الزمان - طبعة العراق - عربية يومية دولية مستقلة

شي جينبينغ يدعو إلى إستغلال كامل إمكانيات التعاون بين الصين وآسيا الوسطى

أخبار دولية
بواسطة azzaman

رئيس الوزراء الروسي يزور بكين في 23 و24 آيار الجاري

شي جينبينغ يدعو إلى إستغلال كامل إمكانيات التعاون بين الصين وآسيا الوسطى

 بكين (أ ف ب) - يقوم رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين بزيارة للصين يومي 23 و24 ايار/مايو، وفق ما أعلنت وزارة الخارجية الصينية أمس الجمعة. وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية وانغ وينبين "بناء على دعوة رئيس الوزراء لي كيانغ (...) يقوم رئيس الوزراء في روسيا الاتحادية ميشوستين بزيارة رسمية للصين في 23 و24 ايار/مايو".وافاد الكرملين أنه "سيتم بحث التعاون الصيني الروسي في المجالين الاقتصادي والتجاري".واضاف أن "اهتماما خاصا سيتركز على الصناعة والطاقة والبنى التحتية في النقل والزراعة"، مشيرا الى أن اتفاقات ثنائية عدة سيتم توقيعها خلال الزيارة.

منتدى اقتصادي

ويتوجه ميشوستين أيضا الى شنغهاي حيث يشارك في منتدى اقتصادي صيني روسي.منتصف آذار/مارس، اعلن الرئيس الصيني شي جينبينغ ونظيره الروسي فلاديمير بوتين إثر قمة في موسكو أن العلاقة "الخاصة" بين البلدين دخلت "حقبة جديدة".ومنذ نحو خمسة عشر شهرا، لم تبادر الصين علنا الى إدانة التدخل العسكري الروسي في أوكرانيا بخلاف غالبية القوى العالمية.وارسلت بكين هذا الاسبوع موفدا الى أوروبا بهدف ايجاد "تسوية سياسية للازمة الاوكرانية". وبعدما زار اوكرانيا الثلاثاء والاربعاء، من المقرر أن ينتقل الموفد لي هوي الجمعة الى بولندا قبل أن يتوجه الى فرنسا والمانيا وروسيا.

ويشارك الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي حضوريا في قمة مجموعة السبع المنعقدة في اليابان حتى يوم غد الأحد، على ما علمت وكالة فرانس برس الجمعة من مصدر مطلع في هيروشيما.ولم يوضح المصدر متى سيصل زيلينسكي الذي كان من المتوقع بالأساس أن يتوجه بكلمة إلى القمة الأحد عبر الفيديو، مشيرا إلى أنه ليس من المستبعد أن يحصل تغيير في اللحظة الأخيرة في جدول الرئيس الأوكراني.وقال رئيس مجلس الأمن الأوكراني أولكسي دانيلوف إن "مسائل مهمة ستتقرر (في هيروشيما)، وبالتالي فإن وجود رئيسنا حضوريا أمر أساسي بشكل مطلق للدفاع عن مصالحنا".وأنهى زيلينسكي للتو جولة على عدد من الدول الأوروبية.ودعا الرئيس الصيني شي جينبينغ أمس الجمعة إلى "استغلال كامل" لإمكانيات التعاون بين بلاده ودول آسيا الوسطى في مجالات التجارة والاقتصاد والطاقة الصناعية.

امكانيات التعاون

وفي كلمة ألقاها خلال قمة غير مسبوقة مع خمس جمهوريات سوفياتية سابقة ، حضّ شي رؤساء هذه الدول على "استغلال كامل لإمكانيات التعاون التقليدي في مجالات الاقتصاد والتجارة والقدرة الصناعيّة والطاقة والنقل"، وفق مقتطفات من خطابه نشرتها وكالة أنباء الصين الجديدة الرسمية.كما أكد ضرورة تطوير "محركات جديدة للنمو (...) مثل المال والزراعة والحد من الفقر وخفض انبعاثات الكربون والصحة والابتكار الرقمي".

ويستضيف الرئيس الصيني هذا الأسبوع "قمة الصين وآسيا الوسطى" في دورتها الأولى منذ إقامة علاقات دبلوماسية في 1992 بين الدولة الآسيوية العملاقة وجمهوريات كازاخستان وقرغيزستان وطاجيكستان وتركمانستان وأوزبكستان بعد سقوط الاتحاد السوفياتي.وقال شي إنه يتعين على المنطقة والصين "تولي قيادة" هذا المشروع و"تعميق الثقة الاستراتيجية المتبادلة" من أجل "الحفاظ على صداقة دائمة".وشدد على ضرورة توسيع التعاون الأمني لمعالجة ما تسميه بكين "الشرور الثلاثة" في المنطقة، أي النزعات الانفصالية والإرهاب والتطرف.وأكد أن "على الدول الست أن تعارض بحزم التدخلات الخارجية في الشؤون الداخلية لدول المنطقة ومحاولات التحريض على +ثورات ملونة+".وتعقد هذه القمة التي تهدف إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية والثقافية مع هذه الدول الأقرب تقليديًا إلى موسكو منها إلى بكين، بينما يلتقي الرئيس الأميركي جو بايدن قادة مجموعة السبع في اليابان.وأعلنت بكين أن حجم تجارتها مع كازاخستان وقرغيزستان وطاجيكستان وتركمانستان وأوزبكستان وصل إلى 70 مليار دولار في 2022 وسجّل نموا بنسبة 22 في المئة بوتيرة سنوية خلال الفصل الأول من 2023.وتحتل آسيا الوسطى مكانة كبرى في مبادرة "طرق الحرير الجديدة" الصينية المعروفة بـ"مبادرة الحزام والطريق" والمقدرة قيمتها بتريليون دولار.وتحتفظ هذه الجمهوريات التي كانت في الماضي جزءا من الإمبراطورية الروسية وبعدها جزءا من الاتحاد السوفياتي، بعلاقات اقتصادية ولغوية ودبلوماسية مميزة مع موسكو.لكن مع بدء الغزو الروسي لأوكرانيا في شباط/فبراير 2022 تراجع النفوذ الروسي محدثا فراغا نسبيا يسعى الرئيس الصيني لملئه.وقال تشيكون تشو استاذ العلاقات الدولية والعلوم السياسية في جامعة باكنيل لفرانس برس إن "شي سيصوّر نفسه على أنه زعيم قادر على تشجيع التنمية والسلام في العالم".

وينعقد هذا اللقاء الذي وصفته بكين بأنه "في غاية الأهمية" بالتزامن مع قمة لدول مجموعة السبع في هيروشيما في اليابان.وتوقع تشو أن تركّز القوى الاقتصادية السبع الكبرى خلال قمتها على وضع إستراتيجية مشتركة من أجل "التصدي لنفوذ الصين المتنامي حول العالم".

 

 

 


مشاهدات 193
الكاتب
أضيف 2023/05/20 - 1:38 PM
آخر تحديث 2023/09/24 - 7:11 PM

طباعة
www.Azzaman-Iraq.com