الزمان - طبعة العراق - عربية يومية دولية مستقلة
www.Azzaman-Iraq.com
كربلاء تنقل خلايا النحل مع إنطلاق حملة مكافحة النخيل

بواسطة azzaman

خبير يرجّح حرمان العراقيين من تناول التمور إلى سياسة التصدير

كربلاء تنقل خلايا النحل مع إنطلاق حملة مكافحة النخيل

بغداد - الزمان 

الزمان - ياسر الشمري

دعا رئيس جمعية نحالي كربلاء التخصصية، التابعة الى الاتحاد المحلي للجمعيات الفلاحية في كربلاء، مربي النحل والماشية، ومربي الأسماك في البحيرات المكشوفة لأخذ التدابير اللازمة لحماية ممتلكاتهم تزامناً مع انطلاق حملة مكافحة حشرة الدوباس في جميع الاقضية والنواحي التابعة للمحافظة. وقال رئيس الجمعية، علي عبد المهدي المرشدي، في تصريح امس ان (قسم وقاية المزروعات التابعة لمديرية زراعة كربلاء، باشر بحملة جوية لمكافحة حشرة الدوباس على أشجار النخيل، داعياً النحالين لنقل خلاياهم خارج مناطق المكافحة)، مشيراً الى (بدء الحملة في قضاء الحسينية ومنطقة الوند).

طائرات عمودية

من جهتها اوضحت المديرية ان (الحملة تتم بإستخدام الطائرات العمودية والرش الأرضي، وتشمل رش المبيدات على مساحة 20 الف دونم من بساتين النخيل المصابة بشدة بآفة الدوباس، عن طريق معدات الرش الأرضي للبساتين متوسطة الإصابة بهذه الحشرة، وتشمل الشعب الزراعية كافة). وباشرت مديرية زراعة كربلاء، بحملة لمكافحة حشرة الدوباس المنتشرة بين بساتين النخيل. وقال مدير زراعة كربلاء، محمد جاسم الطيار، في تصريح تابعته (الزمان) امس ان (قسم وقاية المزروعات التابع للمديرية، بدأ امس بحملة لحماية النخيل من حشرة الدوباس، في بساتين المحافظة)، منوهاً الى (اطلاق حملة جوية لمكافحة البساتين المصابة بشدة من تلك الحشرة، وذلك حال وصول الطائرات العسكرية المخصصة). من جانب اخر، تواصل دائرة البيطرة، التابعة الى وزارة الزراعة، المتابعة المركزية لتنفيذ الحملة الوطنية الشاملة لمرض الحمى النزفية، حسب توجيهات الوزير.

 وقال مدير عام دائرة البيطرة، ثامر حبيب حمزة الخفاجي، امس ان (لجنة الحملات المركزية في قسم التخطيط والمتابعة، التبعة للدائرة، شرعت بحملة بين المستشفيات البيطرية في بغداد، ديالى، الانبار و كركوك، الى جانب المستوصفات البيطرية التابعة، للحد من انتشار الوباء). الى ذلك، استغرب مواطنون من ارتفاع اسعار التمور في السوق، في وقت تتزايد الكميات المصدرة الى دول الجوار مثل ايران والسعودية، مرجحين ذلك الى سوء ادارة تسويق انواع التمور ، وبيع بعض الانواع ذات الجودة الى الخارج، في وقت لايستطيع المواطن العراقي شراءها بسبب غلاء ثمنها وندرة توفرها بالسوق. وقالوا لـ (الزمان) امس ان (مجال زراعة وبيع التمور واجه تحديات كبيرة)، وتابعوا ان (هذه الثروة تحتاج الى ادارة وطنية نزيهة لاستثمارها وزيادتها ليس فقط من اجل الحصول على الواردات المالية، بل لتوفيرها بين ايدي العراقيين). وتراجعت زراعة النخيل منذ سنوات في مناطق عدة من العراق، بالتزامن مع قدرة البلاد على إنتاج التمور والتصدير سنوياً. وتراجع الاهتمام بالقطاع الزراعي بشكل عام، مع التوجه نحو استثمار الثروة النفطية. وتذكر إحصاءات رسمية لعام 2023، ان (عدد النخيل في العراق بلغ أكثر من 20 مليون شجرة منتجة، لغاية 32 مليوناً في ثمانينيات القرن الماضي)، وبالرغم من هذا التراجع، الا ان (العراق يعد من طلائع الدول المنتجة والمصدرة لمختلف النمور)، ويشار الى ان (بعض الدول المجاورة تشتري التمور العراقية ثم يتم تعليبها واعادة تصديرها الى العراق مجدداً بأسعار تفوق المنتج المحلي، وهذا مايثير الاستغراب)، وفي هذا الشأن، انتقد وكيل وزارة الزراعة مهدي الجبوري، طريقة تسويق التمور وتصديرها إلى الخارج فل، اي من دون تعليبها او وضع علامة صنع في العراق)، مبيناً ان (العراق حصل على مراتب متقدمة عالمياً في إنتاج التمور، وصولاً الى نحو 735 ألف طن خلال العام الماضي، وبصادرات بلغت نحو 600 ألف طن الى الهند والصين ومصر وسوريا والاردن والامارات، الى جانب بعض الأسواق الأوروبية والأمريكية).

عملية بيع

واوضح الجبوري ان (ما يصدر من التمور الى دول العالم من دون تعليب او تغليف هو خلل صريح في عملية البيع)، واضاف انه (من المفترض ان ترتقي آلية التصدير لهذا المنتوج الاقتصادي الحيوي، وتعليبه بإشارة صنع في العراق العراق). وكانت لجنة تنمية التجارة في بيت الصناعة الإيرانية، قد اعلنت في الخامس من ايار الجاري، استيراد العراق خلال العام الماضي نحو تسعة آلاف طن من التمور الإيرانية. وذكرت ان (قيمة صادراتها من التمور إلى العراق بلغت 8886 طناً، بقيمة 9 ملايين و440 ألف دولار).


مشاهدات 319
أضيف 2024/05/17 - 3:37 PM
آخر تحديث 2024/06/23 - 1:04 PM

تابعنا على
إحصائيات الزوار
اليوم 331 الشهر 8582 الكلي 9359119
الوقت الآن
الأحد 2024/6/23 توقيت بغداد
ابحث في الموقع
تصميم وتطوير