00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  مجلّد خامس من الأعمال الكاملة لأديب كمال الدين

ألف ياء
أضيف بواسـطة admin
النـص :

مجلّد خامس من الأعمال الكاملة لأديب كمال الدين

 

بغداد - الزمان

 

عن منشورات ضفاف، صدر حديثاً في بيروت المجلّد الخامس من الأعمال الشعريّة الكاملة للشاعر أديب كمال الدين، وهو يحتوي على مجاميعه الشعريّة الحروفية: "رقصة الحرف الأخيرة"،"في مرآة الحرف"، "حرف من ماء" . يقع المجلّد ب 368  صفحة.

سبق لأديب كمال الدين أن أصدر 19  مجموعة باللغتين العربيّة والإنكليزيّة، منذ مشواره الشعري الذي بدأه مع مجموعته الأولى: تفاصيل 1976  اعتمدت الحرفَ ملاذاً روحياً وفنياً. نال جائزة الشّعر الكبرى عام 1999  في العراق. واخْتِيرَتْ قصائده ضمن أفضل القصائد الأستراليّة المكتوبة بالإنكليزيّة عاميّ 2007  و 2012  على التوالي.

صدر أحد عشر كتاباً نقديّاً عن تجربته الشّعريّة، مع عدد كبير من الدراسات النقديّة والمقالات، كما نُوقشت الكثير من رسائل الماجستير والدكتوراه التي تناولت أعماله الشّعريّة وأسلوبيته الحروفيّة الصّوفيّة في العراق والجزائر وإيران وتونس. وتُرجمت أعماله إلى الفرنسية والإيطالية والأوردية والفارسية والإنكليزية والإسبانية.

 الجدير بالذكر أن المجلّد الأول من هذه الأعمال صدر عن الدار ذاتها  عام 2014? فيما صدر الثاني عام 2016 ? وصدر الثالث والرابع العام الماضي.

 من أجواء المجلد الخامس نقرأ:

كانَ الذئبُ يمشي على شاطئ البحر

حينَ استغاثَ به الغريق.

ضحكَ الذئبُ ممّا يرى.

لكنَّ الغريق صرخ:

أنقذني من البحر!

ضحكَ الذئبُ ثانيةً وقال:

أنا هو البحر!

***

حينَ امتلأَ قلبي بالجمر

فاحتْ رائحةُ القصيدةِ بالشوق.

***

إذا كنتَ شاعراً فكنْ عاشقاً

حتّى تكتمل عندكَ قصيدةُ الجنون.

***

قالتْ لي القارئةُ العاشقة:

قصائدُكَ ذات صورٍ لا تُنسى

وبحرُها غامضٌ ومُخيف،

لكنّها لا تصلح للحُبّ.

لأنّ قصائدَ الحُبّ

ينبغي أن تكونَ بسيطةً حدّ السذاجة

وعاريةً حدّ الهذيان.

***

الرجلُ هشٌّ

والمرأةُ أكثرُ هشاشة

لكنّه يبحثُ عنها طوال العمر

ليكملَ كتابةَ قصيدةِ هشاشته الكبرى.

***

قالَ: متى تستطيعُ القصيدةُ الطيران؟

قلتُ: حينَ تكونُ أجنحتُها مِن دموع.

***

لقراءة المجلد الخامس كاملا يرجى استخدم الرابط التالي

http://www.adeebk.com/Untitled_10.html

عدد المشـاهدات 221   تاريخ الإضافـة 10/02/2019   رقم المحتوى 26198
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الجمعة 2019/7/19   توقيـت بغداد
تابعنا على