00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  يوفنتوس يقلب الطاولة على لوموكتيف موسكو وبايرن ينتصر

رياضة
أضيف بواسـطة admin
النـص :

قطار مانشستر سيتي يدهس أتالانتا بخماسية

يوفنتوس يقلب الطاولة على لوموكتيف موسكو وبايرن ينتصر

 

 

مدن - وكالات

تمكن يوفنتوس الإيطالي من قلب تأخره ضد فريق لوموكتيف موسكو الروسي بنتيجة 2-1 بعد أن كان متأخرا في النتيجة بهدف نظيف حتى الربع ساعة الأخيرة من المباراة. كانت المباراة في اتجاه واحد فقط وهو أصحاب الارض، فريق نادي يوفنتوس، ولكن الشوط الأول بعد ضغط من لاعبي السيدة العجوز تمكن الضيوف من تسجيل هدف أول من هجمة مرتدة على مرمى الحارس تشيزني. سجل هدف لوموكتيف موسكو الوحيد في المباراة، اللاعب الروسي أليكسي ميرانشوك في الدقيقة 30 من عمر اللقاء في كرة حاول الحارس تشيزني التصدي لها لكنها ارتدت منه إلى الجناح الروسي. وفي الشوط الثاني من المباراة دفع ساري مدرب يوفنتوس بكل أسلحته الهجومية بدخول هيجوايين بدلا من خضيرة ورابيوت بدلا من ماتويدي حتى جاء الضغط بنتائجه بهدفين في دقيقتين. الهدف الأول جاء عن طريق باولو ديبالا بتسديدة في الزاوية البعيدة عن حارس المرمى في الدقيقة 77 من عمر اللقاء، وسجل نفس اللاعب الهدف الثاني في الدقيقة 79 بكرة مرتدة من الحارس بعد تسديدة قوية من ساندرو. وبهذا الفوز يصبح رصيد يوفنتوس في المجموعة الرابعة 7 نقاط في الصدارة بينما يأتي أتليتكو مدريد الإسباني في المركز الثاني بنفس الرصيد ولكن يتفوق الفريق الإيطالي بفارق الأهداف ويحتل لوموكتيف موسكو المركز الثالث برصيد 3 نقاط.

بايرن ميونخ يتفوق

واصل بايرن ميونخ الألماني سجله المميز في بطولة دوري أبطال أوروبا، وذلك بعد فوزه على مضيفه أولمبياكوس اليوناني بنتيجة (3-2) اول امس الثلاثاء، في ثالث جولات دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا. وحقق الفريق البافاري العلامة الكاملة في دور المجموعات بعد مرور 3 جولات، بانتصاره في كافة مبارياته، مما وضعه على رأس ترتيب المجموعة الثانية برصيد  9 نقاط. وأفادت شبكة "أوبتا" للإحصائيات بأن بايرن حافظ على سجله المميز في دوري الأبطال، إذ نجح في تجنب الهزيمة خلال آخر 11 مباراة خاضها خارج أرضه، ليعزز رقمه القياسي في البطولة. ولم ينجح أي فريق داخل ملعبه في التغلب على بايرن طوال الفترة الماضية، حتى أن إقصائه من البطولة الموسم الماضي، جاء بعد خسارته في ملعب أليانز أرينا على يد ليفربول الإنجليزي، عقب التعادل ذهابًا بدون أهداف.

إيكاردي يحفر اسمه في تاريخ باريس

ترك ماورو إيكاردي مهاجم باريس سان جيرمان، ذكرى لن تنسى في تاريخ فريقه الفرنسي بدوري أبطال أوروبا. وسجل إيكاردي الهدفين الأول والثاني لفريقه في فوز كاسح ( (5-0 بمعقل كلوب بروج البلجيكي، مساء اول امس الثلاثاء، في الجولة الثالثة من دور المجموعات للتشامبيونزليج. وكشفت شبكة أوبتا، أن الهدف الثاني الذي سجله إيكاردي، يعد رقم  200 لسان جيرمان في تاريخه بدوري أبطال أوروبا. ورفع أيضا المهاجم الأرجنتيني رصيده إلى 3 أهداف في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم. وانضم إيكاردي إلى صفوف سان جيرمان في الساعات الأخيرة لسوق الانتقالات الصيفية الماضية، قادما من صفوف إنتر ميلان الإيطالي على سبيل الإعارة لمدة موسم واحد مع إمكانية الشراء النهائي في صيف 2020.

