00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  أسود الرافدين تنهي تحضيراتها بالفوز على المنتخب الفلسطيني

رياضة
أضيف بواسـطة admin
النـص :

 كاتانيتش يعلن قائمة اللاعبين النهائية لأمم آسيا

أسود الرافدين تنهي تحضيراتها بالفوز على المنتخب الفلسطيني

الناصرية - باسم الركابي

حقق منتنحبنا الوطني فوزا مهما على نظيره الفلسطيني بهدف دون رد في اللقاء الودي التجريبي الذي  جرى بملعب نادي قطر بالدوحة ضمن استعدادات الفريقين لبطولة امم اسيا  التي ستنطلق في الخامس من الشهر القادم  بالإمارات.

ومهم جدا ان تاتي النتيجة الايجابية في هذا  التوقيت وقبل ايام معدودات على افتتاح البطولة  التي تحضى باهتمام الشارع  الرياضي على ان يقدم المنتخب المردود الكروي المقنع   بالمقابل يكون مدرب  المنتخب الفلسطيني قد انتهى من تسمية نفس عدد اللاعبين  الذين سيمثلونه في المباريات الرسمية ضمن مجموعته القوية التي تجمع منتخبات  استراليا والاردن وسوريا ويظهر ان  الفريق تحسن من حيث المستوى ومن خلال وجود اكثر من لاعب محترف رغم ظروف فترة الاعداد المعروفة للجميع .

 وسجل هدف الفوز اللاعب همام طارق د46  من وقت المباراة التي حقق فيها الفريق التفوق  التجريبي الثاني  خلال خمسة ايام بعد الفوز الذي خرج به على حساب الصين الاثنين الماضي ضمن معسكره المقام في الدوحة والمباراة المذكورة هي التجريبية السادسة عندما تقابل المنتخب مع  نظيره الكويتي وتعادل معه بهدفين قبل المشاركة بالبطولة الرابعة  في السعودية وخسر من الأرجنتين برباعية   قبل التعادل مع المنتخب السعودي بهدف والتعادل سلبا مع منتخب السلفادور.

 حسم التشكيل

وبعدتلك المباريات واخرها  محطة الدوحة التي  حسمت التشكيل الاخير الذي سيدافع عن الوان الكرة العراقية  واهمية الظهور في المنافسات المقبلة  وياتي اختيار اللاعبين    من خلال قناعة المدرب  بتحديد اللاعبين المطلوبين  ومن يجيد اللعب في مهمة لم تكن سهلة ويكون المدرب قد حدد ملامح التشكيل المطلوب  عبر زج اكبر عدد من اللاعبين في المباريات التجريبية قبل ان تساهم في توحيد صفوف الفريق الذي مهم ان يتجاوز عثرات  ومشاكل واخطاء اللاعبين  وتداركها  لكي يسير المنتخب بالاتجاه المطلوب  قبل ان يعلن عن تسمية  اللاعبين 23 وهم جلال حسن، ومحمد كاصد، ومحمد حميد، ووليد سالم، وعلاء مهاوي، وأحمد إبراهيم، وعلي فائز، وريبين سولاقه، وسعد ناطق، وعلي عدنان، وفرانس بطرس، وهمام طارق، وأحمد ياسين، وصفاء هادي، وبشار رسن، وأسامة رشيد، وأمجد عطوان، ومهدي كامل، وحسين علي، وعلي حصني، ومهند علي، وأيمن حسين، وعلاء عباس. الذين سيمثلون المنتخب في البطولة المذكورة  ويعول على جهودهم في تمثيل المنتخب على اتم وجه بعدما مروا  من  تحت انظار المدرب الذي يكون قدوضع يده على من يستحق تمثيل المنتخب  في المحفل الكروي الأسيوي   والسعي الى تحقيق المستوى  والموقع  وبما يتناسب  ودوره  على المستوى الاسيوي  والسعي في الظهور  الذي يليق به  عبر مباريات  مجموعته عندما يستهل مشواره في الثامن من  الشهر القادم امام منتخب فيتنام   والنتيجة المذكورة التي خرج بها المنتخب مؤكد ستجعل الامور بوضع افضل امام ايام معدودات على افتتاح البطولة الحدث الكروي  الذي سيكون مختلفا عن سابقاته لوجود 24 فريق  تشارك  لاول مرة  يشارك هذا العد الكبير  فيها وتظهر في مستويات  مختلفة لكن  الكل يسعى للظهور المطلوب  بعدما سعت المنتخبات الى  العمل الجاد والتغير  الفني ومن خلال البنى التحيىة  وكل الاشياء الاخرى تسير بالاتجاه المطلوب  والنتيجة المذكورة وقبلها الفوز على الصين أي تحقيق نتيجتين  ايجابيتين خلال اسبوع  امر بالمهم والشيء المنتظر من قبل الشارع الرياضي المرحب بهمها والتطلع الى تقديم العمل الافضل  في مشوار المشاركة التي  يكون فريقنا قد جهز لها كما يجب.

