00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  تصعيد إحتجاجي في بغداد والناصرية عقب إعتداءات جديدة على المتظاهرين
61274.jpg - 1032*774 - 131 KB

الأولى
أضيف بواسـطة admin
النـص :

علاوي يدعو المعتصمين إلى توثيق الإنتهاكات لتقديمها للجنائية الدولية

تصعيد إحتجاجي في بغداد والناصرية عقب إعتداءات جديدة على المتظاهرين

بغداد - قصي منذر

المحافظات - مراسلو (الزمان)

 

شهدت بغداد وعدد من المحافظات الجنوبية موجة تصعيد عقب تكرار الاعتداءات وعمليات التصفية ضد المحتجين السلميين وسط قلق دولي من استمرار عمليات الخطف والاغتيالات دون محاسبة. وافاد شهود عيان ان (متظاهرين أغلقوا الطرق المؤدية إلى جسر السنك في محاولة لاعادة اغلاقه بعد ان تمت اعادة فتحه امام العجلات صباح يوم امس)، لافتين الى ان (قوات مكافحة الشغب انتشرت فوق الجسر لمنع المتظاهرين من العبور)، واكدوا ان (مجهولين اعتدوا على ناشطة في ساحة التحرير ليلة امس واقدامهم على حرق الخيمة التي كانت فيها)، واشاروا الى ان (المتظاهرين يطالبون المجتمع الدولي بالتدخل وانهاء الانتهاكات التي يتعرضون لها من قبل مجاميع تابعة لجهات متنفذة تحاول ترهيب المحتجين من خلال القيام بعمليات خطف وتصفية وسط صمت حكومي ازاء ما يحدث). واكد رئيس ائتلاف العراقية اياد علاوي ان عصابات خارجة عن القانون طعنت امرأة متظاهرة دون رادع.وقال علاوي في تغريدة له على تيوتر ان (عصابات خارجة عن القانون بلا مروءة ولا رجولة ولا قيم، يصل بهم الحد طعن امرأة متظاهرة ، وممارسة التهديد والترويع دون رادع)، داعيا المتظاهرين الى (ايصال اسماء اولئك القتلة وتوثيق حالات الاعتداء ليتم تقديمها للمحاكم الجنائية العراقية والدولية). وبدأت حركة سير العجلات على جسر السنك بعدما رفعت عمليات بغداد الكتل الكونكريتية وتنظيفه لافتتاحه امام سير العجلات. وقالت في بيان امس إنه (بعد  تحديد منطقة التظاهر داخل التحرير بالتعاون مع المتظاهرين السلميين، تم افتتاح  جسر السنك والخلاني وشارع الرشيد باتجاه ابي نؤاس وساحة الوثبة والشوارع المحيطة بها بجهود مشتركة من القيادة وامانة بغداد والمتظاهرين السلميين ورفع الكتل الكونكريتية كافة وتنظيف الشوارع وعودة الحياة الى طبيعتها وحركة العجلات والمواطنين)، واضاف (نهيب بابنائنا المتظاهرين السلميين بعدم الاندفاع خارج ساحة التظاهر المحددة والمؤمنة ، وتؤكد القيادة انها ستتخذ الاجراءات القانونية وفق القوانين النافذة بحق من يمارس وسائل العنف والحرق وقطع الطرق التي تهدد مصالح الناس ووظائف المجتمع كافة). وفي ذي قار قطع متظاهرون غاضبون تقاطع بهو الادارة المحلية وسط الناصرية بالإطارات المحترقة.وعزا شهود عيان سبب هذا التصعيد من قبل المتظاهرين الى (محاولة اغتيال احد المحامين في الناصرية).

 وفي وقت سابق ، اصيب احد المحامين بجروح خطرة نتيجة اطلاق النار عليه من قبل مجهولين امام محكمة استئناف ذي قار. ودان نقيب المحامين العراقيين ضياء السعدي محاولة الاغتيال المحامي علي معارج ، وقال السعدي في بيان تلقته (الزمان) امس (نطالب الحكومة والاجهزة الامنية ذات العلاقة بضرورة توفير الحماية اللازمة التي تضمن حياة المتظاهرين السلميين وبضمنهم المحامون). وشدد خبير امني على ضرورة تسليم مهمة حماية ساحات التظاهر في العراق الى (قوات اجنبية).

وقال الخبير جاسم حنون في تصريح امس إن (ملف إخراج القوات الامنية هو من اصعب الملفات التي ستواجه رئيس الوزراء المكلف)، واشار الى انه (كان يفترض تسليم مهمة حماية ساحات التظاهر في العراق لقوات اجنبية).بدوره ، كشف المتحدث العسكري باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء عبد الكريم خلف عن تشكيل فريق عمل برئاسة وزير الداخلية ياسين الياسري لملاحقة العابثين بالأمن العام. وقال خلف في تصريح امس إن (الحكومة شكلت فريق عمل برئاسة وزير الداخلية ياسين الياسري لملاحقة العابثين بالامن العام)،

مؤكداً (صدور أوامر باتخاذ اجراءات فورية من القيادات المسؤولة في المناطق بعدم السماح بقطع الطرق وغلق الجسور والمدارس ودوائر الدولة وبدأ تنفيذ هذا القرار من قبل قائد العمليات). وفي النجف ، توفي متظاهر متأثرا بإصابات تعرض لها خلال اشتباكات اندلعت قبل أسبوع. وقال مصدر طبي في دائرة صحة النجف إن (أحد المصابين جراء أحداث ساحة الصدرين الأربعاء الماضي فارق الحياة بعد فشل محاولات إنقاذه من قبل الفريق الطبي). وشهدت النجف الاسبوع الماضي اعمال عنف تمثلت بحرق خيام المعتصمين واطلاق الرصاص الحي ما اسفر ذلك عن مقتل واصابة عدد من المحتجين. واعلن الصدر في وقت سابق عن انتظار نتائج التحقيق في حادثة ساحة الصدرين في النجف لأقوم بواجبي الشرعي والوطني إزائهم ، عقب حله اصحاب القبعات الزرق. وغلق متظاهرون دائرة صحة محافظة المثنى احتجاجاً على حادثة الحريق الذي اندلع داخل مستشفى الحسين.وقال شهود عيان إن (متظاهري المثنى أغلقوا دائرة صحة المحافظة احتجاجاً على ما سموه الإهمال على حادثة حريق المستشفى).

وعقدت مديرية الدفاع المدني مؤتمرا تحليليا لحادث حريق مستشفى الحسين في محافظة المثنى الذي اسفر عن وفاة واصابة نحو 34  شخصا وانقاذ 60  اخرين. الى ذلك ، كدت السفارة البريطانية لدى بغداد انه لا يمكن استمرار الاغتيالات واعمال الخطف في العراق.وقال السفير ستيفن هايكي في تغريدة له على موقع تويتر (حرية التعبير هي حق اساسي من حقوق الانسان علاوة على انها حق يجب ان تفتخر به الأمة)،

واضاف انه (لا يمكن استمرار هذه الاغتيالات واعمال الخطف والترهيب)، مشددا على (محاسبة المسؤولين عنها). واغتال مسلحون مجهولون امس الاول ، المشرف العام لقناة فضائية نزار ذنون امام منزله في حي الجامعة ببغــداد.

عدد المشـاهدات 881   تاريخ الإضافـة 12/02/2020   رقم المحتوى 36747
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الجمعة 2020/2/28   توقيـت بغداد
تابعنا على