00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  رئيس مجلس النواب الليبي العائد من القاهرة لـ (الزمان): السرّاج ألعوبة في يد جماعات مسلّحة ونريد موقفاً آخر من تركيا

حوارات
أضيف بواسـطة admin
النـص :

رئيس مجلس النواب الليبي العائد من القاهرة لـ (الزمان): السرّاج ألعوبة في يد جماعات مسلّحة ونريد موقفاً آخر من تركيا

القاهرة - مصطفى عمارة

قال رئيس مجلس النواب الليبي بعد عودته من القاهرة حيث اجتمع مع المسؤولين المصريين والأمين العام للجامعة العربية أنه اطلع القاهرة على التطورات التى تجري حاليا بعد العمليات التي قام بها الجيش الوطني الليبي ضد الميليشيات المسلحة فى طرابلس والعمل على التنسيق معهم خلال المرحلة المقبلة حتى يتم تطهير ليبيا من الجماعات الإرهابية التى تهدد ليبيا ودول الجوار بحسب قوله .

واضاف لـ (الزمان) أمس انه (اجتمع بالأمين العام لجامعة الدول العربية لاطلاعه على التطورات الأخيرة والحصول على الدعم العربي للجيش الليبي . وقال عقيلة صالح  ان مصر لا تدخر جهدا فى تقديم الدعم السياسي للشرعية فى ليبيا وحماية استقرارها والعمل على تخليصها من المليشيات المسلحة التى تشكل ايضاً تهديداً خطيرًا للامن القومي المصري .ولقد بذلت مصر خلال المرحلة الماضية جهودا مكثفة لرفع حظر السلاح عن الجيش الوطني الليبي إلا أن الدول الغربية أحبطت الجهود المصرية وللأسف فإن المجتمع الدولي يطالب بوقف عمليات الجيش الليبي فى الوقت الذى لم يطلب فيه بخروج الميليشيات المسلحة من العاصمة طرابلس) .  وحول توقيت عمليات الجيش الوطني الليبي ،رغم الاتفاق الذى تم على عقد مؤتمر لإيجاد حل سياسي للأزمة ،قال ان (عملية طرابلس كانت ضرورية بعد أن رفضت الميليشيات المسلحة جهود المصالحة وللأسف فإن العاصمة الليبية كانت مختطفة منذ أربع سنوات من جانب تلك الميليشيات  وسألته  (الزمان) هل تمت تلك العمليات بقرار منفرد من المشير خليفة حفتر قائد الجيش الليبي ؟

فأجاب ان (قرار اقتحام العاصمة طرابلس جاء بتكليف من البرلمان الشرعي ونوابه وبالتالي فإن عمليات الجيش الليبي تدخل فى إطار تطبيق الدستور بملاحقة الجماعات المسلحة الغير شرعية وطردها من العاصمة طرابلس .

وعن مصير مؤتمر الحوار السياسي الذى تم الاتفاق عليه قال عقيلة صالح انه (سوف يتم تأجيله لأنه لا جدوى من عقد هذا المؤتمر فى تلك الظروف التى لن تؤدي الى التوصل الى اتفاق سلام خاصة أن الميليشيات التى تمولها أطراف اقليمية ودولية أصبحت تسيطر على القرار السياسي فى العاصمة طرابلس .

فرحة غامرة

وعن موقف الشعب الليبي من تلك العمليات قال ان (الشعب الليبي قابل تلك العمليات بفرحة غامرة لأنه عانى الكثير من الميليشيات الارهابية التى مارست القتل ونهب الأموال خلال الفترة الماضية . وعن مصير الاستفتاء على الدستور الذى أقره البرلمان الليبي قال عقيلة (نحن فى انتظار إعادة هذا المشروع للشعب الليبي ليقول كلمته فإذا وافق الشعب الليبي على هذا الدستور فسوف يتم انتخاب رئيس للبلاد وبرلمان جديد) .

وسألته )الزمان)  ماهو تعليقكم على تصريحات المبعوث التركي الى ليبيا أمر الله ايشلر والتي انتقد فيها عمليات الجيش الليبي ؟ فأجاب (نحن نرفض تلك التصريحات ونعتبرها تدخلاً مرفوضاً فى شؤون ليبيا واعتداءً على سيادتها وهو امتداد للدور المؤسف الذى تقوم به تركيا فى ليبيا فى نقل الميليشيات المسلحة الى ليبيا ودعمها بالسلاح والاموال، فضلا عن الدعم اللوجستي ونحن نطالب تركيا بتغيير موقفها من الأزمة ودعم استقرار ليبيا بدلا من دعم ميليشيات تقتل الشعب الليبي وتهدد استقراره).

