00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  هوية رغد صدام .. كنت شاهداً على بدل ضائع ​​​​​​​

إضاءات
أضيف بواسـطة admin
النـص :

هوية رغد صدام .. كنت شاهداً على بدل ضائع

علي كاظم

وانا اشاهد لقاء رغد صدام حسين على شاشة العربية قفزت ذاكرتي الى يوم 6 اب  من عام 1995 عندما اتصل بي مدير مكتب زوجها حسين كامل وقال لي (محتاجين هوايات بدل ضائع للفريق ولزوجته رغد ولابنه علي) وفعلا بعد ساعة من المكالمة يدخل الى مكتبي ملازم اول في الحرس الخاص يحمل صوراً شخصية لحسين كامل ورغد صدام وابنهم علي طالبا مني إصدار هويات بدل ضائع وبما ان المعاملة اصولية واعتيادية حالها حال اي معاملة أخرى قمت بإصدار ثلاث هويات مدنية لزوجها حسين كامل وابنها علي وهي صاحبة الهوية الثالثة وبعدها بيومين اي يوم  8/اب هربت مع زوجها  وأشقائه  الى الاردن في قصة معروفة للجميع، لكن الذي حصل بعد هروبهم بيوم واحد، تم استدعائي الى جهاز الأمن الخاص بعد ان تلقيت اتصالاً هاتفياً من اللواء كامل حمود مدير عام الجنسية في ذلك الوقت وقال لي بالحرف الواحد (نقيب علي شنو انت البارحة مطلع هويات بدل ضائع للخائن حسين كاملجوابي نعم معاملة اصولية حالها اي معاملة أخرى وبعد هذه المكالمة تم استدعائي في جهاز الأمن الخاص للاستفسار ومن هو الملازم الاول الذي جاء بالمعاملة وبعد ساعات من التحقيق  عدت الى الدائرة.

تذكرة احداث

كل هذه الأحداث تذكرتها وانا استمع لرغد صدام وهي تقول ابي لا يحب الدم . تمنيت من مقدم الحلقة ان يسألها هل زوجها وواشقاؤه صدام كامل زوج شقيقتها رنا، وحكيم وشقيقتهم وأولادها غرقوا في نهر دجلة او ماتوا في حادث سير اثناء عودتــــهم من عمان . هل نسيت رغد حفلة الدم التي اقامها والدها  في قاعة الخلد لرفاقه البعثيين عندما تسلم السلطة عام  79وكل ذنبهم انهم رفضوا تنحي البكر عن كرسي السلطة . هل نسيت رغد المقابر الجماعية  وإعدام قادة الجيش وقطع الأذان للهاربين من الخدمة العسكرية وإعدام المطرب صباح السهل  والطبيب اسماعيل التتار وسجن العشرات من الأبرياء كل هذه الجرائم ووالدك لا يحب الدم،  فكيف يصبح الأمر لو ان والدك يحب الدم وما حرب إيران ودخول الكويت والحصار الاقتصادي وعنجهيته الفارغة كلها ادلة لا مجال للخوض فيها .

معاناة جيل

رسالة رغد وكذبها والتفاخر بوالدها كانت موجهة لجيل عانى الأمرين بعد عام  2003وحاولت دغدغة مشاعرهم وقبلها هناك قنوات ومواقع  إلكترونية تحاول ان تصور عهد والدها عهد الزمن الجميل وعهد الأمن والأمان لكنها نسيت  او تناست  عن قصد ان العراقيين الذي عاشوا عصر والدها يعرفون كل جرائمه، لكن معها  حق  في أن تكذب  وتــــــــروج لعهد والدها لان القوى السياسية والأحزاب التي جاءت بعد صدام بيضت وجهه وجرائمه لانهم كانوا اســــــوأ منه بعشرات المرات في الســــــرقة والرشوة والطائفية ولم يجن الشعب العراقي منهم سوى الجوع والمفخخات والقتل على الهوية  بعد ان اكتوت اجسادهم  بحروب صدام الرعنـــاء والحصار الاقتصادي. ظهور رغد بالأمس  أجج نار الفرقة والتنافر بين  من يؤيد صدام ويحن لأيامه وبين من

اكتوى بناره. وكلا الطرفيين خسر وطنه وأحلامه سواء في عهد صدام او بعده.

 

 

 

عدد المشـاهدات 2460   تاريخ الإضافـة 18/02/2021   رقم المحتوى 47538
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
السبت 2021/2/27   توقيـت بغداد
تابعنا على