00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  إدانات واسعة لقصف القوات الأمريكية لمواقع عراقية وإستهداف معسكر التاجي بصواريخ كاتيوشا

أخبار وتقارير
أضيف بواسـطة admin
النـص :

المطالبة بإجراءات عاجلة تحفظ السيادة والحلبوسي يدعو لإجتماع الرئاسات والقيادات

إدانات واسعة لقصف القوات الأمريكية لمواقع عراقية وإستهداف معسكر التاجي بصواريخ كاتيوشا

بغداد – عبد اللطيف الموسوي

دانت جهات رسمية وشعبية القصف الامريكي الذي استهدف مواقع تابعة للقوات العسكرية والحشد الشعبي والقصف الذي تعرضت له قاعدة التاجي بصواريخ كاتيوشا. وتعرض مطار كربلاء – قيد الانشاء  وعدد من مقار الحشد الشعبي في  محافظات بابل وصلاح الدين والانبار ليلة الجمعة  الى قصف امريكي ، ردا على مقتل امريكيين اثنين وبريطاني جراء استهداف معسكر التاجي ليلة الخميس.

واستنكرت رئاسة الجمهورية في بيان تلقته (الزمان) امس القصف الأجنبي وعدته (انتهاكاً للسيادة الوطنية)، مجددة (التأكيد أن معالجة ألأوضاع الأمنية تأتي من خلال دعم الحكومة العراقية للقيام بواجباتها وتعزيز قدراتها وإرادتها لفرض القانون وحماية السيادة، ومنع تحول أراضيها إلى ساحة حرب بالوكالة). وحذر البيان من أن (من شأن هذه المخاطر، إذا ما استمرت، الانزلاق بالعراق إلى حالة اللادولة والفوضى، لا سيما إذا ما تواصل التصعيد الأمني، مع توفر المؤشرات حول محاولة عناصر داعش الإرهابي استعادة قدرتهم على تهديد أمن الوطن والمواطن).  ودعا رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، القائد العام للقوات المسلحة إلى (اتخاذ الإجراءات الكفيلة بحفظ القواعد والمؤسسات العسكرية وسيادة العراق ، وإجراء تحقيق بالاعتداءات على القواعد العسكرية العراقية باستخدام السلاح المنفلت). وشدد في بيان تلقته (الزمان) امس على ضرورة (قطع الطريق أمام أي ردود فعل غير مبررة، وكشف نتائج التحقيق للرأي العام)، مشيرا الى انه (في توقيت خطير وحسَّاس من تاريخ الإنسانية، حيث يواجه العالم وباءً شرسًا يتطلب تنسيقًا دوليًّا وتكاتفًا عالميًّا، تمارس بعض الأطراف خروقات أمنية وعسكرية لا تنم عن أية مسؤولية تجاه أمن البلاد واستقراره، وآخرها ما جرى خلال اليومين الماضيين من استهدافات متبادلة بين الأطراف التي تغامر بأمن المنطقة) على حد تعبيره . كما دعا الحلبوسي (الرئاسات والقيادات السياسية في البلاد إلى اجتماع عاجل لتدارس الوضع الخطير الذي نمر به، من تعدٍّ وخرقٍ متكررٍ للسيادة، وانتشار السلاح المنفلت).

