00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  البرلمان: دعوى عبد المهدي على الحلبوسي معنوية لا شخصية

أخبار محلية
أضيف بواسـطة admin
النـص :

خلاف بشأن مرجعية الهيئة العليا لحقوق الإنسان

البرلمان: دعوى عبد المهدي على الحلبوسي معنوية لا شخصية

بغداد – الزمان

افصح مكتب رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي عن تفاصيل الدعوى القضائية التي أقامها  رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي على الحلبوسي .وقال المتحدث الرسمي بإسم رئيس المجلس شاكر حامد إن (ماتناقلته وسائل الإعلام والتواصل الإجتماعي بشأن  الدعوى أقامها رئيس مجلس الوزراء على رئيس البرلمان  بشأن قانون المفوضية العليا المستقلة لحقوق الإنسان هي سياقٌ طبيعي وليست دعوى لخصومة شخصية بينهما)،موضحا انها (دعوى قضائية على رئيس مجلس النواب إضافةً لوظيفته وهو مايُعَرَفُ قانوناً بالصفة المعنوية) .

تداخل رؤى

واشار الى ان (الحكومة ترى بأن الهيئة العليا لحقوق الإنسان تخضع لرقابتها ولا ترتبط بالبرلمان الذي شرع مؤخراً قانون عن الهيئة وعدها مستقلة ويجب أن تخضع للرقابة من جانب المجلس)،مبينا ان (المحكمة الاتحادية هي الفيصل في حل هذه الإشكالات وتداخل الرؤى بين الحكومة والبرلمان)،وعن أمكانية وجود خلاف بين عبد المهدي والحلبوسي،نفى حامد ذلك الأمر،مؤكدا أن (الدستور كفل لكل شخص الطعن في اي قرار او قانون يتخذه البرلمان وتبقى المحكمة هي من تبت بالأمر). وأظهرت وثائق ان عبد المهدي وجه برفع دعوى قضائية لدى المحكمة الاتحادية العليا ضد الحلبوسي لتشريع مجلس النواب قانون مفوضية حقوق الانسان رقم 35 لسنة 2008 بشكل مخالف لأحكام الدستور وما استقر عليه قضاة المحكمة ودون سؤال الحكومة والاستفسار منها.

واشارت عريضة الشكوى الى  هذه المخالفات في صلاحية مجلس النواب بتشريع القوانين وفيها جنبة مالية دون الرجوع للحكومة وتحديد السلطة الرقابية على الهيئات المستقلة بينها مفوضية حقوق الانسان. كما تضمنت الدعوى بيان صلاحية الحكومة في ترشيح وتعيين أعضاء مفوضية حقوق الانسان ومخالفة شروط الترشيح لعضوية المفوضية لأحكام الدستور ومنح مكافآت وامتيازات وشروط منحها وما يترتب عليها من أعباء مالية ومخالفات أخرى.

عدد المشـاهدات 48   تاريخ الإضافـة 13/05/2019   رقم المحتوى 28993
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الجمعة 2019/7/19   توقيـت بغداد
تابعنا على