00964 790 110 7676     azzaman_iraq@yahoo.com
  باحثة: الزواج المبكّر خطأ مجتمعي شائع

أخبار وتقارير
أضيف بواسـطة admin
النـص :

شاب يحث زوجته على الإنتحار

باحثة: الزواج المبكّر خطأ مجتمعي شائع

 

بغداد ــ داليـا أحمـد

أصدرت محكمة جنايات بابل  حكماً بالحبس الشديد لمدة ثلاث سنوات على رجل لم يبال بتهديد زوجته بالانتحار بعد مشكلات عائلية، من جانبها دعت اكاديمية اجتماعية الى نشر ثقافة تقبل الاخر وعدم الاقبال على الزواج المبكر, مشيرة الى الوضع الامني والاقتصادي غير المستقرين.

وروى شهود عيان اًمام المحكمة في دوري التحقيق والمحاكمة وهم كل من شقيق المتهم وزوجته وذوي المجنى عليها  تفاصيل الحادثة، لافتين إلى أن (الزوجة اكتشفت علاقات غير مشروعة يمارسها الزوج مع اخريات).

طلب شريك

واضافوا ان (الزوجة عندما طلبت من شريكها الانفراد من اجل الحديث حول مشكلاتهم  رفض بدوره طلبها، فهددت بالانتحار حرقاً، لكن الزوج تحداها بان تقدم على ذلك غير مبال بالامر), بحسب أقوالهم.

ولفتوا الى ان (الزوجة وضعت على رأسها مادة النفط الأبيض بعد استخراجها من المدفأة وقامت بإشعال نفسها، ثم خرجت من الغرفة التي احرقت نفسها فيها وهي محاطة بهالة من النيران، فهرع إليها الزوج وشقيقه لإخمادها، لكن بعد فوات الأوان)

من جانبها قالت الأكاديمية الاجتماعية فوزية العطية لـ (الزمان) أن (اغلب المشاكل التي تحيط الاسر والزوجين هي ناتجة لاسباب الوضع الامني والاقتصادي والانفتاح على العالم الخارجي ولاسيما بعد عام 2003).

واضافت ان (جميع تلك الاسباب من الممكن ان تكون دوافع كبيرة لاثارة الحالة النفسية وتأزمها وبالتالي عدم السيطرة على ردة الفعل والازمات التي من الممكن ان تنهي حياة الاشخاص منتحرين).

 واوضحت ان (الزواج المبكر هو الاخر يعد من الاخطاء الشائعة التي غالبا ما اقدمت عليها الاسر فما يمر به البلد من ازمات من الممكن ان يسبب الازمات لشخصيات كبيرة في العمر فكيف بصغار السن وتحمل المسؤولية وسط مجتمع اصبح فاقدا لجميع وسائل الترفيه). داعية منظمات المجتمع المدني ووسائل الاعلام الى (نشر ثقافة التفهم وتقبل الاخر والحث على الابتعاد عن الزواج المبكر من اجل التقليل من ازمات المجتمع من وضع اقتصادي وامني غير مستقرين). ونقلت الضحية الى المستشفى وهي تلفظ انفاسها الأخيرة حيث تم تدوين الحادثة على لسانها قبل أن تفارق الحياة.

ودونت المحكمة أقوال المتهمة والشهود وأطلعت على جميع الأسباب التي دفعت الزوجة للإقدام على الانتحار آخذة بالحسبان الوضع النفسي والاستفزاز الخطير الذي مارسه ضدها شريكها واقترنت شهادة الزوجة بشهادة المدعين بالحق الشخصي والشهود الآخرين الذين أجمعوا على الظروف التى دفعت المجنى عليها الى الانتحار وما صدر عن المتهم من كلام استفزازي وتصرفات اخرى تتعلق بالحياة الزوجية للطرفين، وعدت المحكمة كل ذلك مع محضر والكشوفات والتقاريرالطبية أدلة كافية لإدانة المتهم بالتحريض على الانتحار.

احكام مادة

ورأت المحكمة أن (فعل المتهم ينطبق وحكم المادة الثانية من 408 من قانون العقوبات العراقي (التحريض) لكون المجنى عليها لم تتم الثامنة عشرة من عمرها، فقررت تحديد عقوبة المتهم بمقتضاها وهي الحبس الشديد لمدة ثلاث سنوات عن جريمة التحريض على انتحار زوجته).

ويأتي هذا الحكم أيضأ بحسب المحكمة  لكون المتهم شابا في مقتبل العمر ولكونه اًبا لطفل يحتاج لرعاية استنادا لاحكام المادة 3/132 من قانون العقوبات.

عدد المشـاهدات 145   تاريخ الإضافـة 21/04/2018   رقم المحتوى 19477
تواصل معنا
 009647901107676
 azzaman_iraq@yahoo.com
الخميس 2018/9/20   توقيـت بغداد
تابعنا على