بدوره عدّ حزب الدعوة الإسلامية القصف الأمريكي لمقرات الحشد انتهاكا صارخا لسيادة العراق . ودعا في بيان تلقته (الزمان) امس الحكومة الى (اتخاذ الإجراءات السريعة لحماية سيادة البلد والتحرك الجاد لمنع تكرار مثل هذه الاعتداءات السافرة التي ستفاقم من سوء الأوضاع الامنية والسياسية وتجر البلد الى أتون صراع محتدم هو في غنى عنه) ، مضيفا إن (استهداف مقرات الحشد في مناطق حساسة ورخوة وما زالت مهددة من داعش من شأنه ان يدخل البلد في فراغ أمني في هذه المناطق من القوات الماسكة بالأرض، والتي تقف سدا منيعا في مواجهة عصابات داعش الإرهابية).  كما استنكر المجلس الأعلى الإسلامي في العراق العدوان الأمريكي على سيادة العراق وطالب في بيان تلقته (الزمان) امس الحكومة بـ(اتخاذ الإجراءات التي تحفظ السيادة وسلامة قواتنا المسلحة) ، مشيرا الى ان (هذا العدوان الجبان يأتي في الوقت الذي يتصدى فيه ابناء جيشنا وحشدنا لفلول داعش الذين يحاولون استعادة بعض نفوذهم ونشاطهم الإرهابي في مناطق عدة من البلاد). من جهته رأى النائب محمد شياع السوداني بيانات الاستنكار والتنديد أصبحت (غير مجدية). واضاف في بيان تلقته (الزمان) امس ان مثل هذه البيانات (تثير حفيظة ابناء الشعب وهم ينظرون الى استباحة بلدهم وإراقة دمائهم في جرائم مستمرة)، داعيا الحكومة الى (الطلب بعقد جلسة طارئة لمجلس الامن واتخاذ الإجراءات القانونية على وفق المعاهدات والاتفاقيات الدولية ازاء هذه الاعتداءات). وقالت كتلة مستقلون في بيان تلقته (الزمان) امس انها تدين (العدوان الآثم على مقرات القوات العراقية من قبل طائرات الولايات المتحدة)، ودعت الحكومة لـ (تنفيذ قرار مجلس النواب بإنهاء وجود قوات التحالف الدولي على الاراضي العراقية). واعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية أحمد الصحاف عن عقد وزير الخارجية محمد علي الحكيم اجتماعا طارئا حضره وكلاء الوزارة ومستشاروها والمتحدث الرسمي لتدارس الاجراءات بشأن الاعتداء الامريكي الأخير. وقال الصحاف في بيان تلقته (الزمان) امس ان الوزير (وجّه باستدعاء سفيري الولايات المتحدة وبريطانيا لدى بغداد). وفي وقت لاحق أكد الصحاف ان (العراق سيتوجه بالشكوى برسالتين متطابقتين إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن بشأن الإعتداء الأمريكي).من جهتها قررت العتبة الحسينية رفع دعوى لدى المحاكم الدولية بشأن استهداف أمريكا لمطار كربلاء. واكدت قيادة العمليات المشتركة القصف الامريكي.

إعتداء سافر

وقالت في بيان تلقته ( الزمان) أمس انه (في تمام الساعة الواحدة فجر يوم الجمعة تعرض العراق الى اعتداء سافر من طائرات امريكية مقاتلة استهدفت قطعات الجيش العراقي مغاوير الفرقة التاسعة عشر ومقر ل46 الحشد الشعبي وفوج  شرطة بابل الثالث في مناطق محافظة بابل – جرف النصر ، السعيدات ، البهبهاني ، منشأة الاشتر للتصنيع العسكري السابق ، مطار كربلاء قيد الإنشاء الواقع على الطريق الرابط بين كربلاء والنجف) مضيفة ان(هذا العدوان  ادى الى : اولا  استشهاد ثلاثة مقاتلين  وأربعة جرحى من مغاوير الفرقة التاسعة عشر  جيش عراقي اثنان منهم بحالة حرجة. ثانيا  استشهاد  اثنين وجرح  اثنين من منتسبي فوج طواريء شرطة بابل الثالث ومازالت جثث الشهداء تحت الانقاض  . ثالثا . سقوط خمسة جرحى من مقاتلي ل46  هيئة الحشد  الشعبي .رابعًا . استشهاد عامل مدني في مطار  كربلاء قيد الإنشاء وجرح اخر . خامسا  . تدمير  البنى التحتية بالكامل  والمعدات والأسلحة  في جميع المقار  التي استهدفت من قبل الطيران الامريكي)، مستدركة ان (هذه حصيلة اولية)، مبدية (استنكارها الشديد  لهذا الاعتداء  الذي استهدف المؤسسة العسكرية العراقية والذي ينتهك مبدأ الشراكة والتحالف بين  القوات الامنية العراقية والجهات التي  خططت ونفذت هذا الهجوم الغادر ، الذي تسبب في إزهاق ارواح المقاتلين العراقيين وجرحهم وهم في واجباتهم العسكرية  كل حسب قاطع المسؤولية).  ومضى البيان قائلا ان (التذرع بأن هذا الهجوم جاء كرد على العمل العدواني الذي استهدف معسكر التاجي هو ذريعة واهية وتقود إلى التصعيد ولا تقدم حلا للسيطرة على الاوضاع بل يقود الى التصعيد وتدهور الحالة الامنية في البلاد ويعرض الجميع للمزيد من المخاطر والتهديدات، كما انه تصرف خارج إرادة الدولة العراقية واعتداء على سيادتها ويقوي التوجهات الخارجة عن القانون. فلا يحق لأي طرف ان يضع نفسه بديلا عن الدولة وسيادتها وقرارتها الشرعية).وبشأن الهجوم على معسكر التاجي بصواريخ كاتيوشا ادانت رئاسة الجمهورية الاعتداء داعية الى ضبط النفس . واشارت في بيان تلقته (الزمان) امس  الى ان هذا الهجوم (أدى الى خسائر في الأرواح وإصابات لعدد من المدربين والمستشارين ضمن قوات التحالف الدولي التي تعمل في العراق في نطاق محاربة الإرهاب، بدعوة من الحكومة العراقية) داعية (جميع الجهات إلى ضبط النفس والتهدئة وتمكين الحكومة العراقية من القيام بواجباتها الأمنية والسيادية).وأدان  رئيس إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني بشدة هجوم الذي استهدف قوات التحالف الدولي في بغداد.  وقال في بيان تلقته (الزمان) امس أن (هذا الهجوم سابقة خطيرة تضر بمصالح العراق وتعرض الوضع في البلد للخطر، خاصة وان الإرهاب مازال يشكل تهديداً حقيقياً ولا يزال داعش يمثل تهديداً جدياً لأمن العراق والمنطقة، والقضاء عل?ە بحاجة إل? تعاون ودعم التحالف الدولي).من جهتها ادانت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) الهجوم على معسكر التاجي.

