00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  تيتي تيتي مثل ما رحتي جيتي

أغلبية صامتة
أضيف بواسـطة admin
النـص :

تيتي تيتي مثل ما رحتي جيتي

عادل الربيعي

من عام الى عام ومن سنة الى سنة ومن تاريخ الى تاريخ ندخل بهذا العام ونخرج ونحن نفس الوضع لم يتغير شيء وقد اقترب عام 2023 ونحن في نهاية سنة . سنة مضت من عمرنا ونحن في دائرة مغلقة لم نجد ما يفرحنا لم نجد من يفتح لنا باب من هذه الدائرة المغلقة قد يكون موضوعي في بداياته مثل الرياضيات لكن هذا هو واقع المواطن العراقي الذي يعيش في هذا البلد هم يبلغوك رسالة ويقولون لك ان استطعت اخرج من البلد . لأننا نعيش في خراب بلد لا احد يلتزم بقانون ولا هناك من قوة رادعة لمن يتكلم ويهدد على مواقع التواصل الاجتماعي بلد حدوده مفتوحه لمن هب ودب لم نرى حدود مرسومة بلد انهاره ضائعة بين هذه الدولة وتلك بلد تسيطر عليه الدول المجاورة هذا من يطلق صواريخ وهذا من يدخل للعمق ويصول ويجول . كل عام نقول قد يأتي الفرج لكن ننصدم بالسوء جراء من يحكم البلد لم نجد الانسان العراقي الذي يحس بمعاناة المواطن لم نجد الانسان الذي يخلصنا من الفساد والمحاصصة بلد كله يريد ان يأخذ منه لكن لا يعطيه . لذا تجدنا متأخرين عن العالم لم يكن الخليج العربي اغنى من العراق لكن حبهم لبلدهم هم من صنع المعجزات من ناحية البنى التحتية والمصانع والمعامل والدراسة لذا تجدهم من عام الى عام هم في تطور وسباق للزمن ضمان حق مواطنيهم .. لكن هنا في العراق تذهب السنين من عمرنا ولم نشهد ما يشهده العالم العربي والغربي وحتى العالم الاسلامي الذي تطور بتطور الزمن لكن   تدخلات الدين في السياسة هي من اسقطت الدولة وعدم التفكير بالصورة الصحيحة لذا اتمنى وكثيرا ما تمنينا ان يكون عام 2023 عام التغير الفعلي والانتقال الى التطور والبناء ورفع الصبات الكونكريتية التي عندما نشاهدها يكون شعور بداخلنا اننا مازلنا بلد محتل وهذه هي الحقيقة .. لا نريد ان نقول مـــــــرة سنة وجاءت سنة ومثلما رحتي جيتي  ...

 

عدد المشـاهدات 724   تاريخ الإضافـة 07/01/2023   رقم المحتوى 71676
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الخميس 2023/2/2   توقيـت بغداد
تابعنا على