00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  لايبزيك يُعطّل البايرن ويمنح الأمل لدورتموند في البوند سليغا

رياضة
أضيف بواسـطة admin
النـص :

رئيس النادي البافاري: إلغاء هدف جوريتسكا نكتة العام

لايبزيك يُعطّل البايرن ويمنح الأمل لدورتموند في البوند سليغا

برلين –  وكالات

فشل بايرن ميونخ في حسم لقب الدوري الألماني، بعد تعثره بتعادل سلبي أمام مضيفه لايبزيج، اول امس السبت، على ملعب ريد بول أرينا، ضمن منافسات البوندسليجا

وسمح هذا التعادل لبوروسيا دورتموند الوصيف، بتقليص الفارق مع البايرن المتصدر، إلى نقطتين فقط، بعدما وصل الأخير إلى 75 نقطة، بينما استقر لايبزيج في المركز الثالث برصيد 66 نقطة.

ومنح هذا التعثر، الأمل لأسود الفيستيفال في الانتظار حتى الجولة الأخيرة، على أمل تعثر البايرن أمام آينتراخت فرانكفورت، بعدما تغلب دورتموند على فورتونا دوسلدورف (3-2).

بدأ البايرن المباراة بضغط مكثف على دفاع أصحاب الأرض، لإحراز هدف مبكر، وكاد روبرت ليفاندوفسكي أن ينجح في ذلك، بعدما انفرد بالحارس بيتر جولاكسي، لكنه سدد الكرة بغرابة خارج المرمى.

ووصل لايبزيج بأول فرصة حقيقية بعد مرور 11 دقيقة، لكن صلابة الدفاع البافاري حالت دون هز شباك الحارس سفين أولريتش.

وكاد يوسف بولسن أن يسجل هدف التقدم لأصحاب الأرض، بعد مرور 16 دقيقة على بداية المباراة، بعدما سدد الكرة من لمسة واحدة لتصطدم بأقدام الدفاع البافاري.

وفي الدقيقة 28 توغل ليفاندوفسكي داخل منطقة الجزاء من الجانب الأيمن، ليرسل عرضية متقنة نحو سيرجي جنابري، الذي وجهها بقدمه نحو المرمى، لكن جولاكسي تصدى لها ببراعة.

وتصدى حارس لايبزيج لفرصة محققة من جديد، بعدما سدد جنابري كرة على الطائر، لكن جولاكسي أبعدها ببراعة عن مرماه.

واستمر لايبزيج في الاعتماد على المرتدات السريعة، لتصل كرة إلى تيمو فيرنر على حدود منطقة الجزاء، ليقرر توجيه تسديدة أرضية، لكنها ذهبت في متناول يد أولريتش.

ومرت الدقائق التالية دون أن ينجح أي من الفريقين في هز الشباك، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

ومع بداية الشوط الثاني، نجح ديفيد ألابا في استخلاص الكرة بمنتصف الملعب، لينطلق راكضًا نحو منطقة جزاء لايبزيج، قبل أن يسدد كرة صاروخية، تصدى لها جولاكسي بقدمه، قبل أن تعود لجنابري، الذي أطلق تسديدة مرت بجوار القائم.

وبعد 5 دقائق فقط على بداية الشوط الثاني، استغل ليون جوريتسكا كرة ارتدت له في قلب منطقة الجزاء، ليقفز مسددًا كرته على الطائر، لتخترق شباك حارس لايبزيج، قبل أن يلغي الحكم، الهدف بعد اللجوء لتقنية الفيديو، ليتبين وجود حالة تسلل.

ووصل لايبزيج بأول فرصة لمرمى البايرن في الشوط الثاني، بتسديدة أطلقها كونراد لايمر، لكن أولريتش تصدى لها بنجاح.

وأرسل ألابا، كرة عرضية إلى رأس توماس مولر، لكن المهاجم الألماني فشل في توجيهها بشكل صحيح، لتذهب الكرة بعيدًا عن المرمى.

وأهدر جنابري فرصة هدف محقق في الدقيقة 65 بعدما وصلته تمريرة من مولر، ليصبح وجهًا لوجه مع حارس لايبزيج، لكن تسديدته القوية ارتطمت بالعارضة. وكاد مارسيل هاليستينبيرج أن يهز الشباك لصالح لايبزيج، بعدما انطلق من الجهة اليسرى ليقتحم منطقة الجزاء ويطلق تسديدة أرضية زاحــــفة، لكنها مرت بجوار القائم الأيسر لأولريتش.

وقبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة بربع ساعة، قرر المدرب الكرواتي نيكو كوفاتش الدفع بالجناح فرانك ريبيري بدلًا من جنابري، لتنشيط هجوم الفريق.

وكاد ريبيري أن يلدغ لايبزيج بهدف رائع في الدقيقة 83 بعدما قابل عرضية مولر بتوجيه الكرة بالكعب، لكنها اصطدمت بأقدام جولاكسي، لتضيع فرصة إحراز الهدف المنشود.

وأتيحت فرصة للبايرن لصيد شباك لايبزيج، بعدما احتسب الحكم، مخالفة على حدود منطقة الجزاء، انبرى لها ليفاندوفسكي لتنفيذها، لكن تسديدته مرت بجوار القائم، لتمر الدقائق التالية دون جديد، ليطلق الحكم صافرة النهاية بالتعادل السلبي.

رئيس بايرن ميونخ: نكتة العام

وهاجم أولي هونيس، رئيس نادي بايرن ميونخ، حكم مباراة الفريق البافاري أمام لايبزيج، التي أُقيمت اول امس السبت، في الجولة الـ33 من الدوري الألماني.

وألغى الحكم هدف ليون جوريتسكا، لاعب البايرن، في الدقيقة (50) من زمن المباراة، بعد اللجوء لتقنية الفيديو، حيث أشار بعدها إلى وجود تسلل، ما لعب دورًا في نهاية اللقاء بالتعادل بدون أهداف.

وخلال تصريحات لشبكة “سكاي سبورتس″، قال هونيس: “إنها نكتة العام، فلم يكن هناك خطأ واضح، وتقنية الفيديو موجودة لتصحيح القرارات الخاطئة الواضحة”.

وتسبب هذا التعادل في تقليص بوروسيا دورتموند، الوصيف، فارق النقاط مع البايرن، إلى نقطتين، ليتأجل حسم لقب البوندسليجا للجولة الأخيرة.

ومن المقرر أن يلتقي البايرن بآينتراخـــــــت فرانكفورت في ملـــــــــعب أليانز أرينا، بينما يخرج دورتموند لمواجهة بوروسيا مونشنجلادباخ، السبت المقبل. ورغم تواصل الإثارة حتى الجولة الأخيرة، اعترف هونيس بعدم شعوره بالقلق إزاء تتويج فريقه باللقب، قائلًا: “أنا هادئ بشدة، فإذا لعب الفريق بذات المستوى الذي ظهر به ، فلن تكون هناك مشكلة”.

واختتم: “سأذهب للنوم بأعصاب هادئة، فأنا أعلم بأنه حال استمرارنا في القتال على هذا النحو، فسنكون أبطالًا لألمانيا ، حيث كنا الفريق الأفضل بوضوح، وخلقنا العديد من الفرص للتسجيل”.

 

عدد المشـاهدات 97   تاريخ الإضافـة 12/05/2019   رقم المحتوى 28945
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الإثنين 2019/6/24   توقيـت بغداد
تابعنا على