00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  اليتيم و الكاتبة

أغلبية صامتة
أضيف بواسـطة admin
النـص :

قصة قصيرة

اليتيم و الكاتبة

 احمد الكناني

فقد امه وهوبعمر 21سنة بحادث تحطم قطار (سامر) كان يذهب كل يوم الى المكتبة ليشتري مجلة تتخصص في نشر الحوادث لعله يتعرف على صورة امه بين تلك الصور التي توضع في المجلة لضحايا الحوادث في احد الايام ذهب (سامر) كعادته لشراء تلك المجلة وعند تصفحه المجلة قرأ قصة يتيم فقد والديه وبدأ يتذكر الحادث الذي حدث معه قبل 10سنوات عندما فقد والدته وبدأت الدموع تسيل على وجنتيه وفي نفس اللحظة كانت هناك كاتبة تتصفح الكتب والمجلات في نفس المكتبة  وقرأت نفس المجلة ونفس القصة واخذت تبكي تتذكر ولدها التي فقدته قبل10سنوات وعند باب الخروج من المكتبة رأت الكاتبة شابا يافعا يبلغ من العمر 22سنة يبكي وسألته ما بك قص عليها قصة الحادث الذي حدث معه قبل سنوات واخذت تبكي وضمته الى صدرها وهي تنادي ولدي…ولدي سامر وقصت له القصة نفسها وشعر سامر بحرارة دموع امه وقبلها ليشاء القدر ان يجمعهما بعد فراق طويل..النهاية

عدد المشـاهدات 348   تاريخ الإضافـة 11/05/2019   رقم المحتوى 28903
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الأحد 2019/5/19   توقيـت بغداد
تابعنا على