00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  بابا الفاتيكان يعدّل جدول أعماله لتجنب كورونا

أخبار دولية
أضيف بواسـطة admin
النـص :

روما تغلق صالات السينما والمسارح والمتاحف

بابا الفاتيكان يعدّل جدول أعماله لتجنب كورونا

روما - صلاح السلام

ألغى البابا فرنسيس بابا الفاتيكان ارتباطاته العامة الرئيسية لتجنب الحشود التي تتجمع لرؤيته وسيلقي عظته عبر الإنترنت من داخل الفاتيكان بسبب تفشي فيروس كورونا في إيطاليا. وقال الفاتيكان إن البابا فرنسيس لن يلقي العظة على الحشود من شرفة تطل على ساحة القديس بطرس ولن يعقد لقاءه العام هناك يوم الأربعاء المقبل. وسيعقد الحدثان دون مشاركة من عامة الشعب من داخل الفاتيكان.وألغى البابا (83 عاما) رحلة اعتكاف سنوية لأول مرة منذ توليه منصبه لكن الفاتيكان قال إنه يعاني فقط من نزلة برد دون أعراض لها صلة بأي أمراض أخرى.

مقتل اشخاص

وقالت السلطات الصينية امس  إن ستة أشخاص قُتلوا ولا يزال 28 محاصرين تحت الأنقاض إثر انهيار فندق كان يُستخدم للحجر الصحي لأشخاص تحت الملاحظة خشية إصابتهم بفيروس كورونا في مدينة تشيوانتشو.مُنقذون يحملون أحد ضحايا انهيار فندق يُستخدم كحجر صحي في الصين يوم 8 مارس آذار 2020. صورة لرويترز يحظر استخدامها في الصينويُعتقد أن أكثر من 70 شخصا حوصروا في المبنى المؤلف من سبعة طوابق عندما انهار مساء السبت.وقالت وزارة الطوارئ الصينية إنه بحلول الساعة 10:30 صباحا بتوقيت بكين يوم الأحد، انتشلت السلطات 43 شخصا من موقع الكارثة وتم نقل 36 منهم للمستشفيات.وأظهرت صور من الموقع عمال الإنقاذ وهم يرتدون خوذات ونظارات وكمامات ويحملون المصابين صوب الطواقم الطبية التي كانت في انتظارهم.وقالت السلطات خلال مؤتمر صحفي نظمته حكومة مدينة تشيوانتشو يوم الأحد إن عدد المشاركين في جهود الإنقاذ في الموقع يفوق الألف من بينهم رجال إطفاء وشرطة وصلوا جميعهم للموقع مساء السبت.وأشارت السلطات إلى أن 58 شخصا، من بين 71 كانوا في المبنى المنهار، وضعوا رهن الحجر الصحي.وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن الشرطة استدعت مالك الفندق.وأضافت الوكالة أن تجديدات كانت تُجرى في الطابق الأول من المبنى عندما انهار.ووردت أنباء انهيار المبنى فيما استمر تباطؤ انتشار مرض (كوفيد-19) الذي يسببه فيروس كورونا المستجد في الصين.ووفقا لبيانات لجنة الصحة الوطنية، انخفض عدد حالات الإصابة بمقدار النصف تقريبا السبت مقارنة باليوم السابق. وأكدت اللجنة تسجيل 44 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا بنهاية يوم السبت السابع من مارس آذار بتراجع عن 99 حالة تم تسجيلها يوم الجمعة.وبدأت مدن صينية في تخفيف إجراءات الحجر الصحي تدريجيا بعد أن فرضتها منذ أكثر من شهر بينما تراقب السلطات عن كثب انتشار الفيروس في الخارج.ومن بين الحالات الجديدة المسجلة هناك 41 في مدينة ووهان منشأ انتشار الفيروس وبؤرته.أما الحالات الثلاث الباقية فمصدرها خارج بر الصين الرئيسي.ويمثل ذلك ثاني يوم على التوالي يكون منشأ كل حالات الإصابة الجديدة خارج ووهان عدوى من خارج البلاد.والحالات الثلاث ترفع عدد الإصابات داخل الصين والتي جاءت من دول أخرى إلى 63. وذكرت لجنة الصحة في بلدية بكين أن مصدر العدوى في حالتين بالعاصمة هو إيطاليا وإسبانيا.

