00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  الإكتئاب مرض العصر

أغلبية صامتة
أضيف بواسـطة admin
النـص :

الإكتئاب مرض العصر

بحر النسيان

 

أغلب الناس يعانون من الاكتئاب ، ولا يعلم ما هو مصدره ، و لا كيفية التخلص منه؟

فماذا نفعل للتخلص منه؟

الكثير منا يعتقد أن التخلص من الاكتئاب يكون عن طريق :

1- الأكل ؛ وهذا مفهوم خاطئ جدا ، إنها طريقة ذكية للإنتقام من نفسك .

فانت عندما تاكل ، ستصاب بعسر الهضم ، و الخمول ، وعدم التركيز ، وكثير من الامراض ؛ مثل : السكر ، والضغط ، والسرطان ، وزيادة الوزن ، وهذا ، بحد ذاته ، سيجعلك تعاني من ثقل الوزن ، والإحساس بتأنيب الضمير . عندما تشاهد نفسك في المرآة ، ستدخل في صراع دام بين عقلك و معدتك ، و أغلب الناس يستسلمون ، و يكونون ضحية من ضحايا مرض البدانة والذي يعتبر من أخطر امراض العصر .

2- سماع الموسيقى :

هل الموسيقى تساعد في التخلص من الاكتئاب؟!

هذا ما يظنه البعض ، على الأقل ،  يحاول ان يروج لهذه الفكرة .

إن كانت الموسيقى هي التي تساعد في علاج الاكتئاب ؛ فلا بد أن الذين يعزفون الموسيقى ، والمغنين الذين يسمعونها ويتراقصون على ألحانها هم أسعد الناس في العالم ؛ لكننا عندما نقرأ أو نشاهد بعض التقارير عنهم ، نراهم أكثر الناس الذين يحاولون الانتحار ، و هم - أيضا - يشكون من الأرق .

فالمغني المشهور " مايكل جاكسون، ملك البوب توفي غن خمسين عامااثر جرعة زائدة من محدر (البروبوفل) الذي حقنه به الطبيب (كونراذ مرواي) لمساعدة الفنان الذي كان يعاني من أرق مزمن خلال فترة التريبات على سلسلة الحفلات الموسيقية كان سيحييها في لندن.

في أغلب الأحيان نحاول أن نعالج أنفسنا بطريقة خاطئة.

لنتعرف ، أولا ، على مفهوم الاكتئاب في علم النفس.الاكتئاب عبارة عن مزيج من مشاعر الحزن والوحدة والشعور بالرفض من قبل الاخرين والشعور بقلة الحيلة والعجز عن مواجهة مشاكل الحياة.

كلنا نمر بأمواج من المشاكل ، و قد نصل الى مرحلة نشعر أننا سنسقط في الهاوية ، و هذا ما يتصوره أغلب الناس ، و هناك من يجتاز هذه المرحلة ، و يصل الى بر الأمان .

لماذا يبقى البعض طويلا في هذه الحالة ؟ و قد يصل الى فكرة الإنتحار ، و هي الفكرة التي شحنت لنا من الغرب ، و هي ثقافة وأد الجسد لتخرج الروح و تعيش في النعيم ، وهو لا يوقن انها ستخرج من حفرة الدنيا لتسقط في السعير .

إنهم قطعوا كل أمل لهم بالعودة الى حالاتهم الطبيعية ، و لم يحاولوا فتح قلوبهم ؛ بل أغلقوها ، و وضعوا عليها أقفالا محكمة ، و رموا بمفاتيحه في البحر ، و وصلوا الى حالة القنوط !

أجلس ، فكر ، تأمل ، عد الى كل ما حدث في حياتك من إيجابيات وسلبيات ، كن جادا في الإعتذار من نفسك ؛ فهي التي ستمد لك يد العون  وتذكر ، دائما ، بأن هناك من سيتدخل ، و يرسل لك أيد خفية تساعدك ؛ إنه ربك الرحيم بك ، وخالقك الرؤوف بك .

لكل منا طريقته في العبادة ، والمناجاة ، ومن اي دين كان ؛ مسلما ، أو مسيحيا ، أو يهوديا ، أو علمانيا ، و ملحدا .

و مع ذلك ؛ استغرب ، أحيانا ، عندما أجد مسيحيين يتبركون بقراءة القرآن الكريم . فمقدم البرامج المشهور ، جورج قرداحي ، يحفظ بعضا من آيات القرآن الكريم . و المقدم " نيشان " يقرأ سورة الإنشراح قبل كل عمل او برنامج رغم انه مسيحي .

لكل من يعاني من الاكتئاب ، أقول : أطلق لروحك العنان ، ناج ، و تحدث مع الله تعالى بكل صدق ، واقرأ سورة الإنشراح . أذكر كل عمل صالح عملته ، واشكر الله تعالى عليه ، تذكر كل عمل سيىء عملته ، و استغفره ؛ فإن الله تعالى كاتم أسرارك ، فهو يحبك اكثر من والدتك و والدك ، و هو أقرب اليك من حبل الوريد .

ستشعر بأنك رميت أثقالا من الهموم في بحر النسيان .

قم ، و ابدا من جديد ، و استفد من كل ما مضى ، و توكل على الله تعالى ؛ ثم ابتسم فقط.

نرجس الموسوي- كربلاء

 

عدد المشـاهدات 910   تاريخ الإضافـة 01/07/2019   رقم المحتوى 30466
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الثلاثاء 2019/8/20   توقيـت بغداد
تابعنا على