00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  كأس أوربا: الحكومة الإيطالية تمنح الضوء الأخضر لحضور الجماهير في روما

رياضة
أضيف بواسـطة admin
النـص :

مانشستر سيتي يعلن عن خسائر بقيمة 175 مليون دولار بسبب تداعيات الجائحة

كأس أوربا: الحكومة الإيطالية تمنح الضوء الأخضر لحضور الجماهير في روما

 

{ روما، (أ ف ب) - منحت الحكومة الايطالية الضوء الاخضر من أجل الحضور الجماهيري في الملعب الاولمبي في العاصمة روما خلال مباريات كأس أوروبا في كرة القدم 2020 المؤجلة حتى الصيف المقبل بسبب فيروس كورونا، بما فيها المباراة الافتتاحية، وفق ما أعلن الاتحاد المحلي للعبة الثلاثاء.من المقرر أن تستضيف روما المباراة الافتتاحية للبطولة التي ستقام على امتداد القارة العجوز في 11 حزيران/يونيو بين ايطاليا وتركيا.

وتستضيف العاصمة أيضًا مبارتي الـ"أزوري" الاخريين في المجموعة الاولى ضد سويسرا وويلز، إضافة الى مباراة في الدور ربع النهائي.

وقال رئيس الاتحاد غابرييلي غرافينا في بيان "إن استعداد الحكومة الإيطالية (للسماح بالجماهير) هو خبر ممتاز، وهو أمر جيد للبلد بأسره، وليس فقط لكرة القدم".وأضاف أن وزير الصحة روبرتو سبيرانسا طلب من اللجنة الفنية والصحية التي تستشيرها الحكومة "أن تجد الطريقة الافضل للسماح بحضور المشجعين في المباريات".

الجنة الفنية

وتستمر البطولة القارية حتى 11 تموز/يوليو حيث يلتزم الاتحاد الاوروبي للعبة "ويفا" بمشروعه تنظيم المباريات في 12 مدينة هي لندن، غلاسكو، دبلن، أمستردام، كوبنهاغن، سانت بطرسبورغ، بلباو، ميونيخ، بودابست، باكو، روما وبوخارست.وفي آذار/مارس الماضي، أوضح رئيس ويفا السلوفيني ألكسندر تشيفيرين أنه لا يريد إقامة مباريات "داخل أبواب موصدة" في كأس أوروبا.

ومنح الاتحاد القاري المدن الـ12 المضيفة حتى الاربعاء لتقديم مقترحاتها الصحية، للسماح على الاقل لأعداد قليلة من الجماهير بدخول الملاعب.وتواجه المدن التي تفشل في ضمان حضور المشجعين خطر نقل المباريات الى مدن أخرى.وقال مدرب ايطاليا روبرتو مانشيني مؤخرًا إنها ستكون "خيبة كبيرة" في حال لم يلعب منتخب بلاده في روما.

وحث الاتحاد الالماني لكرة القدم السلطات الصحية في ميونيخ على السماح بحضور المشجعين في ملعب أليانز أرينا لمباريات كأس أوروبا 2020 المؤجلة حتى الصيف المقبل بسبب فيروس كورونا، قبل الموعد النهائي للاتحاد الأوروبي (ويفا) للمدن المستضيفة المحدّد يوم الاربعاء.

حضور مشجعين

قال نائب رئيس الاتحاد الالماني راينر كوخ لوكالة سيد التابعة لفرانس برس "أدعو مدينة ميونيخ وحكومة بافاريا الإقليمية إلى بذل كل جهد لتقدم سيناريو صلب يسمح، على الأقل، بحضور جزئي للمباريات في ميونيخ".ومن المقرر ان تستضيف ميونيخ مباريات في دور المجموعات لمواجهات ألمانيا ضد فرنسا (15 حزيران/يونيو)، البرتغال (19 حزيران/يونيو) والمجر (23 حزيران/يونيو) بالاضافة الى ربع النهائي في 2  تموز/يوليو.وفي آذار/مارس الماضي، أوضح رئيس ويفا السلوفيني ألكسندر تشيفيرين أنه لا يريد إقامة مباريات "داخل أبواب موصدة" في كأس أوروبا.

