00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  ديربي أرسنال وتوتنهام اليوم وسان جيرمان يهزم ميتز

رياضة
أضيف بواسـطة admin
النـص :

بيلباو يتصدّر الليغا مؤقتاً وبولونيا يفوز بالوقت القاتل

ديربي أرسنال وتوتنهام اليوم وسان جيرمان يهزم ميتز

{ مدن – وكالات : يسعى فريقا آرسنال وتوتنهام، لتفادي تلقي الهزيمة الثانية على التوالي، عندما يتواجهان اليوم الأحد في الجولة الرابعة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم. ويلتقي الفريقان في ديربي شمال لندن على ملعب الإمارات بحثا عن استعادة التوازن، بعدما سقطا في فخ الخسارة في الجولة الماضية من الدوري. خسارة آرسنال 1 / 3 أمام فريق ليفربول، المتصدر، لم تكن مفاجأة، ولكن خسارة توتنهام أمام نيوكاسل بهدف نظيف كانت مفاجأة كبيرة.  كان الهدف الذي سجله جولينتون في الشوط الأول هو الحاسم، حيث تمكن فريق نيوكاسل من تحجيم هجوم فريق توتنهام، الذي سدد كرتين فقط على المرمى، رغم أن نسبة استحواذه على الكرة وصلت إلى 80 بالمئة ومع إيقاف الدوري الأسبوع المقبل بسبب الأجندة الدولية، فإن هاري كين مهاجم توتنهام يعلم أنه من الضروري أن يستعيد الفريق توازنه ويحقق الفوز، وألا يبتعد كثيرا عن ليفربول ومانشستر سيتي، حامل اللقب، في جدول الترتيب.  وقال :”لا تريد أبدا أن تدخل مدة التوقف الدولي وأنت خاسر أو متعادل، وبالتأكيد ديربي شمال لندن سيكون كبيرا للغاية. إذا فزنا سيجعل هذا الأمر أول 4 مباريات لنا بالدوري جيدة”. وأضاف: “ولكنها لن تكون مباراة سهلة لذلك يجب أن نتأكد من أننا مستعدون وجاهزون لهذه المباراة”. ويواجه توتنهام بعض المشكلات في ملعب الإمارات منذ أن حقق آخر فوز له هناك في نوفمبر/ تشرين الثاني 2010  ومنذ ذلك التاريخ خسر توتنهام 5 مرات وتعادل في 3  من بينها الخسارة 2 / 4 في الموسم الماضي. وقال جرانيت شاكا لاعب وسط آرسنال عقب الخسارة أمام ليفربول: “إنها مباراة ديربي، ونعلم كم هي مباراة مهمة للجماهير، وللنادي ولنا”.وأضاف: “أظهرنا في السنوات القليلة الماضية أن بإمكاننا تقديم مباريات جيدة للغاية أمامهم”.

