00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  التربية توزّع الحقائب والقرطاسية بين التلاميذ الأيتام والمتعفّفين

أخبار محلية
أضيف بواسـطة admin
النـص :

الدايني: ديالى لم تمثّل في أية تشكيلة وزارية بعد 2003

التربية توزّع الحقائب والقرطاسية بين التلاميذ الأيتام والمتعفّفين

ديالى ـ  سلام عبد الشمري

أكدت عضو مجلس النواب عن محافظة ديالى  ناهدة الدايني أن المحافظة هي الوحيدة التي لم تمثل في أي تشكيلة وزارية بعد 2003  داعية ممثلي المحافظة  في المجلس لتشكيل تحالف لدعم حقوق المحافظـــة. وقالت الدايني  لـ(الزمان)أمس إن (هناك قوى تهيمن على المشهد السياسي ما تزال تفرض إرادتها وهي تقف وراء تهميش المحافظة  ومنع أي من مرشحيها في تبوء منصب وزير في الحكومات المتعاقبة بعد 2003). وأضافت أن (بعض المحافظات ممثلة بوزارتين وثلاث،فيما ديالى لم تمثل في أي تشكيلة وزارية منذ 2003  وحتى يومنا هذا)،مؤكدة أن  (كل الوعود التي أطلقت للمحافظة  كانت حبرا على ورق،فهل تخلو المحافظة من وجود الكفاءات الوطنية) حسب قولها. ودعت الدايني،ممثلي المحافظة  في البرلمان،إلى (تشكيل تحالف لدعم حقوق المحافظة،خاصة وأن فيها أكثر من 200  ألف نازح لايزال جزءا مهما منهم يعيش في المخيمات وسط أوضاع مزرية،فيما هناك آلاف العائلات بدون مأوى بعدما خربت أعمال العنف والعمليات العسكرية منازلهم بعد 2014).

واشارت الدايني،الى إن (موجات السيول المائية الجارفة التي اجتاحت مناطق واسعة من ناحية قزانية وتسببت في امتلاء وديان واسعة خلال الأيام الماضية للأسف تمثل وجها اخر للهدر في ثروة يمكن أن تنقل المنطقة وديالى الى وضع آخر). موضحة  أن (السيول المائية ثروة لكنها للأسف يتم هدرها لعدم وجود أي مخطط لحصرها وبناء سدود تسهم في خزنها لدعم الزراعة ومنع هجرة الأهالي من القرى بسبب الجفاف).

كثرة سيول

مشيرة إلى (ضرورة تبني ستراتيجية حصاد المياه في مناطق شرق المحافظة  كونها تعاني كثرة السيول الموسمية والتي تصل كمياتها الى مئات الملايين من الأمتار المكعبة والتي يمكن من خلالها إنعاش مناطق زراعية واسعة). من جانبه كشف مدير ناحية قزانية الحدودية مازن أكرم،عن وصول أول موجة من السيول الإيرانية الى الناحية وامتلاء واديين. وقال أكرم،لـ (الزمان) امس إن (أول موجة من السيول القادمة من الأراضي الإيرانية وصلت الى الناحية الحدودية مع إيران). وأضاف أن (السيول أدت إلى امتلاء الوديان منها وادي ترساق الكبير بمياهه وهناك ترقب لموجة سيول أخرى نتيجة غزارة المياه في الجانب الإيراني،الأمر الذي أدخل الجهات والدوائر الخدمية في حالة الاستنفار تحسبا لأي طارئ).

ملاكات تعليمية

ضمن المبادرات التربوية التي تنفذها الملاكات التعليمية والتدريسية في محافظة ديالى لدعم التلاميذ الأيتام والمتعففين،باشرت المديرية العامة لتربية المحافظة بالتعاون مع إعداديه ثويبة الأسلمية ومعهد الأماني الأهلي وبالتنسيق مع قسم الإشراف التربوي بتوزيع الحقائب والقرطاسية بين  التلاميذ الأيتام والمتعففين في مدارس قضاء بعقوبة المركز. وقال مدير اعلام تربية المحافظة سنان الربيعي لــ (الزمان) امس ان (التوزيع  شمل تلاميذ  مدرسة بعقوبة الابتدائية،مدرسة شفته الابتدائية،متوسطة الدرر للبنات،مدرسة سيدة النساء للبنات  وبواقع سبعين حقيبة مرفق معها قرطاسية للمراحل الابتدائية كافة)،واضاف ان (هذه المبادرة بدعم الملاكات التربوية والتعليمية في المحافظة والذين عبروا من خلال مشاركتهم فيها عن سعيهم لتقديم يد العون والمساعدة لعوائل الشهداء والمتعففين وإيمانا منهم بضرورة تطبيق مبادئ الدين الإسلامي الحنيف الذي حث على أهمية توفير الدعم والرعاية الأبوية لفئة الإيتام الذين قدم آباؤهم أروع صور البطولة والتضحية من اجل الحفاظ على تربة العراق وأهله ومن اجل ان ترتفع راية العراق خفاقةً تعلو في السماء). ومن جانب آخر أعلنت مديرية تربية المحافظة إفتتاح 36 مدرسة بنظام الشطر والفتح الجديد في المحافظة. وتابع  الربيعي إنه (بالتزامن مع انطلاق العام الدراسي الجديد 2018- 2019 إفتتحت المديرية  36 مدرسة جديدة ضمن نظام الشطر والفتح الجديد)،موضحا أن (هناك إجراءات ستتضمن إفتتاح مدارس أخرى موزعة على عموم مناطق المحافظة   وللمراحل   ابتدائي،متوسط ،اعدادي).

 

عدد المشـاهدات 12   تاريخ الإضافـة 03/11/2018   رقم المحتوى 23393
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الأربعاء 2018/11/21   توقيـت بغداد
تابعنا على