لكن الجماهير لا تزال ممنوعة من حضور المباريات في ملعب اليانز ارينا التابع لنادي بايرن ميونيخ، منذ آذار/مارس 2020 بسبب البروتوكول الصحي في بافاريا.

ومنح الاتحاد الاوروبي المدن الـ12 المضيفة حتى الاربعاء لتقديم مقترحاتها الصحية، للسماح على الاقل لأعداد قليلة من الجماهير بدخول الملاعب.وتواجه المدن التي تفشل في ضمان حضور المشجعين خطر نقل المــــــباريات الى مدن أخرى.

وعلى غرار المدن الـ11 الأخرى، أكد مسؤولو ميونيخ لوكالة سيد ان بافاريا ازالت العقبة الرسمية الاولى وتقدّمت بأفكار حول قبول جزئي للجماهير قبل انتهاء مهلة الاتحاد الاوروبي.قالت المدينة في بيان الثلاثاء "أي سيناريو يمكن تنفيذه في نهاية المطاف سيعتمد على الجائحة الراهنة في حزيران/يونيو أو تموز/يوليو تواليا".

نهاية المطاف

واعلن مانشستر سيتي متصدر الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم عن خسائر بلغت 126 مليون جنيه استرليني (175 مليون دولار) لموسم 2019-2020 بسبب تداعيات جائحة فيروس كورونا، إلا أنه بدا متفائلا حيال تحقيق أرباح اعتبارًا من الموسم الحالي.

وتراجعت أرباح سيتي في السنة المالية التي انتهت في حزيران/يونيو 2020 بنسبة 11 في المئة لتصل الى 478,4 مليون جنيه استرليني، علمًا أن منافسات الدوري الممتاز ودوري ابطال اوروبا استمرت لما بعد الفترة الحسابية.

وستُدرج الايرادات من المباريات المؤجلة، بما فيها الأرباح من حقوق البث التلفزيوني والمبيعات مع أرقام السنة المالية المقبلة.وقال الاسباني فيران سوريانو المدير التنفيذي لسيتي أن "صورة مالية أفضل لسنوات كوفيد سيتم تقديمها في نهاية موسم 2020/2021 عندما يدم دمج الموسمين".

ورغم خوضه موسمًا كاملا خلف أبواب موصدة، قال سيتي إن "النادي يتوقع العودة الفورية الى تحقيق الارباح في 2020/2021 نتيجة لتداعيات كوفيد الاخف وطأة على الموسم اضافة ال الايرادات المتأخرة من 2019/2020.

تم تعويض خسارة 13,3 مليون جنيه إسترليني جرّاء العائدات من أيام المباريات بزيادة قدرها 20 مليون جنيه من الدخل التجاري بفضل مساهمة كبيرة من صفقة الرعاية الجديدة مع شركة "بوما" للمستلزمات الرياضية. كما ارتفعت تكاليف الأجور في النادي إلى 351 مليون جنيه إسترليني.

وقال رئيس النادي الإماراتي خلدون المبارك "يظهر نهجنا طويل الأمد أننا لا نعتمد الآن بشكل كامل على تدفقات الدخل التي كانت أكثر عرضة لتداعيات كوفيد-19 المستمرة"، مضيفًا "(لدينا) نشاط تجاري ذات قاعدة قوية أساسًا، مع مساهمين ملتزمين وأصول مهمة، تم بناؤه بعناية على مدى عقد من الزمن وعلى مدى أكثر من قرن في التاريخ".

ولا يزال سيتي على المسار الصحيح نحو رباعية تاريخية هذا الموسم، حيث يسير بخطى ثابتة نحو لقب ثالث في الـ"برميرليغ" في اربعة مواسم، ولا يزال ينافس في دوري الابطال وبلغ نصف نهائي الكأس المحلية ونهائي كأس الرابطة حيث يلتقي توتنهام في وقت لاحق من الشهر الحالي.

عدد المشـاهدات 591   تاريخ الإضافـة 07/04/2021   رقم المحتوى 49111
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الإثنين 2021/4/19   توقيـت بغداد
تابعنا على