 اكمال الاستعدادات

يكون منتخبنا الوطني قداكمل استعداداته ضمن  محطة الاعداد الاخيرة في  الدوحة والامل في ان تنعكس على طبيعة المشاركة المقبلة  قبل الانتقال الأسبوع  الحالي الى دولة الامارات العربية للمشاركة  ببطولة امم اسيا وينتظر ان يكون على قدر المسؤولية  في الدفاع عن سمعة الكرة العراقية في اهم ثاني محفل كروي يتعلق بمشاركة المنتخب بعد اخفاقة  الوصول لكاس العالم التي اختتمت بروسيا ولو انه سيلعب  ضمن نفس المنتخبات  لكن في مستويات مختلفة من حيث فرق المجموعات  ويكون المدرب كاتانيتش قد انتهى من وضع الامورفي نصابها وتحديد مقومات المشاركة حيث اللعب بكامل اللاعبين المحددين من دون اصابات  وفي الحالة النفسية العالية والمعنوية  وتامين فريق قادر على خوض المنافسات باعلى درجات اللعب   من خلال ما يمتلكه من إمكانيات  تؤهله لخوض مباريات المجموعة   بثقة وعدم  التقليل  من شان أي فريق  كان لان المهمة تتطلب اللعب بشعار الفوز مهما كان اسم الفريق المنافس من اجل تحقيق الخطوة الاولى ممثلة بالخروج من دائرة المجموعة  المنجز الاول الذي يعكس مؤشرات اللعب والنتائج والطموحات  في ان يحقق الموقع الذي يليق  به كفريق حامل للقب البطولة وان لايعرض نفسه لاي منغصات  وان يحافظ على اماله في التقدم من دور لاخر  وان يعكس سيطرته على المباريات  وحسمها  وجعل الامور  تجري بالكيفية المحددة لها  لان المنتخب مطالب  بتقديم نفسه بافضل حال لعدة  اسباب على مدى مراحل البطولة التي يكون  قد استفاد من المباريات  التجريبية وتحديد  خطوط اللعب التي مهم جدا  ان تكون فعالة وتلعب بقوة وتركيز واهمية صلابة الدفاع  وفي ان يقدم الدعم للفريق الذي كلما امن الدفاع وتجاوز لاخطاء  فان  ذلك  سيساهم في تحقيق  النتائج المطلوبة ولان  الامور ستحسم بالهدف وبالاخطاء والثغرات وضعف الاداء حيث المباريات  الفاصلة في الدور 16  وكما معلوم ستجري بخروج الخاسر ولان منتخبنا للان  يعد احد الفرق المهمة  اذا لم يكن من بين  المرشحين للقب كما حدث في موسم 2007  والمركز الرابع في النسخة الاخيرة في استراليا    وسيكون امام الفرصة الاخرى  التي تتطلب منه  اللعب بالطريقة الافضل وتقديم  المستوى والنتائج  والسعي  لتعويض التراجع الذي رافق مسار المنتخب وما تعرض له  في الفترة  اللعب بتصفيات كاس العالم وبعدها   ومحاولة الدفع بالامور  بعدفشل عدة مدربين   ومحاولات اعادة ترتيب  الاوراق   ولانه لازال يواجه تحديات اللعب والمنافسة  وعلينا ان نعترف  ان المهمة تبدو غاية في الصعوبة وتحتاج الى التنيسق ولان الامور  تمر عبر جهود اللاعبين وبذل  اقصى الجهود  وعلى اللاعبين تقديم   ما بوسعهم والدخول بالمنافسات بقوة.

