00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  الشرطة في ضيافة الكويت اليوم ببطولة الأندية الأبطال

رياضة
أضيف بواسـطة admin
النـص :

رهان القيثارة على مجموعة اللاعبين لحسم لقاء الذهاب

الشرطة في ضيافة الكويت اليوم ببطولة الأندية الأبطال

 

الناصرية - باسم الركابي

يفتتح بطل الدوري العراقي فريق الشرطة مبارياته  في منافسات ذهاب  بطولة كاس محمد السادس  للاندية عند السابعة والربع من مساء اليوم الاربعاء بمواجهة فريق نادي الكويت على ان يلعب فريق الجوية مباراته الاولى بنفس البطولة غدا الخميس في مواجهة نادي السالمية عند السابعة مساء على ملعب كربلاء الدولي.

 

وكان الشرطة  قد انهى معسكره الداخلي في مدينة البصرة الذي استمر لمدة اسبوع  خاض خلاله مباراة واحدة  تغلب فيها على نفط الجنوب بهدفين لواحد قبل ان يصل السبت الماضي  للكويت والدخول بمعسكر لاكمال فترة الاعداد لخوض اللقاء المذكور وفي تحقيق انطلاقة جيدة وفي اكثر طموحا لعكس المستوى والنتيجة كونه الفريق الذي خطف الدوري باستحقاق  متوجها برغبة شديدة  لمشاركة تليق به.

لقاء مختلف

لقاء اليوم سيكون مختلف وياتي بعد اخر مباراة له في الدوري المحلي امام الكرخ وخطف اللقب بعدما قدم افضل المستويات الفنية منحته اللقب باستحقاق في موسم يبقى يتذكره الأنصار عبر جهود المدرب السابق واللاعبين والأغلبية التي ستمثله اليوم فضلا عن الأسماء  التي اضيفت لقائمة الفريق التي ضمت اللاعبين محمد حميد واحمد باسل وسعد ناطق وصفاء هادي وعلاء مهاوي وكرار محمد وفيصل جاسم وامجد وليد وحسام كاظم  ووليد سالم وسعد عبد الامير  وامجد عطوان وعلي فائز وشيركو كريم وابو بكر ديار ومروان حسين وعلاء عبد الزهرة وكرار جاسم وضرغام إسماعيل وعلي يوسف وبلال خضير وفيصل جاسم ونبيل صباح وسيقود الفريق لاول مرة المدرب الصربي اليكس ايليتش  الذي يضع الفريق ثقته به واللاعبين واغلبهم من الأسماء المعروفة والحال للجوية إضافة الى تواجد الزوراء في المغرب وقد يؤثر ذلك على عملية جمع المنتخب الوطني المقرر لها غدا الخميس لتميثل المنتخب الوطني استعدادا لخوض مباراته إمام البحرين  في الخامس من الشهر القادم ضمن تصفيات بطولتي كاس العالم وامم اسيا.

أسماء مهمة

وتظهر الاسماء التي ستلعب للفريق التي  جلبت اللقب المحلي بالقادرة على تحقيق النتيجة  المنتظرة حيث الفوز والعودة بكامل النقاط  من خلال بذل المزيد من الجهود  واللعب بالمستوى والطريقة التي سيحددها  المدرب الجديد في مشاركة مهمة  تتطلب تقديم الاداء والمستوى وعكس واقع الشرطة كونه بطل الدوري ويتمتع بامكانات عالية  فيما يتعلق بموجود اللاعبين وقدرات النادي كما تاتي ضمن مهمة اعداد الفريق للموسم القادم المقرر ان يفتتح في الثالث والعشرين من الشهر المقبل  للدفاع عن اللقب ويظهر الفريق متكامل وقادر على خوض المباراة باعلى درجات الحالتين النفسية والمعنوية بعدما عزز صفوفه باللاعبين صفاء هادي ومروان وحسين ولايعاني من أي شيء ويكون في الجاهزية بعدما تجمع اللاعبين في البصرة ومنها في الكويت والامل في ان يدافع عن سمعته والكرة الراقية في ان يمثلها الفريق احسن تمثيل بعد فشل الفرق التي سبقته في المشاركات الاخيرة.

