00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  في رحاب الحدباء

أغلبية صامتة
أضيف بواسـطة admin
النـص :

في رحاب الحدباء

 

 

عندما قررت ان اذهب مع رفاقي في تجمع المظلة العراقية الى الموصل لتوزيع ماجادت به ايادي العراقيين من تبرعات تحولت الى ملابس للاطفال   ......

بعد ان انطلقنا بأتجاة الموصل وعلى طول الطريق يدور بخيالي ماذا هناك الان وما الذي حصل وكيف هي المدينة وووووو كثيرة الاسئلة

غادرنا بيجي المحطمة بشكل كامل مع الاسف لاتزال اثار الحرب والقذائف وصور الارهاب والعنجهية والة التدمير العدوانية شاخصة على جوانب الطريق تحكي قصص ومأسي لمن ضاعت منه امواله وذكرياته وفصول حياته فيها ولمن ضاعت روحه واستشهد من اجل هدف وقضية لازلنا نجهلها ولانعرف ماهي ولماذا ومن اجل ماذا كل هذا الدمار وكل هذا الدم ......

الذي افرحني ان مصفي بيجي عادت شعلته تتوهج من جديد وعاد ينتج ولو جزء بسيط منه لكنه بدأ ينتج وتخرج الصهاريج المحملة منه لتتوزع على وجهاتها .....

انطلقنا باتجاه الموصل رغب قساوة الطريق وتكسيره وتدمير اجزاء كبيرة منه لكن هناك جهد ولو بسيط لأعادة الحياة اليه ......عندما وصلنا بعد وقت طويل الى بوابة دخول الموصل كنت اتخيل ان دخولنا سيكون صعب وتفتيش وسيم وجيم وفحص للهويات وووووو لكن وجدنا الامر سلس جداً لم يأخذ منا الا كم دقيقة من اجل الدخول ..... توجهنا بعد السؤال الى الجانب الايسر وعبرنا الجسر المرمم وهو الجسر الرابع لنستقر في الايسر

بضيافة اهل نينوى الكرماء ......

الذي لفت انتباهي ان الاشارات المرورية تعمل هناك وملتزم السير بها بينما في بغداد لاتعمل ولايلتزم بها احد وان شوارع المدينة تنقصها خدمات عمرانية لكنها نظيفة من حيث النفايات بل نظيفة جداً وهذا يعكس رقي ونظافة السكان قبل نظافة وحرص الحكومة المحلية ......

المدارس التي زرناها وتم توزيع الهدايا فيها كلها نظيفة وجميلة وابنيتها مرتبة وكأن هذه المدينة لم تدخل حرب حتى كوادر المدرسة على قدر عالي من الانضباط والنظافة والمهنية ......

الالم وجرح الوجدان يكمن في العدد الهائل من الاطفال اليتامى الذين شاهدوا وسمعوا مأسي وفصول الارهاب والقتل والبعض منهم شاهد كيف حزت رقاب اباءهم وكيف قتلت امهاتهم فزرعت هذه المشاهد الكثير في نفوسهم قد لاتتضح الان لكن للزمن فصول اخرى تتركب مع نفسية الانسان ......

في اليوم الثاني كان لزاماً علي ان اعبر للجانب الايمن المدمر لأشاهد ماجرى هناك ......

دخلنا الى الجانب الايمن وانا اسير في طرقات المدينة القديمة كنت قد شاهدت بعض الصور عن مخلفات الحرب العالمية الثانية وما كانت عليه المدن في وارشو وبرلين وروتردام ووووو .....

في الجانب الايمن شاهدت تلك الصور نفسها لكنها في عام 2018 في زمن العالم كـــل العالم المزيف الغربي خاصة يدعــــــوا الى السلام والى الحب والى التسامح والى الروح الانسانية والرأف بالحيوان والقط والفأر.

 عندمــــــا تجولت في المدينة القديمة بين الركام وبين الحطام وبين البيوت التي سقــــــــــــطت على ساكنيها ولاتزال جثثهم حتى الساعة تحت الانقـــــــــــــاض على تاريخ سحق بشكل كامل على ارث وحضارة امتدت لمئات السنين سحقتها شعارات الغرب المزيفة الكذابة لتمحوا ارث الشعوب في ماضيها وحضارتها شاهدت العالم الانساني كيف تعامل بعنجهية وعنصرية وحقد دفين لراوبط الشعوب العريقة لتاريخ الاصول الممتدة من قديم الزمان .......

وصلت الى الحدباء ترجلت من السيارة قلبت ناظري اعتصرني الالم داخل صدري وانا اتنفس عطر الموت  ينبثق من بين ركام الحدباء...

  الحدباء التي سقطت وسقط معها تاريخ اهل الموصل وبالمقابل سقط معها الدم العراقي الممتد من البصرة حتى الشمال ......

في جامع النوري سقطت الحدباء وفي شوارع البصرة والناصرية والديوانية علقت لافتات وصور الشباب الذين استشهدوا في سبيل اعادة الحدباء هكذا امتزج الدم بالحجارة فأنتج اخر لوحة تقتل عيون القتلة والمارقين اننا لازلنا شعب واحد لازلنا العراق كل العراق .......

سلام على العراق وعلى شعبه وعلى شهداءه الابطال وعلى حجارته الرمز وعلى كل اهله

سنعود ولابد ان نعود قريباً لنقص للاجيال القادمة اننا تعرضنا لأكبر محرقة واكبر هجمة همجية قادها العالم الغربي الانساني ضد الانسان العراقي في القرن ال21 .......

سحقاً لكم وتباً لازلنا نرفع اعلامنا ولازالت روؤسنا اعلى من جبروتكم  هدمتم المدن لكن هيهات ان تسحقوا الارادة انها ممتدة من ذلك الصنديد داحي الباب ابو الحسن علي الكرار سلام الله عليه  ..... عاش العراق

يزي قهر

 

احمد الفهد  -  بغداد

عدد المشـاهدات 25   تاريخ الإضافـة 31/12/2018   رقم المحتوى 24951
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الأربعاء 2019/1/16   توقيـت بغداد
تابعنا على