 فترة اعداد

 واعترف المدرب كاتانيتش  بان  الفريق حظي بفترة عمل  وان الامور تسير بالشكل المطلوب وان المنتخب  استفاد من المعسكرات التدريبية ويتحدث عن جاهزيته   بعدما انتهى من تسمية اللاعبين ال 23  من مجموع 28  الذين سيتولون  مهمة الدفاع عن سمعة الكرة العراقية والمنتخب واستعادة هيبته بعد الإخفاقات التي مر بها  واهمية المرور من البطولة المذكورة  الي تشكل التحدي لمهمة المنتخب الذي سيعول على عناصره  باعتماد السرعة واللياقة  البدنية العالية  والحال للمدرب  الذي  سيكون امام الاختبار الحقيقي  بعدما واصل ممارسة عمله كما يجب  من دون تدخل  وهو من اختار اللاعبين وما تبقى هو دخول المنافسات باعلى درجات الحذر  عبر افكاره   وهو الذي يكون قد عزز من العلاقة مع  اللاعبين ومعرفة زادت خلال   ثلاث فترات عمل  حيث البطولة الرباعية في السعودية واهم فوائدها انه تجاوز حدود اللعب مع فرق هي بمستواه او اقل منه عندما واجه منتخب الارجنتين بعيدا عن النتيجة لكنها كنت مهمة في  البطولة القادمة ولو انه يعداحد الفرق القوية  لكنه يفتقد اليوم الى لاعب الخبرة التي يامل ان تظهر قدرات اللاعبين ضمن قائمة المدرب  في الدفاع  عن سمعة  المنتخب   وبعدها   مر بمعسكر دبي ثم  الدوحة وقبلها الفترة الاولى ومواجهة منتخب الكويت  أي انه مر بفترة عمل  مقبولة ومناسبة والاهم  كثيرا انه استقر على فكر تدريبي   واحد  مؤهل له خبرة واضحة ويتمتع بشخصية عالية  سبق وعمل مع فرق الخليج  وهو الاخر يامل في البقاء لاطول فترة عمل مع المنتخب العراقي  وهذا مرهون اولا بما يحققه في البطولة الأسيوية الاختبار الحقيقي له  من اجل  استعادة دور الفريق في المنافسة الاهم الثانية والتي تاتي  في ظروف عمل اكثر استقرار من مشاركة كاس العالم  لكن في كل الاحوال لاتخرج عن اطار المنافسات الاسيوية  التي يامل ان يكون فيها لقاء فيتنام مفتاح الفوز للنتائج البقية  وان نشاهد فريقا مدعوما هجوميا  وبدفاع متماسك ويلعب من دون اخطاء وبطريقة ومهارات وفكر ميداني  لتحقيق الهدف المنشود عندما  ينطلق بمجموعته التي تضم منتخبات   ايران وفيتنام واليمن  ويكون المدرب واللاعبين والاتحادقدتجاوز المشاكل الفنية والإدارية والتوجه برغبة كبيرة الى الامارات وان يضع الكل  المهمة نصب اعينهم والكل يدرك طبيعة المشاركة التي تاتي بعد فترة انحسار المنتخب الذي يكون قد استعاد قواه  وبعد فترة تجهيز تبدو  مناسبة  بعدما تجاوز فيها المشاكل التدريبية  التي رافقت تصفيات كاس العالم الماثلة في الاذهان قبل ان تتاح فرصة العمل بحرية للمدرب الحالي  الباحث عن المجد الاسيوي الطريق المؤدية الى كاس العالم في قطر  والاهم ان يفوز مرتين خلال خمسة ايام   ما سيرفع من معنويات اللاعبين  السلاح الاهم في المواحهات الرسمية.