فرصة المشاركة

وتظهر المشاركة المذكورة واللقاء الاول الفرصة المواتية للشرطة في تحقيق الخطوة الاولى  وعكس رغبة الانصار في ان يقدم مباراة جيدة  لتسهيل الامور التي ستحسم  الشهر القادم عندما تقام مباراة الاياب في كربلاء  ما يضع اللاعبين في اهمية حسم لقاء اليوم الذي لايبدوسهلا وفي ان يستهل مشواره  في التفوق على ظروف المباراة حيث عاملي الارض والجمهور للمضيف   المحفزان للاعبي الشرطة في تقديم العرض المطلوب وحسم الامور في ظل تواجد جميع اللاعبين وهم  في الحالة المعنوية التي يتمتعون بها بعد الحصول  الشهر الماضي على لقب الدوري  والأنظار ستتوجه على  التشكيل في تحمل المسؤولية  كما يجب امام مهمة صعبة في جميع تفاصيلها ولان عقدة فرقنا هي مباريات الذهاب لكن بامكان مجموعة لاعبي الشرطة في تقدم ما عليها  عبر الالتزام بطرية اللعب وتنفيذها بجدية  لتسهيل مهمة كسب الفوائد  والنقاط كاملة التي سيكون لها تاثير على لقاء الاياب  لابل على بداية الموسم عندما  يواجه بطل الكاس الزوراء في السوبر في الرابع عشر من  الشهر القادم ومهم جدا ان يكون دور مؤثر لبطل الدوري العراقي في احدى البطولات المهمة التي تضم افضل الفرق العربية ابطال الدوريات والكاس وتعويض خيبة الزوراء والخروج منها عبر ملحق طنجة المطلوب من لاعبي الشرطة تقديم ما عليهم والتقدم في لقاء اليوم الدفعة القوية لخوض اللقاء القادم عندما يجد المراقبين واهل الكرة المحلية هنا القوة التي يتمتع بها الفريق  القادر على منافسة اصحاب الارض  والحصول على نتيجة الفوز التي يبدو لها الاقرب  من خلال التشكيل المتجانس وبعد جمع اللاعبين في معسكرين من اجل تحقيق  ذلك حيث النتيجة التي ستفتح الطريق للانتقال لدور ال16  ولابد من اخذ المهمة على محمل الجد  عبر  اللعب بشعار لابديل عن الفوز وسط  الظروف الجيدة التي يمر بها الفريق والتطلع الى تحقي حسم الامور كما يجب   ليدعم فيها لقب الدوري والتوجه بقوة الى لقاء كاس السوبر مع الغريم الزوراء   ولان المشاركة الحالية  تعدالافضل  بسبب الامكانات العالية ووجود اللاعبين المهمين باتجاه تحقيق الخطوة الاولى للاسهام في تعزيز دور الفريق وكسب رضا جمهوره والوسط الكروي لان بغير العودة بالنتيجة الايجابية يعني تعقيد الامور التي لايمكن وضعها تحت  النتيجة السلبية امام حشد من اللاعبين   الذين يمثلون قوة المنتخب الوطني ما يضع الفريق تحت ضغط النتيجة وفي ان يؤدي اللاعبين الدور الفني من خلال اول مهمة للمدرب الصربي  والامل في ان تاتي كما يخطط لها  عندما يقود الفريق في مواجهة غير سهلة ومحاولة  كسب رضا الادارة التي استمرت تعتمد على المدربين الأجانب لمساعد الفريق في تحقيق لقب الدوري مرة اخرى فضلا عن الدخول بقوة في استحقاقات  الموسم القادم حيث دوري ابطال اسيا والسوبر وكاس العراق والدوري المحلي ويامل ان يستهل  مهمته الغير سهله والموسم بالفوز على الاشقاء  بعقر دارهم واهمية الظهور الجيد من حيث المستوى والاداء وخلق الفرص في مجمل مبارياته بعد تقييم المتابعين والاشادة بروحية اللاعبين  الذين عليها مواصلة العطاء في واحدة من البطولات المهمة  والعودة للمشاركات الخارجية التي ابتعدت عنها الشرطة لفترة غير قصيرة  وفي ان يعكس نفسه بقوة وبشكل ايجابي وان يقدم الكل الاداء المطلوب امام تحقــــــــــيق النتيجة  وضمان الــــــــفوز المنتظر من جمهوره الذي ســـــــيتابع اللقاء الذي يحضى  باهتمام الكل  للمرور بسلام  والحصول على اول ثلاث نقاط.

