00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  بعد التدمير على يد داعش.. فتاة الربيع تعود لأبرز ساحات مدينة الموصل

حوارات
أضيف بواسـطة admin
النـص :

بعد التدمير على يد داعش.. فتاة الربيع تعود لأبرز ساحات مدينة الموصل

سامر الياس سعيد

وسط مظاهر الخراب والدمار، عادت فتاة الربيع النصب المميز ليحتل موقعه في مدينة الموصل وبالتحديد قرب ساحة باب الطوب  الموقع الرئيسي لمركز مدينة الموصل  حيث اعاده للوجود الفنان والنحات المعروف ثابت ميخائيل بعد ان قام عناصر الدولة الاسلامية  بتدمير النصب السابق في حزيران (يونيو ) عام 2014 والذي انجزه النحات الموصلي  فوزي اسماعيل  في منتصف سبيعينات القرن المنصرم ..النحات ثابت ميخائيل حل ضيفا على جريدة (الزمان)ليتحدث عن نصبه الذي انجزه اضافة لاعماله المستقبلية وكان هذا اللقاء :

{ بداية تحدث لنا عن نصب فتاة الربيع وما هي الفوارق التي يمكن تشخيصها عن النصب السابق الذي انجزه الفنان فوزي اسماعيل؟

-المنجز الحالي لتمثال فتاة الربيع يختلف في أسلوب النسب الجمالية للعمل فهو اكثر رشاقة ونسبته تقريبا ثمانية وحدات ونصف بمقياس النسبة المثاليةوجمالية طيات القماش اكثر  من التمثال السابق اما بالنسبة لوجه التمثال فيبدو أكثر تحديا من الوجه الذي قام بنحـــــته الفنان فوزي اسماعيل لكن تبقى قاعدة التمثال لا علاقة لها بالنصب من حيث أبعادها وتصميـــــــمها وبالنسبة لفترة الانجاز فقد استغرقت مني قرابة الشهرين ..

{ وهل هنالك اعمال نحتية تعتبرها الافضل  مما قمت بانجازه ؟

– يبقى نصب  شهداء سيدة النجاة هو العمل الذي كانت لي بصمة مميزة فيه..

{ وماهي اعمــــالك المستــــقبلية التي تعد لها ؟

-هناك عمل يعبر عن عظمة نينوى الحضارية ..ان شاء الله اذا ما نفذ سيكون شيئا مميزا ..

وهو مطروح حاليا في بلدية الموصل ووعـــــــدوني بتنفيذه في إحدى ساحات الموصل وبالنــــــــسبة لتصميمه  فهو  يحمــــــــل رمزية فتاة بهيئة ثور مجنح وجداريات حول هذا الرمز تمثل تاريخ نينوى القديم والحديث.

عدد المشـاهدات 216   تاريخ الإضافـة 04/05/2020   رقم المحتوى 38941
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الثلاثاء 2020/8/11   توقيـت بغداد
تابعنا على