سان جيرمان يهزم ميتز

وفاز باريس سان جيرمان على مضيفه ميتز، بهدفين دون رد، اول امس الجمعة، في افتتاح منافسات الجولة الرابعة من الدوري الفرنسي.وسجل ثنائية بي إس جي، آنخيل دي ماريا من ركلة جزاء، وماكسيم تشوبو موتينج، بالدقيقتين 11 و43. وبذلك، رفع الفريق العاصمي رصيده لتسع نقاط، ليتصدر جدول المسابقة مؤقتا، بينما تجمد ميتز عند أربع نقاط، في المركز الثالث عشر. ولم يجد سان جيرمان مقاومة حقيقية من منافسه، وهو ما توقعه المدرب الألماني توماس توخيل، الذي منح الفرصة لحارس المرمى البولندي، مارسين بولكا، ولاعب الوسط الشاب، عادل عوشيشي. أما فنسنت هوجنون، مدرب ميتز، فلجأ لخطة 4-3-3  لكن ثلاثي الوسط حبيب مايجا وفوفانا ورينو، مال أكثر لأداء المهام الدفاعية، متأثرا بالضغط الباريسي. وأحبط سان جيرمان أصحاب الأرض بهدف مبكر، نتيجة خطأ ساذج لفوفانا الذي عرقل خوان بيرنات، ليحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء، سددها آنخيل دي ماريا بنجاح. وكان ثلاثي الوسط الباريسي الحلقة الأبرز في كتيبة توخيل، بفضل تميز إدريسا جاي في قتل هجمات ميتز، وحيوية اللاعب الواعد عادل عوشيشي، وماركو فيراتي الذي صنع الهدف الثاني من ركلة حرة، لعبها عرضية فانقض عليها تشوبو موتينج برأسه في الشباك. وفي المقابل، كان الجناح الأيمن الجزائري، فريد بولحية، شعلة نشاط دائمة ومصدر الإزعاج الوحيد للدفاع الباريسي، لكنه لم يجد المعاونة الكبيرة من زميليه في الهجوم، أوبا نجيتي وحبيب ديالو. أما توخيل فاستغل سهولة اللقاء في تجهيز لاعبين آخرين، حيث أشرك لياندرو باريديس وليفين كورزاوا وخيسي رودريجيز، مكان عوشيشي وفيراتي وتشوبو موتينج.وقبل نهاية اللقاء بربع ساعة، سدد فريد بولحية كرة أمسكها مارسين بولكا. وبعدها غادر اللاعب الجزائري الملعب، ليشارك مكانه إبراهيما نيان، بينما لم يترك البديلان الآخران فيكتوريان آنجبان ومارفين جابكا البصمة المطلوبة، لينتهي اللقاء بفوز سهل للضيوف.

بيلباو يسقط سوسيداد ويتصدر الليجا مؤقتا

واصل أتلتيك بيلباو، بدايته الرائعة للموسم وفاز 2- 0 على غريمه ريال سوسيداد، في قمة إقليم الباسك بدوري الدرجة الأولى الإسباني، اول امس الجمعة.

ومنح إيناكي وليامز، التقدم لبيلباو بهدف في الدقيقة 11 بعد تسديدة مباشرة رائعة عقب تحرك سريع. وأضاف راؤول جارسيا، الهدف الثاني بتسديدة من خارج المنطقة في الدقيقة 28. وحصل سوسيداد على ركلة جزاء بين الهدفين لكن حكم الفيديو المساعد تدخل وألغى القرار بعدما بدا من الإعادة أن الخطأ حدث خارج المنطقة، وازدادت الأمور سوءا بعد إصابة لاعب الوسط أسير يارامندي. ووضع السويدي الشاب ألكسندر إيزاك، لاعب سوسيداد الكرة داخل الشباك بعد الاستراحة لكن حكم الفيديو ألغى الهدف بسبب التسلل. وواصل بيلباو الحفاظ على التقدم حتى خرج بانتصار مهم آخر على أرضه بعد التفوق 1- 0 على برشلونة في الجولة الافتتاحية ليصبح رصيده 7 نقاط من 3 مباريات، ويتقاسم الصدارة مع إشبيلية بينما يملك سوسيداد 4 نقاط.

فوز قاتل

وفاز بولونيا بهدف نظيف في الوقت القاتل على ضيفه سبال، في الجولة الثانية بالدوري الإيطالي الممتاز لكرة القدم. وجاء هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 93 عن طريق اللاعب روبرتو سوريانو، الذي منح فريقه أول ثلاث نقاط في البطولة. وبهذه النتيجة رفع بولونيا رصيده إلى أربع نقاط في الصدارة مؤقتًا انتظارًا لاستكمال باقي مباريات الجولة، في حين تذيل سبال الجدول بدون رصيد.

عدد المشـاهدات 294   تاريخ الإضافـة 31/08/2019   رقم المحتوى 32035
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الإثنين 2019/9/23   توقيـت بغداد
تابعنا على