انصار الفريق

وقال احد انصار الشرطة  نجدد الثقة بالفريق في ان يقدم اللاعبين  اداءا مقنعا وان تتكلل جهودهم بالعودة بكامل العلامات ولايمكن ضمان أي شيء الا من خلال اصرار اللاعبين على تقديم المستوى الذي يؤدي الى حسم المباراة  في ظل وجود التشكيل المتكامل وحالة الاعداد من خلال معسكر البصرة ومهم ان تاتي البداية القوية في موسم جديد يدافع به عن اللقب وخوض البطولات الخارجية  بالشكل المطلوب ومهم ان يعود الشرطة للبطولات الخارجية ومنتظر ان يظهر كما يجب حيث البطولة الاندية  المذكورة بقدرات عناصره بعدما نجحت في اسعادنا بالحصول على لقب الدوري ونامل ان يكون دور مؤثر للمدرب الجديد في قيادة  المهمة الاولى  وفي ان تلبي رغبة جمهور الفريق الذي يتمتع بكل مقومات اللعب  التي تؤمن له عبور بوابة الكويت  وتحمل الامور على افضل ما يرام  وفي ان يرتق اللاعبين الى مستوى المهمة وفي ان يكونو عند رغبتنا في تحقيق الفوز  لدعم نتيجة الاياب المقبلة ومن ثم العبور للدور القادم من ومهــــــم جدا في ان يـــــظهروا بكل جدية واللـــــــعب برغبة النتيجة وكل الامل بهم في ان  يعــــــودوا بالفوز.

فريق الكويت

ويعول الفريق الكويتي على عاملي الارض والجمهور وظروف المباراة التي تقف معه عندما يدخل ملعبه وهو ينشد للفوز عبر خبرة المدرب حسام السيد  صاحب المعرفة بلاعبي الشرطة بعد فترة عمل غير قصيرة مع الفرق المحلية  وقبلها دخل الفريق معسكرا تدريبيا في التشيك ويمتلك عدد من اللاعبين المحلين والمحترفين المؤثرين المتطلع لحسم الامور من خلال ملعبه ومؤازرة انصاره لانه يقدر صعوبة المباراة الثانية ما يدفعه الى اللعب بخيار الفوز والتقدم خطوة مهمة على طريق التاهل للدور القادم  في مباراة ساخنة  تسيطر عليها النتيجة  لاهمية اللقاء الاول الذي سيضع أي منها على الطريق الصحيح في مواصلة العمل  لان عكس ذلك ســـــــتتقلص  الحظوظ   ما يجـــــــعل منهما البحث عن اول ثلاث نقاط لدعم خوض اللقاء  الحاسم المقبل في حسابات تعتمد  الرهان على مباراة  الارض.

وكان الكويت قد بلغ نهائي البطولة في عام 2003 قبل ان يخسر من الملعب التونسي كما حقق عشر بطولات في اخر ثلاثة موسم ويتمتع في قدرت ونظام احتراف عزز من دوره في  مختلف المشاركات حيث  بطولة كاس الاتحاد الأسيوي ويرتكز على قدرات فنية وإدارية وبنى تحتية  منذ تاسيسه في عام 1960.

السالمية والجوية

ويخوض فريق القوة الجوية لقاءه الاول في نفس البطولة يوم غد امام مضيفه السالمية الكويتي عند الساعة السابعة مساءا ويتطلع العودة بالفوز لاهمية ذلك وتاثيره على المشاركة وتحقيق رغبة جمهوره الكبير في ان يعوض خسارة لقب الدوري وان ينطلق  من خلال  هذه المواجه التي استعدلها في لبنان للموسم الجديد وتعود مشاركات طويلة للمضيف عندما خرج من الدور النصف النهائي عام 1999 بخسارته من الجيش السوري  بهدفين لواحد وكانت  مشاركة الزوراء في طنجة مخيبة بعدما  خرج من دائرة المنافسات  اثرخسارة اللقاء الثاني من اتحاد طنجة.

 

 

عدد المشـاهدات 724   تاريخ الإضافـة 27/08/2019   رقم المحتوى 31953
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الإثنين 2019/9/23   توقيـت بغداد
تابعنا على