ووصل للقاهرة مساء امس المستشار عقيلة صالح رئيس البرلمان الليبى فى زياره مفاجئة للقاهرة لبحث التطورات الاخيرة على الساحه الليبيه مع المسؤولين المصريين لتنسيق المواقف بين البلدين لمواجهه تلك التطورات وفى تصريحات خاصة اكد عقيله لمراسل –الزمان – ان معركه الجيش الوطنى فى طرابلس تستهدف مكافحة الارهاب وحمايه الدستور وان العاصمة الليبية مختطفة منذ 4 سنوات من جماعات ارهابية خارجة عن القانون بعد فشل حكومة الوفاق الوطنى فى اخراج تلك الجماعات والتى تعرقل التوصل الى تسوية سياسية للازمه الليبيه وكشف عقيلة ان ملتقى غدا للحوار السياسى سوف يتم تأجيله بسبب التطورات الحالية .

و عقد مجلس الأمن الدولي جلسة طارئة مغلقة الأربعاء حول الأزمة في ليبيا، حيث أدت المعارك إلى عرقلة الجهود التي تقودها الأمم المتحدة للتحضير للانتخابات.

وقال دبلوماسيون إن مبعوث الأمم المتحدة غسان سلامة سيطلع المجلس على قراره تأجيل مؤتمر وطني يهدف إلى وضع خارطة طريق للانتخابات.

وقررت الامم المتحدة مساء الثلاثاء إرجاء )الملتقى الوطني (بين الاطراف الليبية الذي كان مرتقبا في منتصف نيسان/ابريل إلى أجل غير مسمى بسبب المعارك جنوب طرابلس.

وقال سلامة )لا يمكن لنا أن نطلب الحضور للملتقى والمدافع تُضرَب والغارات تُشَنّ (مؤكدا تصميمه على عقد الملتقى (بأسرع وقت ممكن. وكان من المقرر أن يبحث المؤتمر وضع )خارطة طريق( لإخراج البلاد من الفوضى ومن أزمة سياسية واقتصادية غير مسبوقة منذ سقوط نظام معمر القذافي عام 2011.

وتُواصل قوّات المشير خليفة حفتر هجومها باتجاه طرابلس وسط معارك عنيفة مع خصومها الموالين لحكومة الوفاق الوطني، ما أدّى إلى سقوط 35 قتيلا ونزوح أكثر من 3400 شخص حتى الآن.

وفيما ابدى الليبيون الذين فروا الى مصر سعادتهم بتقدم الجيش الليبى في طرابلس لانقاذهم من ارهاب الميلشيات بعد ان سيطرت تلك الميلشيات على  طرابلس،  اكد عدد من الخبراء السياسيين ان عمليات الجيش الوطنى الليبى فى طرابلس جاءت بعد ان فقد حفتر الثقه فى السراج وقدرته على السيطرة على الاوضاع فى طرابلس.

اطراف خارجية

ودعا السفير جمال بيومى مساعد وزير الخارجية السابق الاطراف الليبيه بعدم السماح بتدخل اطراف خارجية فى الازمة لان ذلك سوف يؤدى الى تفاقم الازمة وان تلعب الجامعه العربيه هى الطرف المنوط بالتدخل وفى نفس السياق اكد السفير رضا احمد مساعد وزير الخارجيه ان تحركات حفتر تهدف الى الضغــــط على الغرب من خلال استخدام الضغط الشعـــــــــبى حتى كى يدفعه للاستـــــــــجابة لمطالبة ومن ناحية اخرى اعربت المنظمة العربية لحقوق الانسان عن عميق قلقها ازاء القتال الجاري في العاصمة طرابلس ومحيطها في سياق عمليات الجيش لتحرير العاصمة من الجماعات المسيطرة عليها.

وتأسف المنظمة لعجز حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا عن التوافق مع مجلس النواب الليبي صاحب الشرعية الوطنية، وهو الأمر المخيب للآمال، ويفاقم من مخاطر الوضع الراهن، حيث تجري العمليات دون تنسيق بين الطرفين رغم كل الجولات التي جمعتهما خلال العامين الأخيرين.

 

عدد المشـاهدات 900   تاريخ الإضافـة 23/04/2019   رقم المحتوى 28415
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الخميس 2019/12/12   توقيـت بغداد
تابعنا على