محمد بن زايد‮: ‬صناعة الدفاع باتت من روافد التنمية في‮ ‬الإمارات
أضيف بواسـطة admin

الوكالة الدولية للطاقة الذرية تعلن عن حل مؤقّت مع إيران بشأن عمليات التفتيش
محمد بن زايد‮: ‬صناعة الدفاع باتت من روافد التنمية في‮ ‬الإمارات

ابو ظبي‮ -‬الزمان‮ ‬
قال‮  ‬ولي‮ ‬عهد أبوظبي‮ ‬نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة محمد بن زايد آل نهيان‮  ‬أن معرض اياكس‮ ‬2021‮ ‬يواصل دوره في‮ ‬تعزيز الشراكات ومد جسور التواصل والتعاون بين الدول مؤكدا أن صناعة الدفاع تعد رافداً‮ ‬مهماً‮ ‬من روافد التنمية الشاملة والمستدامة في‮ ‬دولة الإمارات والعديد من دول العالم‮.‬
‮ ‬جاء ذلك في‮ ‬اعقاب تفقده عددا من الأجنحة الوطنية والدولية المشاركة في‮ ‬الدورة الخامسة عشرة لمعرض الدفاع الدولي‮ ‬آيدكس‮ ‬2021‮ ‬الذي‮ ‬يقام في‮ ‬مركز أبوظبي‮ ‬الوطني‮ ‬للمعارض‮. ‬
واطلع‮  ‬خلال الجولة‮  ‬على أحدث ابتكارات الشركات والدول وإنتاجها من الآليات المتطورة وأنظمة التحكم وتقنيات الرادارات الدفاعية والعسكرية وغيرها‮. ‬وقال آل نهيان إن‮( ‬معرض ومؤتمر الدفاع الدولي‮ ‬أصبح أحد أهم المنصات العالمية المعنية بحاضر الصناعات الدفاعية ومستقبلها ويتيح فرصة الاطلاع على أحدث النظم التي‮ ‬تعرضها الشركات العالمية على صعيد الصناعات الدفاعية والعسكرية والأمنية التي‮ ‬باتت اليوم توظف مختلف تقنيات الذكاء الاصطناعي‮)‬،‮ ‬مشيرا إلى أن‮ ( ‬تنظيم المعرض في‮ ‬موعده وحجم المشاركات فيه‮ ‬يجسدان قدرة دولة الإمارات وكفاءتها باستضافة الأحداث العالمية في‮ ‬مختلف الظروف‮).   ‬
وتعرف‮  ‬آل نهيان خلال لقائه ممثلي‮ ‬الدول وكبار مسؤولي‮ ‬الشركات العارضة،‮ ‬على أهم ابتكاراتهم ومعروضاتهم من الأنظمة الدفاعية الذكية وآخر ما أنتجته التكنولوجيا العسكرية في‮ ‬مجال الدفاع،‮  ‬كما تبادل معهم الأحاديث بشأن أهمية المشاركة في‮ ‬معرض‮  ‬آيدكس ودوره في‮ ‬دعم المبادرات والشراكات التي‮ ‬تعقد خلاله‮. ‬وأعرب‮  ‬عن تمنياته النجاح والتوفيق لجميع العارضين والمشاركين في‮ ‬آيدكس‮ ‬2021‮ ‬والزائرين للمعرض‮. ‬
وأعلن المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافايل‮ ‬غروسي‮ ‬الأحد التوصل الى‮ "‬حل مؤقت‮" ‬يسمح للوكالة بمواصلة عمليات التفتيش في‮ ‬ايران،‮ ‬رغم بدء طهران تقليص عمل المفتشين الدوليين اعتبارا من الثلاثاء‮.‬
وقال‮ ‬غروسي‮ ‬للصحافيين لدى عودته من زيارة الى طهران حيث أجرى محادثات مع المسؤولين هناك‮ "‬ما اتفقنا عليه هو شيء قابل للحياة من المجدي‮ ‬جسر هذه الفجوة التي‮ ‬نواجهها الآن،‮ ‬هذا‮ ‬ينقذ الوضع الآن‮".‬وكان البرلمان الايراني‮ ‬الذي‮ ‬يهيمن عليه المحافظون قد أقر قانونا في‮ ‬كانون الأول/ديسمبر‮ ‬يلزم الحكومة بوقف العمل بالبروتوكول الإضافي‮ ‬وطرد مفتشي‮ ‬الوكالة في‮ ‬حال لم ترفع الولايات المتحدة العقوبات المصرفية والنفطية التي‮ ‬تفرضها على الجمهورية الاسلامية.ومن المتوقع أن‮ ‬يدخل القانون حيز التنفيذ الثلاثاء‮.‬