هجمات مستمرة

وقالت في بيان تلقته (الزمان) امس  إن (هذه الهجمات المستمرة تشكل تهديداً واضحاً وكبيراً للبلاد، ولا يزال خطر قيام جماعاتٍ مسلحةٍ بأعمال مارقة يشكل مصدر قلق دائم) مشددة على إن (ممارسة أقصى درجات ضبط النفس من جميع الجهات هو السبيل الوحيد للمُضي قدماً)، مطالبة الحكومة العراقية بـ (ممارسة سلطاتها الكاملة لمساءلة الجناة ومنع الهجمات في المستقبل).  وفي سياق متصل رصد مراقب ان ادانة رئاسة الجمهورية كانت الاسرع . وأجمل مصطفى الناجي الإحصائيات والتوقيتات المتعلقة بالهجومين في منشور تلقته (الزمان) امس بالقول ان (الهجوم على قاعدة التاجي وقع بحدود الساعة الثامنة من مساء الأربعاء إذ توالت بيانات الإدانة والاستنكار لهذا الهجوم ووصفه بالعمل الإرهابي والجبان الذي أدى إلى مقتل جنديين امريكيين وجندي بريطاني ،إضافة إلى 12 جريحا )، مشيرا الى ان ( قيادة العمليات المشتركة أدانت الهجوم في الساعة 1:46  صباحا وادان رئيس الجمهورية الهجوم في الساعة 1:54 صباحا وفي اليوم التالي ادان رئيس مجلس النواب الهجوم في العاشرة صباحا ثم رئيس حكومة اقليم كردستان في الساعة  11:30 صباحا وأدانت وزارة الخارجية الهجوم في الساعة 4:50  مساء فيما ادان سفير العراق لدى لندن الهجوم في الساعة 9 مساء). ولفت الناجي الى ان(إدانة رئاسة الجمهورية للهجوم ووصفته بالإرهابي صدر كانت الأسرع وصدرت بعد خمس ساعات  من وقوعه). ورصد الناجي الادانات المتعلقة بالهجوم الامريكي وذكر منها ادانات تيار الحكمة وكتلة النهج الوطني وكتائب سيد الشهداء وكتلة الفتح والنائب الأول لرئيس البرلمان  وغيرها . وتعرض معسكر التاجي الى هجوم آخر بصواريخ الكاتيوشا فجر امس.

عدد المشـاهدات 981   تاريخ الإضافـة 14/03/2020   رقم المحتوى 37719
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
السبت 2020/7/4   توقيـت بغداد
تابعنا على