 قاءمة اللاعبين

وسيتم ارسال قائمة اسماء اللاعبين الى اللجنة  المنظمة  لبطولة  قبل اسبوع من افتتاح البطولة المقرر لها ان تنطلق في الخامس من الشهر القادم  وسيفتتح الفريق مشواره في الثامن من الشهر القادم بمواجهة فيتنام  عند الساعة  الرابعة والنصف على ملعب مدينة زايد الرياضية  فيما يلعب مباراته الثانية  مع المنتخب اليماني الشقيق  في الثاني عشر منه في  بملعب الشارقة ويختتم تصفيات المجموعة بمواجهة منتخب ايران وذلك في السابعة من يوم السادس عشر منه  بملعب نادي النصر.

 ست مجموعات

وكانت الفرق قد قسمت الى ست مجموعات الاولى وتضم منتخبات البلد المنظم الامارات  وتايلاند والهند والبحرين والثانية وتضم فرق  منتخبات استراليا وسوريا والاردن وفلسطين والثالثة  وتجمع فرق كوريا الجنوبية  والصين  والفلبين وفريغزستان  والرابعة وتضم منتخبات العراق وايران وفيتنام واليمن  والخامسة وتضم منتخبات السعودية وقطر ولبنان وكوريا الشمالية  والاخيرة وتضم اليابان واوزبسكتان  وعمان وتركستمان.

 مسافر يتحدث

ويقول  الحكم الاتحادي  الرائد مسافر شنان مهم ان يخرج المنتخب بنتيجة الفوز التي تتزامن مع قرب افتتاح المحفل الكروي الاسيوي  المنتظر ان تاتي المشاركة  المطلوبة وان يدافع اللاعبين عن سمـــــعة وتاريخ المنتخــــب والكرة العراقية.

واضاف الكل يعول على  خبرة المدرب الذي يعمل وسط اجواء مناسبة وبوجود سبعة محترفين فيما ينحدر بقية اللاعبين من دوريات شغالة  رغم اختلاف المستوى لكن على اقل تقدير الكل يتمتع بلياقة بدنية  احد اهم عوامل  اعداد اللاعب  كما تظهر حالة الانسجام  بعد خوض ستة مباريات تحت  قيادة المدرب  الذي يامل ان انعكست خبرته على اللاعبين والفريق في تقديم المباريات بشكل جيد ولان الامور تتطلب اللعب بقوة وتركيز وخطوط فاعلة  عليها ان تعمل المزيد وتقديم الجهود وان يخدم الكل للكل في مهة تظهر غاية في الصعوبة وتحضى بمراقبة الشارع  الرياضي بل البيت  والعائلة   وكل مكان جريا على العادة عندما يتابع كل العراقيين مباريات منتخبهم  باهتمام  يفوق  اوقاتهم والذي يامل ان يكون فد جهز كما ينبغي  وان يقدم المستويات   وان يحقق الموقع الذي  يليق به ولانه كان قد حقق الموقع الرابع بالنسخة الاخيرة وعسى ان تمر الامور بسلام في مهمة  يدركها اللاعبين المطالبين  تقديم كل الجهود للاخير وهو  المطلوب وان يكتب مرة اخرى اسمه بسجل البطولة بحروف كبيرة.

 

عدد المشـاهدات 81   تاريخ الإضافـة 29/12/2018   رقم المحتوى 24890
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الجمعة 2019/3/22   توقيـت بغداد
تابعنا على