اعمال المراقبة
وقال‮ ‬غروسي‮ "‬هذا القانون موجود،‮ ‬وهذا القانون سينفذ،‮ ‬ما‮ ‬يعني‮ ‬ان البروتوكول الاضافي‮ ‬للأسف سوف‮ ‬يُعَلّق‮".‬وأضاف‮ "‬سوف‮ ‬يتم تقييد عملنا،‮ ‬لنواجه هذا الأمر‮. ‬لكنّنا تمكنا من الإبقاء على الدرجة اللازمة من أعمال المراقبة والتحقق‮"‬،‮ ‬واصفا الترتيبات الجديدة بأنها‮ "‬تفاهم تقني‮ ‬مؤقت‮".‬
ولم‮ ‬يعط‮ ‬غروسي‮ ‬تفاصيل دقيقة عن الأنشطة التي‮ ‬لن‮ ‬يكون بإمكان الوكالة الدولية للطاقة الذرية القيام بها،‮ ‬لكنه أكد عدم خفض عدد المفتشين في‮ ‬إيران واستمرار عمليات التفتيش المفاجئة في‮ ‬ظل التفاهم المؤقت.ومع ذلك سيبقى‮ "‬التفاهم‮" ‬الجديد خاضعا لمراجعة مستمرة ويمكن تعليقه في‮ ‬أي‮ ‬وقت.وجاءت زيارة‮ ‬غروسي‮ ‬الى طهران وسط الجهود المكثفة التي‮ ‬تبذل بين إدارة الرئيس الأميركي‮ ‬جو بايدن والقوى الأوروبية وإيران لإنقاذ الاتفاق النووي‮ ‬لعام‮ ‬2015‮ ‬الذي‮ ‬كان على وشك الانهيار منذ انسحاب الرئيس الأميركي‮ ‬السابق دونالد ترامب منه.ووصف‮ ‬غروسي‮ ‬اتفاق الأحد بأنه‮ "‬نتيجة جيدة‮  ‬ومنطقية‮" ‬بعد‮ "‬مشاورات مكثفة جدا‮" ‬مع المسؤولين الايرانيين‮. ‬وكان‮ ‬غروسي‮ ‬يتحدث بعد‮ ‬يومين من الاجتماعات المتواصلة في‮ ‬العاصمة الإيرانية حيث التقى وزير الخارجية محمد جواد ظريف ورئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي‮ ‬أكبر صالحي‮.‬
وقال‮ ‬غروسي‮ ‬إنه‮ (‬كان‮ ‬يتأمل من رحلته الى طهران تأمين الاستقرار لوضع‮ ‬غير مستقر الى حد كبير‮).‬
وأضاف‮ (‬أعتقد أن هذا الفهم التقني‮ ‬يحقق ذلك حتى‮ ‬يكون بالامكان إجراء مناقشات سياسية على مستويات أخرى،‮ ‬والأهم من كل ذلك تجنب وضع قد نكون فيه،‮ ‬بتعبير عملي،‮ ‬نسير على‮ ‬غير هدى‮".‬وأعلنت إيران من جهتها أنها أجرت مباحثات مثمرة مع المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية‮.‬
وقال كاظم‮ ‬غريب أبادي،‮ ‬سفير طهران لدى الوكالة التي‮ ‬تتخذ فيينا مقرا،‮ "‬إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية أجرتا مباحثات مثمرة مبنية على الاحترام المتبادل،‮ ‬وسيتم نشر نتيجتها هذا المساء‮"‬،‮ ‬وذلك عبر تويتر بعد حضوره اجتماع صالحي‮-‬غروسي‮.‬وسبق لإيران التأكيد أن تنفيذ قرار مجلس الشورى لن‮ ‬يؤدي‮ ‬الى وقف عمل المفتشين بالكامل أو طردهم،‮ ‬وهو موقف أعاد ظريف تأكيده الأحد،‮ ‬محذرا في‮ ‬الوقت نفسه من أن طهران ستواصل خفض التزاماتها ما لم‮ ‬يعد الأطراف الآخرون الى التزاماتهم،‮ ‬خصوصا رفع العقوبات‮.‬

عدد المشـاهدات 2061   تاريخ الإضافـة 22/02/2021 - 17:13   آخـر تحديـث 02/03/2021 - 16:43   رقم المحتوى 47667
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Azzaman-Iraq.com 2016