00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  منظمة الصحة تصف إستراتيجية الإكتفاء بإنتظار تشكّل مناعة القطيع بغير أخلاقية

أخبار وتقارير
أضيف بواسـطة admin
النـص :

جونسون آند جونسون تعلّق التجارب على لقاحها المضادّ‮ ‬لكورونا
منظمة الصحة تصف إستراتيجية الإكتفاء بإنتظار تشكّل مناعة القطيع بغير أخلاقية
‮{ ‬جنيف‮ (‬أ ف ب‮) - ‬حذّر المدير العام لمنظمة الصحة العالمية الإثنين من مغبة ترك فيروس كورونا المستجد‮ ‬يتفشى على أمل الوصول إلى ما‮ ‬يسمى مناعة القطيع،‮ ‬واصفا هذا الأمر بأنه‮ "‬غير أخلاقي‮".‬وأطلق تيدروس أدهانوم‮ ‬غيبريسوس تحذيرا من دعوات في‮ ‬بعض الدول للسماح بتفشي‮ ‬كوفيد‮-‬19 إلى أن‮ ‬يكتسب ما‮ ‬يكفي‮ ‬من الناس مناعة‮ ‬يتطلّبها عادة كبح التفشي‮.‬واعتبر أن‮ "‬مناعة القطيع هي‮ ‬مفهوم‮ ‬يستخدم للقاحات،‮ ‬يمكن من خلاله حماية شعوب من فيروس معيّن إذا تم التوصل إلى العتبة المطلوبة للتلقيح‮".‬وقال إنه بالنسبة لمرض الحصبة على سبيل المثال،‮ ‬في‮ ‬حال تم تلقيح‮ ‬95 بالمئة من شعب معيّن،‮ ‬تعتبر نسبة الخمسة بالمئة المتبقية محمية من تفشي‮ ‬الفيروس.وأوضح أن النسبة التي‮ ‬يعتبر فيها شعب معيّن محميا من مرض شلل الأطفال هي‮ ‬80 بالمئة.وقال تيدروس‮ "‬يتم التوصّل إلى مناعة القطيع من طريق حماية الشعوب من فيروس ما،‮ ‬وليس بتعريضهم له‮".‬وأكد أن‮ "‬مناعة القطيع لم تستخدم على الإطلاق في‮ ‬تاريخ الصحة العامة استراتيجية في‮ ‬التصدي‮ ‬لتفشي‮ ‬فيروس ما،‮ ‬فكيف بالأحرى‮ (‬في‮ ‬التصدي‮) ‬لجائحة‮".‬والإثنين قالت ماريا فان كيركوف كبيرة الخبراء التقنيين في‮ ‬منظمة الصحة العالمية إن التقديرات تفيد بأن ما نسبته‮ ‬0,6 بالمئة ممن‮ ‬يصابون بكوفيد‮-‬19 يموتون.وتابعت‮ "‬قد لا‮ ‬يبدو هذا الرقم كبيرا‮"‬،‮ ‬لكنّها شددت على أنه رقم‮ "‬أعلى بكثير مقارنة بالإنفلونزا‮".‬وأكدت أن نسب الوفيات ترتفع بشكل كبير مع التقّدم في‮ ‬العمر.ومنذ ظهوره في‮ ‬الصين،‮ ‬أودى الوباء بما لا‮ ‬يقلّ‮ ‬عن‮ ‬1,075,493 شخصاً‮ ‬حول العالم،‮ ‬وفق تعداد أعدّته وكالة فرانس برس الاثنين‮. ‬وأعلنت مجموعة جونسون آند جونسون للصناعات الدوائية الإثنين أنّها علّقت التجارب السريرية على لقاحها التجريبي‮ ‬المضادّ‮ ‬لكوفيد‮-‬19 بعد إصابة أحد المشاركين في‮ ‬هذه التجارب بمرض‮ ‬غير مبرّر.