00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  الملتقى الثقافي في المتنبي يضيّف الشكرجي: لا أحب الخروج عن النص فهو يربك العمل

الأخيرة
أضيف بواسـطة admin
النـص :

الملتقى الثقافي في المتنبي يضيّف الشكرجيلا أحب الخروج عن النص فهو يربك العمل

بغداد - ياسين ياس

ضيف الملتقى الثقافي في المتنبي الجمعة الماضية وبالتعاون مع المركز الثقافي البغدادي الفنان جواد الشكرجي للحديث عن مسيرته الفنية على قاعة جواد سليم , بجلسة أدار حوارها الروائي صادق الجمل قائلا( (تخرج الشكرجي من معهد الفنون الجميلة - بغداد،له الكثير من الاعمال الفنية داخل وخارج العراق واول اعماله مسرحية الغضب اخراج اديب القليجي) فعقب الشكرجي قائلا (القليجي هو فنان عراقي واول من تبناني في مسرح الصداقة العراقية السوفتية وهو زوج الفنانة وداد سالم).وقال مجيبا على سؤال مقدم الجلسة عن من اكتشفه(الذي اكتشفني الله وانا كنت ابحث عن ذاتي، والظروف هي التي صنعتني ليس من مؤثر بقدر ما انه الحياة والبيت والمدرسة والشارع والمسرح الذي انتميت اليه عام 1966). وفي سؤال اخر: هل ندمت على موقف او عمل قدمته؟ قال: هو ليس ندم كون الاعمال الفنية اختيارات احيانا او ظروف الانتاج.. واكد ان (التمثيل واحد الا انه يختلف من المسرحي والتلفزيوني والسينمائي وان  الأعمال الفنية اختيارات وبنفس الوقت تضيف الشىء الكثير)، وأشار الى انه (لا يحب الخروج عن النص فهو يربك العمل بما ان العمل اتفاق أخلاقي وفكري فهو  ضد فكرة الاجتهاد اثناء العمل والابتكار أثناء العرض وعدم الاتجاه الى الابتكار والابداع والتاليف). وقال  ان (يبقى العراق يسكن في قلبي ،فكانت محطاتي الدول العربية ومنها رحلتي الى تونس عام 1991 حتى اكون دائما قريبا من العراق بعد ان قطع شوطا كبيرا فهو ينهض دائما من جديد) وتحدث عن زواجه وعلاقتهُ مع زوجته عاتكة الخطيب التي كانت حاضرة  وكذلك تحدث عن الشاعر الراحل عبد الرزاق عبد  الواحد ووصفه بشاعر العراق والوطن  والقى احدى قصائده الوطنية المعروفه. بعدها اعتلت المنصة عقيلة الشكرجي عاتكة الخطيب التي قالت(درست في معهد الفنون الجميلة قسم الاخراج السينماىي كنت من الاوائل ،عملت في دائرة السينما والمسرح ،وشركة بابل للانتاج السينمائي والتلفزيوني ،وعملت مساعد مخرج مع الراحل فيصل الياسري في بابل حبيبتي واخرجت العديد من السهرات التلفزيونية.. الى ان ظهر النجم الساطع جواد في حياتي وتزوجنا، تعرفت علية في تونس ،كنا مدعوين ، اعجبت به في فيلم العاشق ،بدا التعارف وبدات المسيرة وكانت جميلة قصة حبنا نقيية وصادقة لان جواد كان صادق معي).

صيغة مطبوعة

بعدها توالت الشهادات بحق المحتفى به ،منهم الفنان صباح المندلاوي قائلا(النجم جواد الشكرجي يدرك الفن الانساني والاخلاقي ،وهو يهتم بالدور ويبحث ليخرج بصيغة مطبوعة في الذاكرة وحين يحتفي به الاصدقاء اليوم هو دليل على المسؤولية والتواصل لصناعة الجمال) واضاف (ونحن نتحدث ونتواصل مع بلد بحاجة الى النهضة الحقيقية كل الابداع لاتصنعه سوى الفنون، وجواد الشكرجي ليس مقدم برامج وانما ممثل، لكن يحاول ان يعوض مايريده). وفي سؤال من الممثل علي الطيب قال:هل سنحت لك الفرصة للعمل في السينما المصرية ؟ فاجب الشكرجي(بخصوص المشاركة العربية او المصرية،انا اؤمن بالقدر والحظ وانا لو كنت مخلوق في مصر لكنت الان نجم حقيقي، انا عشرين سنة لم اعمل سوى عمل واحد عمر ابن الخطاب مع ممثلين عرب) واضاف (في مهرجان القاهرة السينماىي وفي فيلم  العاشق، والمنفذون، شاهدني المخرج يوسف شاهين قال ذكرتني في فيلم الارض ،وارادني لكني اعتذرت كون كنت جندي احتياط،انا استطيع ان امثل الفن العراقي والعمل العربي). كما كانت هناك مداخلات لمنشد البصري طارق الجبوري , ومداخلات وأسئلة من الجمهور وفي نهاية الجلسة تم تكريم المحتفى به بشهادة تقديرية .

 

 

عدد المشـاهدات 175   تاريخ الإضافـة 22/01/2023   رقم المحتوى 72303
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الخميس 2023/2/2   توقيـت بغداد
تابعنا على