00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  حقوق الإنسان : نزوح 4 آلاف و500 من أهالي ميسان جراء السيول والحشرات تغزو المحافظة

الأولى
أضيف بواسـطة admin
النـص :

إزدياد الخزين المائي العام إلى 40.97 مليار متر مكعب

حقوق الإنسان : نزوح 4 آلاف و500 من أهالي ميسان جراء السيول والحشرات تغزو المحافظة

بغداد – قصي منذر

 

أعلنت المفوضية العليا لحقوق الانسان عن نزوح  أربعة آلاف و500 من اهالي محافظة ميسان بسبب السيول والفيضانات، فيما كشف النائب الأول للمحافظ عن انتشار الحشرات والديدان جراء السيول في المحافظة، طالباً العون من الحكومة الاتحادية.وقال عضو مفوضية حقوق الانسان فاضل الغراوي في تصريح امس ان (أكثر من أربعة آلاف و500   من الاهالي  نزحوا من بعض مناطق وقرى المحافظة بسبب السيول)، مضيفا ان(هناك إخفاقا حكوميا كبيرا في مواجهة الازمة وميسان تدفع ثمن ذلك).وأضاف الغراوي ان (الجانب البيئي والصحي في تردٍ كبير في المحافظة ولم نجد سوى جهد قليل لا يتناسب مع حجم الكارثة واليوم ميسان منكوبة جراء السيول)، مشددا على انه(لو كانت هناك استجابة لتأسيس هيئة تعنى بالكوارث لما وصلت ميسان الى هذه الحالة حيث تشهد المحافظة اخفاقا كبيرا في الجوانب الصحية والخدمية).وأشار الى ان (وفداً من المفوضية يزور ميسان حالياً للوقوف على ماتقدمة الحكومة للعوائل المتضررة وهناك تنسيق بين المفوضية والجهات الدولية المانحة). من جهته افاد النائب الأول لمحافظ ميسان جاسب الحجاج بانتشار الحشرات والديدان جراء السيول في المحافظة. وقال الحجاج في تصريح امس ان(اغلب منازل الأهالي هدمت وهجرت جراء الفيضانات والسيول بالإضافة الى انتشار كثيف للحشرات والديدان) وأضاف ان(محافظة بابل ارسلت دعماً الياً الى المحافظة، ونحن ننتظر دعما من الحكومة المركزية صحياً وخدمياً). بدوره أعلن نائب محافظ بابل حسن قنديل عن وصول آليات الدعم اللوجستي الى ميسان.وقال منديل في تصريح امس (نحن هنا في ناحية السلام بميسان تلبية لدعوات إغاثة الأهالي جراء السيول والفيضانات)، مؤكداً (وصول الدعم اللوجستي الاغاثي الى المحافظة). أرسلت محافظة بابل، آلياتها الى محافظة ميسان لمواجهة السيول والفيضانات التي تشهدها المحافظة. كما اعلن محافظ بابل كرار العبادي عن (توجيه جميع العاملين وآلياتهم في دوائر بابل بالتوجه الى ميسان لمد يد العون لانقاذ المدينة من ازمة السيول، والوقوف الى جانب أهالي ميسان وحكومتها المحلية). وعدّ العبادي في بيان ان (ذلك واجب وطني مقدس، وعلى كل عراقي شريف الاسراع بتقديم الدعم لهم).وتمكن الجهد الهندسي للحشد الشعبي من انقاذ احدى قرى ناحية الثغر في محافظة البصرة من الغرق .وقال اعلام الحشد في بيان امس إن (الجهد الهندسي التابع للواء الأول في الحشد الشعبي نجح في انقاذ احدى قرى ناحية الثغر  في البصرة التي كانت مهددة بالغرق بفعل السيول بعد انشاء سدود ترابية للحيلولة دون وصول السيول إلى القرية).وأضاف أن (ناحية الثغر تعد احدى المناطق القريبة من النهر، ما يجعلها معرضة لخطر الفيضان والغرق)

. ووصل وفد العتبة الحسينية المقدسة الى محافظتي واسط وميسان بتوجيه من ممثل المرجعية الدينية العليا والمتولي الشرعي للعتبة الحسينية لمتابعة الاوضاع وايجاد حلول مناسبة وانقاذ العوائل المحاصرة جراء السيول.وأجرى  ممثل المرجعية في كربلاء والأمين العام للعتبة الحسينية عبد المهدي الكربلائي إتصالاً هاتفياً مع عدد من المسؤولين لوضع حل مناسب وعاجل. من جهتها أعلنت خلية مواجهة السيول عن ازدياد الخزين المائي في البلاد إلى 40.97  مليار م3. وأوردت الخلية في بيان امس الأحد  الموقف المائي  بالارقام  في محافظات نينوى و صلاح الدين وميسان والبصرة وذي قار وواسط وديالى وبغداد وكركوك .وبحسب البيان فإن الحالة اعتيادية في نينوى كما اشار الى استمرار انخفاض منسوب المياه في نهر دجلة بموقع سراي بغداد بمحافظة بغداد ليصل امس الى 30.65م بتصريف 590م3/ثا فيما بلغ منسوبه في في بيجي بمحافظة صلاح الدين 107.02  متر .وفي كركوك قالت ان (المناسيب ضمن الحدود التصميمية للنهر) وفي واسط المناسيب اعتيادية مع تحويل مياه باتجاه مهرب المصندك بحدود 235 م3/ثا لتخفيف الضغط عن محافظة ميسان والمباشرة بتنفيذ سن حجري من الجانب الايسر لنهر دجلة مؤخر موقع مهرب المصندك لغرض زيادة التصاريف في المهرب المذكور.وفي ميسان بلغ التصريف في نهر دجلة لموقع علي الغربي 776م3/ثا . وافاد البيان بزيادة الخزين المائي الى 40.97  مليار م3 والفراغ الخزني في الثرثار 29.9  مليار متر مكعب. كما بلغ توليد الطاقة الكهربائية من السدود 1209  ميغا واط.

 

عدد المشـاهدات 249   تاريخ الإضافـة 14/04/2019   رقم المحتوى 28091
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الجمعة 2019/4/26   توقيـت بغداد
تابعنا على