اماكن ترفيه

و أغلقت إيطاليا المتاحف والمسارح وصالات السينما وغيرها من الأماكن الترفيهية في أنحاء البلاد في مسعى لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، بحسب مرسوم وقعه رئيس الوزراء جوزيبي كونتي الأحد.وجاء في نص المرسوم الذي نشر على موقع الحكومة الإلكتروني أنه إلى جانب العزل الإجباري بحق 15 مليون شخص في أجزاء واسعة من شمال إيطاليا، أغلقت الحكومة من الأحد وحتى الثالث من نيسان/ابريل الملاهي الليلية وصالات الكازينو والألعاب وغيرها من الأماكن المشابهة في أنحاء البلاد.لكن سيبقى من الممكن التردد إلى الأسواق أو إلى حانة أو مطعم، شرط احترام إبقاء مسافة متر على الأقل بين الزبائن.

فيما تأكدت إصابة شخص حضر تجمّعا لكبرى الشخصيات السياسية المحافظة في الولايات المتحدة بمن فيهم الرئيس الأميركي دونالد ترمب ونائبه مايك بنس بفيروس كورونا المستجد، وفق ما أفاد مسؤولون السبت.ويعد "مؤتمر العمل السياسي المحافظ" بين أكبر التجمّعات السنوية للسياسيين المحافظين إذ شارك الآلاف إلى جانب ترامب ونائبه في المؤتمر الذي جرى في 29 شباط/فبراير قرب واشنطن بينهم عدد من أعضاء الحكومة وكبار المسؤولين في البيت الأبيض.وقال "اتحاد المحافظين الأميركيين" "أجرى مستشفى في نيو جيرسي فحصا للشخص وأكدت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها أن النتيجة جاءت إيجابية" لجهة إصابته بالفيروس.وتم عزل المريض الذي يحظى برعاية طبية في نيو جيرسي.وأضاف البيان أن "هذا الحاضر (المصاب) لم يحتك بالرئيس أو نائب الرئيس ولم يحضر أي مناسبات في القاعة الرئيسية".لكن رئيس اتحاد المحافظين الأميركيين مات شلاب قال لصحيفة "واشنطن بوست" إنه تفاعل مع الشخص المصاب خلال المؤتمر.

"افتقد وجهي"، كلمات سبق وصرح بها الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، تشير إلى الإجراءات الاحترازية التي يتخذها البيت الأبيض، لتجنب إصابة الرئيس الأمريكي بعدوى كورونا.وتشير التقارير والأبحاث العالمية، إلى أن عادة مسح الوجه أحد أخطر العادات التي يمكن أن تكون سببا في نقل عدوى فايروس كورونا. ونشر موقع الكتروني تقريراً يقدم مجموعة من النصائح، التي يمكن من خلالها التخلص من عادة مسح الوجه. وقال الموقع إن عادة فرك العين أو حفر الأنف أو حتى مسح الوجه، هي من العادات الرئيسية التي يمكن أن تكون سببا في نقل عدوى كورونا بسرعة كبيرة. ولفت التقرير إلى أن (إحصائية أظهرت أن الناس يمسحون على وجوههم 3 آلاف مرة في اليوم الواحد، وهو ما يجعله عرضة 3 آلاف مرة للإصابة بعدوى كورونا). وتجاوز عدد المصابين بكورونا، أكثر من 100 ألف حالة عالميا.

 

 

عدد المشـاهدات 94   تاريخ الإضافـة 09/03/2020   رقم المحتوى 37554
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الأربعاء 2020/5/27   توقيـت بغداد
تابعنا على