00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  الولايات المتحدة تسجّل أكثر من‮ ‬800‮ ‬وفاة بكورونا خلال‮ ‬24‮ ‬ساعة

أخبار وتقارير
أضيف بواسـطة admin
النـص :

100‮ ‬جريح في‮ ‬ملاوي‮ ‬بعد تجمعات هائلة للتقدم إلى وظائف مكافحة الفايروس
الولايات المتحدة تسجّل أكثر من‮ ‬800‮ ‬وفاة بكورونا خلال‮ ‬24‮ ‬ساعة
‮{ ‬واشنطن, (أ ف ب‮) - ‬سجّلت الولايات المتّحدة مساء الثلاثاء‮ ‬819 حالة وفاة من جرّاء فيروس كورونا المستجدّ‮ ‬خلال‮ ‬24 ساعة،‮ ‬ليرتفع بذلك إجماليّ‮ ‬الوفيّات الناجمة عن الوباء في‮ ‬هذا البلد إلى أكثر من‮ ‬111.750 وفاة،‮ ‬بحسب حصيلة أعدّتها جامعة جونز هوبكنز.وأظهرت بيانات نشرتها في‮ ‬الساعة‮ ‬20,30 بالتوقيت المحلّي‮ (‬الأربعاء‮ ‬00,30 ت‮ ‬غ‮) ‬الجامعة التي‮ ‬تُعتبر مرجعاً‮ ‬في‮ ‬تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجدّ،‮ ‬أنّ‮ ‬جائحة كوفيد‮-‬19 حصدت لغاية اليوم في‮ ‬الولايات المتحدة أرواح‮ ‬111.751 شخصاً‮ ‬وفاة من أصل‮ ‬1.973.803 مصابين.بالمقابل تماثل للشفاء رسمياً‮ ‬حوالى‮ ‬518 ألف مصاب.وتخطّت حصيلة الوفيات اليومية بفيروس كورونا المستجدّ‮ ‬في‮ ‬الولايات المتّحدة عتبة الـ500 شخص في‮ ‬نهاية آذار/مارس وبلغت ذروتها في‮ ‬منتصف نيسان حين فاقت‮ ‬3000 وفاة‮ ‬يومياً‮. ‬
حصيلة‮ ‬يومية
ومنذ أسبوعين تراجعت هذه الحصيلة اليومية إلى ما دون الألف وفاة.لكنّ‮ ‬الولايات المتّحدة ما زالت تسجّل‮ ‬يومياً‮ ‬أكثر من‮ ‬20 ألف إصابة جديدة بالفيروس‮ ‬يومياً،‮ ‬وهي‮ ‬تجد صعوبة في‮ ‬خفض هذا الرقم.وحتى شهر خلا كانت ثلاث ولايات تقع على الساحل الشرقي‮ ‬للبلاد هي‮ ‬نيويورك ونيوجيرسي‮ ‬وماساتشوستس تختصر لوحدها نصف عدد الوفيات المسجّلة في‮ ‬سائر أنحاء الولايات المتّحدة،‮ ‬لكن مذاك انتقلت بؤرة الوباء إلى ولايات الغرب الأوسط والجنوب وقسم من الغرب.والولايات المتّحدة هي‮ ‬وبفارق شاسع عن سائر دول العالم البلد الأكثر تضرّراً‮ ‬من جرّاء جائحة كوفيد‮-‬19 إن على صعيد الإصابات أو على صعيد الوفيات،‮ ‬لكنّ‮ ‬دولاً‮ ‬أخرى عديدة هي‮ ‬أكثر تضرّراً‮ ‬منها من حيث معدّل الوفيات بالنسبة لعدد السكان،‮ ‬وفي‮ ‬مقدّم هذه الدول بلجيكا‮ (‬83 وفاة لكل‮ ‬100 ألف نسمة‮)‬،‮ ‬تليها المملكة المتحدة‮ (‬60) ثم إسبانيا‮ (‬58) وإيطاليا‮ (‬56) والسويد‮ (‬47).وأودى الفيروس الفتّاك بأرواح أكثر من‮ ‬407 آلاف شخص من أصل أكثر من‮ ‬7 ملايين شخص أصيبوا به منذ ظهوره للمرة الأولى في‮ ‬الصين في‮ ‬كانون الأول/ديسمبر،‮ ‬بحسب تعداد أجرته وكالة فرانس برس مساء الثلاثاء في‮ ‬الساعة‮ ‬19,00 ت‮ ‬غ‮ ‬استنادا إلى مصادر رسمية.ووفقاً‮ ‬لمقياس وضعه باحثون في‮ ‬جامعة ماساتشوستس استناداً‮ ‬إلى‮ ‬11 نموذج وبائي،‮ ‬يتوقّع أن‮ ‬يبلغ‮ ‬عدد الوفيات بكوفيد‮-‬19 في‮ ‬الولايات المتّحدة‮ ‬130 ألف وفاة بحلول‮ ‬4 تموز‮/‬يوليو،‮ ‬عيد استقلال الولايات المتحدة‮.‬