وقالت المجموعة في‮ ‬بيان‮ "‬لقد أوقفنا مؤقّتاً‮ ‬كل عمليات التلقيح الإضافية في‮ ‬كل تجاربنا السريرية على لقاح تجريبي‮ ‬مضادّ‮ ‬لكوفيد‮-‬19? بما في‮ ‬ذلك كامل تجربة المرحلة الثالثة،‮ ‬وذلك بسبب مرض‮ ‬غير مبرّر أصيب به أحد المشاركين في‮ ‬الدراسة‮".‬وأوضحت‮ "‬جونسون أند جونسون‮" ‬أنّه بموجب قرار تعليق التجارب السريرية تمّ‮ ‬إغلاق نظام للتسجيل عبر الإنترنت استحدثته في‮ ‬نهاية أيلول/سبتمبر لجمع‮ ‬60 ألف متطوّع للمشاركة في‮ ‬المرحلة الثالثة والنهائية من التجارب السريرية،‮ ‬كما دعيت اللجنة المستقلّة لسلامة المرضى للانعقاد للتحقيق في‮ ‬هذا التطوّر.ولفتت المجموعة في‮ ‬بيانها إلى أن حصول أحداث‮ ‬غير مرغوب بها خطرة هو‮ "‬أمر متوقّع في‮ ‬أيّ‮ ‬دراسة سريرية،‮ ‬ولا سيّما في‮ ‬الدراسات الكبيرة‮".‬وتنصّ‮ ‬بروتوكولات‮ "‬جونسون آند جونسون‮" ‬على أنّه عند حصول أيّ‮ ‬حدث ضارّ‮ ‬خطير خلال إجراء دراسة ما،‮ ‬يتمّ‮ ‬تعليق الدراسة لتبيان ما إذا كان هذا الحدث مرتبطاً‮ ‬بالعقار الجاري‮ ‬تقييمه وتحديد ما إذا كان بالإمكان استئناف الدراسة.وكانت الشركة تهدف لجمع المتطوعين في‮ ‬أكثر من‮ ‬200 مكان في‮ ‬الولايات المتحدة وعبر العالم.وتجرى التجارب في‮ ‬دول أخرى من بينها الارجنتين والبرازيل وتشيلي‮ ‬وكولومبيا والمكسيك وبيرو وجنوب إفريقيا.وباتت المجموعة عاشر شركة تجري‮ ‬تجارب المرحلة الثالثة والنهائية عالميا والرابعة في‮ ‬الولايات المتحدة.ومنحت واشنطن الشركة تمويلا قدره‮ ‬1,45 مليار دولار بموجب التجارب.وكانت شركة‮ "‬موديرنا‮" ‬للتكنولوجيا الحيوية الأولى في‮ ‬الولايات المتحدة التي‮ ‬أطلقت في‮ ‬تموز‮/‬يوليو،‮ ‬المرحلة الثالثة من تجربة سريرية‮ ‬يُفترض أن تقيّم فعالية اللقاح على نطاق واسع مع آلاف المتطوّعين‮. ‬وتلتها شركة‮ "‬فايزر‮" ‬وشريكتها‮ "‬بايونتك‮" ‬ثمّ‮ "‬أسترازينيكا‮".‬وعل‮ ‬غرار العديد من تجارب المرحلة الثالثة الأخرى الجارية،‮ ‬فإن الهدف الأساسي‮ ‬هو اختبار ما إذا كان اللقاح‮ ‬يمكن أن‮ ‬يمنع كوفيد‮-‬19 الذي‮ ‬تصاحبه أعراض.وفي‮ ‬ايلول/سبتمبر،‮ ‬أعلنت مجموعة‮ "‬أسترازينيكا‮" ‬للأدوية أنها‮ "‬أوقفت طواعية‮" ‬تجربتها لعقار تم تطويره بالتعاون مع جامعة أكسفورد بعد أن أصيب أحد المتطوعين في‮ ‬التجارب في‮ ‬المملكة المتحدة بمرض لا تفسير له‮.‬

 

عدد المشـاهدات 41   تاريخ الإضافـة 16/10/2020   رقم المحتوى 43499
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الأربعاء 2020/10/21   توقيـت بغداد
تابعنا على