00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  من يتمنى أحياناً يتجنى

مقالات
أضيف بواسـطة admin
النـص :

من يتمنى أحياناً يتجنى

مجيد السامرائي

التمني رأس مال المفلس ؛ تتمنى قصرا وانت لاتملك (قمري).

من أين جاءت هذه المفردة ؟

من أيـــــــــــن جاءت هذه الساحرة، واثـــــــــــقة هادئة مكابرة، عيونــــــها كالمدن المحاصرة، اجفانها نوارس مهاجرة، فزجت الجيوش بالجيوش، وهزت التيجان والعروش، ولاعبتني لعبة خاسرة.

هذا من شعر عريان الذي كان يكسوه زغب الشعر حتى  ختام الحياة ايضا بعض أمانيه ضاله ..

اغضب كثيرا حين يتمنى علي بعض الاحبة من مريدي البرنامج المدمنين ومعهم مشاهدو الصدفة ..(نريد حوارا آخر مع القيصر .. الا ترضون بكسرى بديلا ؟)

وكاظم لايرد الا على هاتفي وسام ثم عمر ولديه (حسب حواري معه).. وهو منتش مكتف بذاته نجم فوق الريح له غابات من نخيل واعناب بمـــراكش ربماهو الان في اســــبانيا الوطن البديل لبلاد التي لم ير  لها مثيــــــلا في الدنيا أجمعها فـــــقط افطاره على بيــــــــــاض البيـــاض دون صفاره ؛ يوحي بــــــــأنه يتبع وصايا طبية عــــلوية تجعله محكوما بنبـــــــض يسري كالساعة) صديقي نعم لكن هو طيــــــــف (سراب) لاتدركه الايـــــــــدي ..وعدني أن نلتقي  في آب وانا أردد : شهر الصيام محبب ما لم يكن في شهر آب ..

شقيق قحطان العطار عنده بيت افتراضي في قشلة المتنبي : يسأله الناس : لماذا ياهاشم لماذا لايظهر اخوك في أطراف الحديث ؟ فيحيلهم إلي . هو يعلم السر لكنه يداري كل شيء بالضحك  والقهقهة التي تميت القلب ...

 صديق مضاف جديد يقول : خليني افكر لك ..مممم  ..لماذا لاارى في برنامجك .. الزعيم ؟! تدري شلون تضرب ضربة العمر ؟  والرجل له من يشرف على تصوير طوابير المعجبين  الذي يصورون معه سيلفي بالفاتورة ..

وحين راح الى  صيوان العزاء في جامع عمر مكرم  في القاهرة  ليترحم على  شريف عرفه فانقلبت المأساة الى نقيضها !

 لو يسمونها في المسرح لو  سحرية ؛ تقلب الحقائق الى فنطازيا ؛ وهم ؛ خيال ! ولو حرف إمتناع لامتناع .. ولو تفتح للشيطان بابا ..

 وبعض من يتمنى علي كأنه يتجنى !

 

 

عدد المشـاهدات 48   تاريخ الإضافـة 16/07/2019   رقم المحتوى 30902
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الأربعاء 2019/8/21   توقيـت بغداد
تابعنا على