الى ذلك‮  ‬جرح أكثر من مئة شخص في‮ ‬ملاوي‮ ‬الثلاثاء خلال شجار حصل خلال احتشاد آلاف الأشخاص للتقدم إلى وظائف في‮ ‬فرق اختبارات وباء كوفيد‮-‬19. وفي‮ ‬مدينة مزوزو‮ (‬شمال‮) ‬تجمع أكثر من خمسة آلاف طالب عمل في‮ ‬الصباح استجابة لإعلان عن وظيفة نشرته وزارة الصحة،‮ ‬وفق ما أفاد مسؤول في‮ ‬الوزارة.واندلعت الشجارات عندما رفض البعض الوقوف في‮ ‬طابور للمشاركة في‮ ‬المقابلات.وتحدث تشارلز موانسامبو لوكالة فرانس برس عن‮ "‬سوء تقدير أعداد الأشخاص القادمين‮"‬،‮ ‬موضحا أن‮ "‬هذا ما‮ ‬يفسر الحادث اليوم‮ (...) ‬مع عواقب مؤسفة ومأساوية‮". ‬وأضاف‮ "‬في‮ ‬مزوزو،‮ ‬جرح‮ ‬118 شخصا من بينهم شخص إصابته خطيرة‮".‬ووقعت شجارات مماثلة في‮ ‬بلانتير،‮ ‬العاصمة الاقتصادية للبلاد حيث تجمع سبعة آلاف شخص في‮ ‬حملة التوظيف نفسها.واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق الحشود ما أدى إلى وقوع عدد من الجرحى.وقال الناطق باسم الشرطة بول تيمبو لوكالة فرانس برس‮ "‬فتحنا تحقيقا لمعرفة ما حدث‮".‬وملاوي‮ ‬واحدة من أفقر دول العالم‮. ‬وحتى الآن سجلت‮ ‬443 إصابة بكوفيد‮-‬19 وأربع وفاة‮.‬
اضافة ادوات
ويساهم تطبيق‮ "‬غوغل مابس‮" (‬خرائط‮ ‬غوغل‮) ‬في‮ ‬مكافحة كوفيد‮-‬19 من خلال إضافة أدوات صممت خصيصا لتجنب الازدحام والتنقل بشكل آمن مع تقليل خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد.وسيتيح هذا التطبيق بعض الخدمات في‮ ‬حال الاضطرار‮ "‬للخروج سواء بالسيارة أو وسائل النقل العام‮"‬،‮ ‬وفق ما أوضح‮ "‬غوغل مابس‮".‬وفي‮ ‬البلدان المعنية بالتحديث‮ (‬الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا والهند والأرجنتين والبرازيل وتايلاند‮...)‬،‮ ‬سيتلقى المستخدمون تنبيهات إذا تأثرت رحلتهم بالمترو أو الحافلة بالقيود المرتبطة بوباء كوفيد‮-‬19.كما سيتلقاها أيضا سائقو السيارات الذين‮ ‬يستعدون لعبور الحدود الأميركية مع كندا والمكسيك في‮ ‬حال وجود ضوابط إضافية.وسيتم عرض تنبيهات للأشخاص الذين‮ ‬يستخدمون التطبيق للانتقال إلى المراكز الطبية أو مراكز اختبار كوفيد‮-‬19 لتجنب الازدحام.ويستخدم تطبيق‮ "‬غوغل مابس‮" ‬البيانات من مواقع السلطات الوطنية والمحلية،‮ ‬وبيانات المستخدم تبقى مجهولة الهوية لتجنب اختراق مبدأ احترام الخصوصية.وأوضح‮ "‬غوغل مابس‮" ‬أنه‮ "‬بهدف احترام قواعد التباعد الاجتماعي،‮ ‬سينبّه الركاب بالحشود المحتملة في‮ ‬العربات والمحطات‮".‬وعند توفر البيانات،‮ ‬سيتمكن المستخدمون من استشارة التطبيق ومعرفة أوقات الذروة في‮ ‬كل محطة‮.‬
