00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  جدلية مستمرة

مقالات
أضيف بواسـطة admin
النـص :

جدلية مستمرة

طالب سعدون

حسم الاختيار .. فهل ينتهي الجدل ..؟ 

 -  يبدو أن الجدل  مستمر ..

لم تستطع  القوى السياسية على مدى السنوات الماضية تشكيل حكومة بسلاسة ويسر إن لم تسلك  طريق التوافق ، أوالتسوية  بعد خلافات وأزمات كادت  تعصف بالعملية السياسية ..

ويبدو من الحراك السياسي  الذي أعقب إستقالة  عبد المهدي أن المكلف بعده  جاء بالطريقة نفسها ،  مما يجعل  الاحتمال واردا أن  تسير حكومته على السكة نفسها  ، لكنه أكثر جدلية منه وممن سبقه ، إذ دخل هذه المرة الحراك الشعبي لأول في هذا الموضوع ، وسيحسب له حساب ، ممثلا بالمتظاهرين الذين وضعوا ضوابط خاصة  جعلتهم يرفضونه ، إضافة الى الجدل الذي لا يزال متواصلا بين القوى السياسية  سواء بعد التكليف  أو في  حراك  اختيار طاقم حكومته ، مما يجعل ولادتها عسيرة قد تضطره الى التهديد مرة اخرى  بالتخلي عن هذه المهمة ،  خاصة وأنه سبق أن هدد بذلك  ..

 ويتضح من ذلك أنه شخصية جدلية لم تحظ بالاتفاق ..

والجدل السياسي  أمتد   بعد تشرين بدرجة عالية من  الوعي  في العمق الشعبي   وفي صميم الحراك السياسي ، فقد أدرك الجميع من كل المستويات والشرائح  خطورة المرحلة  وشروطها ، وبرز الشباب ، وخاصة الطلاب  كلاعب اساسي ، وقوة فاعلة  ، ورقم  مهم في المعادلة السياسية يعول عليه في البناء  والتغيير ..

وهذا هو  المتغير الابرز في حراك تشرين المستمر..  

فهل تنجح مثل هذه الشخصية مع هذا المتغير الجديد  ؟..

- الواقع يجيب ..

صحيح إن مدة الولاية هذه المرة محددة بزمن معين ومهمة واضحة ، لكنها محملة بشروط ، ودم ينتظر القصاص ممن انتهك حرمته  ، وعهود ومواثيق  كبيرة ملزمة ، يجب أن تصل  بالبلد الى بر الانتخابات المبكرة  لتأتي حكومة بمواصفات  الشعب  وتعيد هيبة الدولة ، وتكاد تكون ملائكية في السلوك والاستقلالية والنزاهة بعد أن أصبحت مهددة بالانقراض بسبب الفساد المستشري وتعيد العمل   بالمواطنة بعد ان سادت المحاصصة ، وتضمن مغادرة جميع المفاهيم الغريبة التي كانت عنوانا للمرحلة السابقة ، وجعلت الانتخابات  تخرج عن مسارها الديمقراطي الصحيح  والحكومات تأخذ منحى مختلفا عن اهدافها الحقيقية ..

فهل  يمكن أن تُنسى تلك  القصص والروايات الغريبة  التي كانت تتردد في (مواسم)  تشكيل الحكومات عن (شراء) هذه الوزارة أو تلك  ومحاولة  هذا أو ذاك الحصول على وزارة بذاتها دون غيرها بمبلغ (خيالي) بسبب كثرة عقودها ومواردها وتكالب الشركات عليها ..

اليست تلك  حالة غريبة وغير مسبوقة في التجارب العالمية وفي علم  الادارة والقيادة ....؟

لقد أضعفت هذه (البورصة) الدولة كثيرا وقللت من هيبتها وثقة المواطن بها وساعدت على التجاوز على القانون وخلقت حالة من الاستخفاف وعدم الثقة بالمناصب ، كما حولت الانتخابات من مسارها الديمقراطي الى منحى (السوق التجارية) ..

وتلك الروايات والقصص  التي كان يتداولها الاعلام والالسن  تجعل المواطن يشعر وكأنه في مزاد علني وليس في حراك ديمقراطي ..

اذا .. تلك مهمات صعبة بالتأكيد ، وتحتاج الى حكومة بتلك المواصفات وشخصية غير جدلية ، لا يزال  الشباب  يصرون على مواصفاتهم ، ويقدمون التضحيات على هذا الطريق  ..

شباب خبروا الطريق  جيدا ورسموا خارطة أهدافهم واضحة جعلها تحظى بالقبول  ..

والتجربة  أفضل معلم .. فهي تختبرك ومن ثم تعلمك لتنجح ..

 وقد مر من التجارب ما يكفي ..

وقد سئل أحد الحكماء : ممن تعلمت الحكمة .. قال : من الرجل الضرير ، لأنه لا يضع قدمه على الارض إلا بعد أن يختبر الطريق بعصاه ..

ومن سار على الدرب وصل ..

{ { {

                                     الزائر الابيض 

في حدث نادر ، وظاهرة لم تألفها بغداد منذ عقود إستقبل البغداديون  الثلوج التي اكتست بها شوارع عاصمتهم الحبيبة  وبيوتهم بسرور وفرح  غامر طغى على برودة الجو ، كما حل الزائر الابيض ضيفا جميلا على معظم مدن العراق الاخرى ،  وتعامل معه العراقيون  على  انه فأل  حسن ، يبشر بخير عميم لبلادهم   ..

عسى أن تكون سنوات خير وبركة تنهي سنوات عجاف ..

{ { {

                                  تحية  لغوية عطرة

وردتني هذه الرسالة تحمل تحية لكل من  يراعي قواعد اللغة العربية في الكتابة  ورسم الحروف والكلمات  بعد ان تفشت الاخطاء حتى كادت ان تكون ظاهرة بما في ذلك عند  بعض المتعلمين ..

وتحية للذين يراعون قواعد النحو في  كتابة منشوراتهم فلا يعقل أن يكتبوا (عليكي) بدلا من (عليك)  أو (انتي) بدلا من (أنت) ..

تحية لكل من يكتب (إن شاء الله) بدلا من (إنشاء الله) ..

تحية للذين يكتبون (اللهم صل) وليس (صلي) ..

تحية للذين يكتبون (شكرا) وليس (شكرن) ..

تحية للذين يكتبون (لكن) وليس (لاكن) ..

تحية للذين يكتبون (الظروف)  وليس  (الضروف) ..

تحيات  وأخطاء كثيرة لا يسعها العمود قد نجد فرصة اخرى للنشر ..

{ { {

كلام مفيد :

من جميل ما قرأت ايضا ..

حين قال فرعون (أنا ربكم الاعلى) .. كيف كان رد الله سبحانه وتعالى ..

قال الله سبحانه وتعالى لموسى وهارون (إذهبا الى فرعون إنه طغى فقولا له قولا لينا لعله يتذكر أو يخشى) ..

قال أحد الصالحين وهو يسمع هذه الآية :

(يارب إذا كان هذا عطفك بفرعون الذي قال (أنا ربكم الاعلى) .. فكيف يكون عطفك بعبد سجد وقال (سبحان ربي الاعلى ..) ..

 


 

عدد المشـاهدات 496   تاريخ الإضافـة 12/02/2020   رقم المحتوى 36725
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الإثنين 2020/8/3   توقيـت بغداد
تابعنا على