00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  بغداد تغادر لائحة أسوأ عشر مدن للعيش في العالم

الأولى
أضيف بواسـطة admin
النـص :

بغداد تغادر لائحة أسوأ عشر مدن للعيش في العالم

 باحث لـ (الزمان): العاصمة تستحق إهتماماً أكبر والسياسيون يعيشون حالة غربة معها

بغداد -  الزمان

 

دعا الباحث في التراث البغدادي عادل العرداوي، الحكومة الى اهتمام اكبر بالعاصمة ، مشيرا الى ان بغداد يمكن ان تتقدم مراتب عدة في لائحة افضل المدن للعيش في العالم لو نالت جزءا من الاهتمام.  وقال العرداوي لـ(الزمان) امس ان(الجهات الحكومية للاسف لاتولي العاصمة الاهتمام المطلوب وهذا الامر يحول دون تقدم ملحوظ لها في لائحة افضل المدن للعيش في العالم)، مضيفا ان(خروج بغداد من لائحة اسوأ عشر مدن للعيش في العالم امر جيد لكنه لايلبي الطموح). ورأى العرداوي ان(المسؤولين الحكومين كإنهم يعيشون حالة غربة مع بغداد مع انهم يعيشون في وسطها)، مشددا على ان (المسؤول على رأس الهرم ينبغي ان يتابع ادق التفاصيل في ما يتعلق بالعاصمة وبناها التحتية). ورفعت بغداد للمرة الاولى منذ اكثر من عقد من ذيل قائمة المدن الاسوأ في العالم، فيما ادرجت ثلاث مدن عربية جديدة في هذا الحقل بحسب مؤشر المعيشة العالمي الذي  الذي تعده "إكونوميست إنتلجنس يونيت" التابعة للمجلة البريطانية الأسبوعية "ذي إكونوميست". وتصدرت فيينا للسنة الثانية على التوالي التصنيف للمدن فيما أتت دمشق في المركز الأخير. وأكدت العاصمة النمساوية بذلك جودة الخدمات التي توفرها بعدما كانت أول مدينة أوروبية تتصدر العام الماضي هذا التصنيف السنوي. وقال معدو التنصيف أن (بنى فيينا التحتية ونوعية الهواء فيها وما توفره على الصعيد الثقافي والتربوي والطبي يكاد يكون مثاليا في بيئة مستقرة).وللسنة الثانية على التوالي حصلت فيينا على علامة 99،1 من أصل 100 متقدمة على ملبورن الأسترالية (98.4) التي بقيت لسنوات متصدرة للتصنيف وسيدني الأسترالية أيضا 98.1) وهيمنت أستراليا وكندا على تصنيف أفضل 10  مدن مع ثلاث مدن لكل منهما إلى جانب اليابان مع طوكيو وأوساكا. وحلت كوبنهاغن في المرتبة التاسعة عالميا.وتراجعت باريس6  مراتب وحلت في المركز الخامس والعشرين، بسبب تأثير حركة السترات الصفر. وجاء ترتيب المدن العشرة الاولى كما يأتي :فيينا، النمسا/ ملبورن، استراليا/ سيدني، استراليا/ أوساكا، اليابان/ كالغاري، كندا/فانكوفر، كندا/تورونتو، كندا/طوكيو، اليابان/كوبنهاغن، الدنمارك/أدليد، استراليا.أما المدن التي جاءت في ذيل القائمة فهي دمشق، سوريا وقبلها لاغوس، نيجيريا ودكا، بنغلاديش/طرابلس، ليبيا/ كراتشي، باكستان/ بورت مورسبي، بابوا غينيا الجديدة/ هاراري، زيمبابوي/ دوالا، الكاميرون/ الجزائر العاصمة/ وكاراكاس، فنزويلا.وتقيّم 140 مدينة سنويا على سلم من مئة نقطة استنادا إلى سلسلة من المؤشرات منها مستوى المعيشة والجريمة وشبكات النقل العام وإمكانية الحصول على التعليم والخدمات الطبية والاستقرار الاقتصادي والسياسة. وللمرة الأولى ضم المؤشر معيار تأثير التغير المناخي على جودة العيش مما أثر سلبا على تصنيف نيودلهي والقاهرة بسبب (نوعية الهواء السيئة ومتوسط الحرارة.. وعدم توافر المياه بشكل كاف).

الى ذلك اعلنت قيادة عمليات بغداد، السبت، رفع 252  كتلة كونكريتية خلال الأسبوع الماضي. وقالت القيادة في بيان امس إن (الجهد الهندسي في عمليات بغداد، يواصل برفع الكتل الكونكريتية وفتح الطرق المغلقة). واضافت انه (تم رفع 252  كتلة كونكريتية خلال الأسبوع الماضي في بغداد).

وأعلنت امانة بغداد عن تهيئة 52  خط طوارئ تستخدم عند الحاجة وتحديدا عند هطول الامطار وبكميات كبيرة.

وذكرت الأمانة في بيان امس أن (ملاكاتها قامت بتهيئة 52  خط طوارئ بأقطار مختلفة توزعت على جانبي الكرخ والرصافة من بغداد تقوم بتصريف مياه الامطار عند هطولها بكميات اكبر من القدرة الاستيعابية لشبكة ومحطات المجاري). وأضاف البيان أن (الخطوط المذكورة ستقوم بدعم وإسناد المحطات والخطوط وبالتالي مضاعفة القدرة التصريفية لمياه الامطار واختصار الوقت اللازم للتصريف).

 

عدد المشـاهدات 302   تاريخ الإضافـة 07/09/2019   رقم المحتوى 32251
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الثلاثاء 2019/9/17   توقيـت بغداد
تابعنا على