساعدة والدعم له؟

جاسم محمد صالح ظاهرة ثقافية نادرة تحتاج الى التفاتة حكومية، وهو ظاهرة وطنية مجسدة في انجازات خاصة بالتأليف والمعرفة مكرسة للمستقبل.

 

عدد المشـاهدات 201   تاريخ الإضافـة 28/06/2022   رقم المحتوى 64820
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الخميس 2022/8/11   توقيـت بغداد
تابعنا على