كما أظهرت دراسة أولية أجراها باحثون في‮ ‬جامعتي‮ ‬بوسطن وهارفرد أن ارتفاعا كبيرا في‮ ‬نسبة زيارات المستشفيات وعمليات البحث على الإنترنت المتعلقة بأعراض كوفيد‮-‬19 من مدينة ووهان الصينية قد تشير إلى أن فيروس كورونا المستجد قد‮ ‬يكون انتشر منذ آب/أغسطس‮ ‬2019.ورُصد هذا الوباء الذي‮ ‬رُبط بفيروس انتقل من الحيوانات إلى البشر،‮ ‬في‮ ‬البداية في‮ ‬سوق هوانان للمأكولات البحرية في‮ ‬ووهان في‮ ‬كانون الأول/ديسمبر‮ ‬2019.وفي‮ ‬وقت لاحق،‮ ‬تحدث خبراء عن سلف وراثي‮ ‬للفيروس في‮ ‬منتصف تشرين الثاني‮/‬نوفمبر‮ ‬2019.وأشار تقرير في‮ ‬صحيفة‮ "‬ساوث تشاينا مورنينغ‮ ‬بوست‮" ‬نقلا عن بيانات حكومية إلى أن أول مريض أو‮ "‬المريض صفر‮" ‬يمكن أن‮ ‬يعود إلى‮ ‬17 تشرين الثاني‮/‬نوفمبر.ويأتي‮ ‬هذا البحث الجديد التي‮ ‬لم‮ ‬ينشر بعد في‮ ‬مجلة علمية،‮ ‬تحت مجال‮ "‬علم الأوبئة الرقمي‮" ‬الجديد نسبيا.وقام فريق بقيادة إيلاين نسويزي‮ ‬في‮ ‬جامعة بوسطن بتحليل‮ ‬111 صورة ملتقطة من أقمار اصطناعية لووهان بين كانون الثاني‮/‬يناير‮ ‬2018 ونيسان/أبريل‮ ‬2020? كما اكتشف أن عمليات بحث كثيرة عن أعراض مشابهة لأعراض كوفيد‮-‬19 أجريت على محرك البحث الصيني‮ "‬بايدو‮".‬وكتب مؤلفو الدراسة‮ "‬رصدت زيادة كبيرة في‮ ‬عدد السيارات المتوقفة في‮ ‬مرآب مستشفى ووهان بدءا من آب/أغسطس‮ ‬2019" وبلغت ذروتها في‮ ‬كانون الاول/ديسمبر‮ ‬2019".ولأن الاستفسارات الخاصة بكلمة‮ "‬سعال‮" ‬ترتفع في‮ ‬مواسم الإنفلونزا السنوية،‮ ‬فقد تم البحث أيضا عن‮ "‬أسباب الإسهال‮" ‬الذي‮ ‬يعد أحد أعراض كوفيد‮-‬19 الأكثر تحديدا.وأوضح الفريق‮ "‬في‮ ‬آب/أغسطس،‮ ‬حددنا زيادة كبيرة في‮ ‬عمليات البحث عن الإسهال التي‮ ‬لم تظهر في‮ ‬مواسم الإنفلونزا السابقة أو انعكست في‮ ‬بيانات البحث المتعلقة بالسعال‮".‬وفي‮ ‬حين أن أعراض الجهاز التنفسي‮ ‬هي‮ ‬السمة الأكثر شيوعا لعدوى سارس-كوف‮-‬2? اقترحت الدراسة أن الإسهال‮ "‬قد‮ ‬يلعب دورا مهما في‮ ‬انتقال الفيروس محليا‮".‬وقال المؤلفون إنهم لم‮ ‬يتمكنوا من التأكيد بشكل قاطع أن البيانات التي‮ ‬وثقوها مرتبطة بالفيروس،‮ ‬لكن بحثهم دعم استنتاجات توصلت إليها أبحاث أخرى‮.‬


 

عدد المشـاهدات 107   تاريخ الإضافـة 11/06/2020   رقم المحتوى 39899
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الأحد 2020/8/9   توقيـت بغداد
تابعنا على