00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  الملتقى الإذاعي يحتفي بعراب برنامج نادي الرياضة

الأخيرة
أضيف بواسـطة admin
النـص :

الملتقى الإذاعي يحتفي بعراب برنامج نادي الرياضة

صحفي يلعب كرة القدم عبر الآثير

 

بغداد - فائز جواد

كان ومايزال الاعلامي الرياضي والاذاعي علي رياح عاشقا محبا لمتابعة الاحداث الرياضية المحلية والعربية والعالمية من خلال متابعته الجادة وتحليله المعتدل لمباريات كرة القدم ، وكان لا يفارق المباريات المهمة وخاصة التي تقام بين الاندية الجماهيرية على ارض ملعب الشعب الدولي الذي كان فرصة اللقاء به والتعرف اليه وعقد صداقة طيبة معه لتبدا رحلة العشق الاذاعي عندما اقترحنا عليه ولانه كاتب صحفي ومالك لمعلومات رياضية قيمة ان يعد ويقدم برامجنا الاذاعية الرياضية فكانت الرحلة مع برنامج عراقنا الرياضي الذي تالق به  واضاف لي وعدد من المخرجين الذين تناوبوا على اخراج اشهر البرامج الاذاعية في ثمانينيات القرن المنصرم الا وهو (عراقنا الرياضي) ، كما انه تراس القسم الرياضي في اذاعة بغداد فضلا عن تراسه لاقسام الرياضة في اشهر الصحف المحلية.

نعم انه الزميل والصديق المجتهد علي الذي ضيفه الملتقى الاذاعي والتلفزيوني الاسبوع الماضي ليتحدث عن رحلته وتكريمه الى جانب توقيع كتابه (ايام الكرة العراقية) ،الجلسة التي ضيفها اتحاد الادباء والكتاب العراقيين قاعة الجواهري وبحضور عدد من زملاء واصدقاء رياح وعشاق الرياضة ادارها رئيس الملتقى المخرج صالح الصحن الذي قال ( اليوم نحتفي بطراز آخر الا وهو الرياضة ، فاليوم نحتفي بالصحفي والمؤلف والكاتب علي رياح فاليوم نحن امام قلعة نصفها فن ونصفها الاخر الرياضة.

انه المؤلف علي رياح الذي ولد عام 1964 حاصل على بكالوريوس آداب المستنصرية ، عضو نقابة الصحفيين العراقيين عضو الاتحادين العربي والدولي للصحافة الرياضية ، مدير تحرير جريدة الزوراء والمبارز العربي ورئيس القسم الرياضة في اذاعة بغداد معد ومقدم لعدد من البرامج الرياضية الاذاعية اهمها عراقنا الرياضي ونادي الرياضة ، مراسل قناة الجزيرة الرياضية شارك في تغطية العديد من الاحداث الرياضية المحلية والعربية والدولية ، حصل على ثاني افضل اعلامي رياضي في الوطن العربي وافضل صحفي رياضي عراقي ، صدرت له العديد من المؤلفات الرياضية ومنها كتابه الاخير ايام الكرة العراقية).

وعن مسيرته تحدث المحتفى به قائلا ( كنت دائما التقي المخرج التلفزيوني صالح الصحن في اروقة الاذاعة والتلفزيون وفي هذا اليوم يقدم لي حفل توقيع كتابي ايام الكرة العراقية بجزئه الثاني وهذا التكريم الذي يجري على اهم قاعات اتحاد الادباء والكتاب هو محطة مهمة في حياتي ) واضاف عن بدايته ( بدايتي كانت تقليدية حيث بدأت كرياضي وحريص على كل مايهم المشهد الرياضي وخاصة في كرة القدم ، في البداية كنت اكتب لنفسي ودخلت عالم الصحافة بعمر 16 عاما وتحديدا بمجلة الطلبة وانتميت لنقابة الصحفيين العراقيين بعد عامين واللحظة الاهم في حياتي يوم قدمني للصحافة الراحل ابراهيم اسماعيل بعدها عملت في مجالات عدة حتى جاءت الفرصة عندما قدمت للاذاعة برامج رياضية عديدة وكانت نقلة وفرصة العمر من خلال الفنان فيصل الياسري ضمن قناة رياضية التي مازلت متواصل معها من خلال تغطيتي للاحداث الرياضية الكبرى ، والجيل الذي عملت معه الزملاء احمد سماعيل وماجد عزيزة ومحمد الرشيد وآخرون وكنت اصغرهم سنا بعدها عملت مع الرائد مؤيد البدري وطارق حسن وحسين حافظ كل هذه الاصوات عملت معهم واذكر شخص له دور مهم في استمراري في الصحافة الرياضية بظروف صعبة انه الراحل امير الحلو يوم استدعاني لجريدة القادسية وحراس الوطن وانا مدين له الى الابد ).

بعدها توالت الشهادات والمداخلات من زملاء واصدقاء المحتفى به ومنهم هشام سلمان الذي قال ( علاقتي مع رياح تمتد لسنوات طويلة وهو من المنتمين والواعدين لفئة الشباب وكنا نلتقي كثيرا عندما كان طالبا وعرفته عن قرب وانه شخصية حقا لاتتكرر ) وشهادة اخرى من الاعلامي محمد خلف وحسين عيال والمعلق الرياضي علي لفته الذي وصفه( بالقامة الرياضية والاعلامية التي لاتتكرر واجاد في التعليق الرياضي وانني تعلمت منه الكثير ).وفي ختام الجلسة وقبل التقاط الصور التذكارية تم تكريم المحتفى به بدرع الجواهري قدمه عضو اتحاد الادباء جمال الهاشمي وقلادة الابداع قدمها المخرج صالح الصحن وباقات من الورود الملونه من قبل زملاء واصدقاء الاعلامي الرياضي علي

رياح .

عدد المشـاهدات 43   تاريخ الإضافـة 02/12/2018   رقم المحتوى 24117
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الخميس 2018/12/13   توقيـت بغداد
تابعنا على