مانشستر سيتي يدهس أتالانتا

حقق مانشستر سيتي فوزه الثالث على التوالي في مسابقة دوري أبطال أوروبا، بتغلبه على ضيفه أتالانتا بنتيجة (5-1) مساء اول امس الثلاثاء، ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثالثة. وسجل سيرجيو أجويرو هدفين في الدقيقتين 34 و38 من ركلة جزاء، وأضاف رحيم سترلينج ثلاثية في 11 دقيقة (58  و64 و69) فيما أحرز رسلان مالينوفسكي هدف أتالانتا الوحيد في الدقيقة 28 من ركلة جزاء أيضًا. واقترب مانشستر سيتي بهذا الفوز، من التأهل إلى الدور ثمن النهائي، حيث يتصدر المجموعة برصيد 9 نقاط، بفارق  5 نقاط أمام دينامو زغرب الذي يحتل المركز الثاني بفارق الأهداف أمام شاختار دونتسك، فيما يقبع أتالانتا في قاع المجموعة برصيد خال من النقاط.

الشوط الأول

كما كان متوقعًا، سيطر مانشستر سيتي على مجريات اللقاء منذ البداية، بيد أنه لم يشكل خطورة تذكر في الدقائق العشر الأولى، وتجرأ أتالانتا وحاول مبادلة خصمه الهجمات، فرفع جوسينس عرضية على رأس كاستاجني الذي ذهبت محاولته فوق المرمى في الدقيقة 12. وطالب الجمهور بركلة جزاء لسيتي في الدقيقة 17 بعد سقوط فودين داخل المنطقة، بيد أن الحكم أمر بمواصلة اللعب، ولم تشكل تسديدة إيليسيتش نحو القائم القريب أي خطورة على مرمى إيدرسون حارس سيتي في الدقيقة 20. وأنقذ حارس أتالانتا بيرلويجي جوليني مرماه من تسديدة أجويرو في الدقيقة  24 ثم احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح أتالانتا بعد مخالفة ارتكبها فرناندينيو بحق إيليسيتش، وتصدى مالينوفسكي لتنفيذ الركلة بنجاح في الدقيقة 28. لم يهنأ الفريق الإيطالي كثيرًا بالهدف، فعادل أجويرو النتيجة بالدقيقة 34 بعدما غمز كرة مرسلة من سترلينج بقدمه بين قدمي الحارس من مسافة قريبة. وسرعان ما أضاف أجويرو هدفه الثاني في الدقيقة 38 من ركلة جزاء، بعدما تعرض سترلينج للعرقلة داخل المنطقة، وقبل نهاية الشوط الأول، أرغمت الإصابة رودري على الخروج من الملعب، ليدخل مكانه ستونز، وفي الوقت بدل الضائع أنقذ حارس أتالانتا مرماه من تسديدة محكمة لووكر.

الشوط الثاني

أجرى أتالانتا تبديلين بين الشوطين بإشراك لويس موريل وماريو باساليتش مكان جوميز وماسييللو، لكن سيتي بدا عازمًا على تعزيز تقدمه، فتألق جوليني في التصدي لتسديدة من دي بروين في الدقيقة 55. وأثمرت لعبة جماعية لسيتي عن الهدف الثالث في الدقيقة 58عندما أرسل محرز كرة بينية إلى دي بروين في الناحية اليمنى، فتخلص الأخير بمهارة من رقيبه قبل أن يمرر إلى فودين الذي مررها بدوره إلى سترلينج، فما كان من الأخير إلى أن يدكها في الشباك. حاول أتالانتا الرد على هدف سترلينج في الدقيقة 62 بيد أن الحارس إيدرسون برع في التصدي لمحاولته على دفعتين، وجاء هدف سيتي الرابع في الدقيقة 64  بعدما مرر جوندوجان كرة بينية إلى سترلينج الذي راوغ مدافعًا قبل أن يسدد في نحو القائم القريب، وألغى الحكم هدفًا لأتالانتا في الدقيقة 67 بداعي التسلل.وأكمل سترلينج ثلاثيته في الدقيقة 69  عندما قابل عرضية محرز أمام المرمى بالطريقة ذاتها التي سجل فيها أجويرو أول أهداف اللقاء، وكاد الدولي الإنجليزي أن يضيف هدفه الرابع في المباراة بالدقيقة 75 عندما انفرد بالمرمى، لكن كرته مرت بجوار القائم. ومرت الدقائق التالية هادئة، ولعب سيتي بـ10 لاعبين منذ الدقيقة 83 بعدما حصل فودين على البطاقة الصفراء الثانية، وواصل إيدرسون تألقه ليبعد شبح هدفين محققين لأتالانتا في الوقت بدل الضائع.

عدد المشـاهدات 651   تاريخ الإضافـة 23/10/2019   رقم المحتوى 33264
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الثلاثاء 2019/11/12   توقيـت بغداد
تابعنا على